آخر الأخبار
الرئيسية » مجتمع » ساعتان فقط للأطفال أمام التلفاز يومياً

ساعتان فقط للأطفال أمام التلفاز يومياً

دانية الدوس

 

في خطوة تلجأ من خلالها أغلب الأمهات لإلهاء أطفالهن للتمكن من ممارسة أعمال المنزل حيث يتم ترك الأطفال ساعات طويلة أمام شاشة التلفاز، من دون اكتراث لما يمكن أن تتسبب به برامج الكرتون من أضرار على صحة الأطفال ومنهم الرضع.

 

 اختصاصية الأطفال د. هادية بكري حذرت من أضرار الرسوم المتحركة على الطفل لأن وضع الطفل في عمر ستة أشهر أو أقل من ذلك في كرسيه أمام شاشة التلفزيون والقيام بالأعمال المنزلية و تركه يشاهد هذه الأشكال الغريبة عنه و الملونة من رسوم متحركة و غيرها التي تعرض على قنوات مثل «طيور الجنة و كراميش» يعد خطأ كبيراً فقد يتعلق الطفل بهذا العالم الغريب بسبب استعداده الجيني و ينسى عالمه الحقيقي ويصاب باضطراب في التواصل والتركيز مع تأخر في النطق وضعف في المهارات اللغوية و يصبح طفلاً متوحداً. و هذا ما يفسر تحسن حالات عديدة لأطفال متوحدين بعد نصائح الأطباء و المعالجين السلوكيين لهم بالتوقف عن مشاهدة التلفاز أو التقليل من ذلك قدر الإمكان على أن يحصل هذا في بداية تشخيص الحالة.

 

و تضيف : لا يسمح للرضيع بعمر دون العامين من متابعة التلفاز، باعتبار ذلك يمكن أن يؤثر فيه بشكل كبير، وعند تجاوزه هذا السن، يجب ألا تتجاوز مدة بقائه أمام الشاشة أكثر من ربع ساعة، وألا تتجاوز المدة خلال اليوم الواحد ساعتين.

 

-80 % من أطفال التوحد تعرضوا لإهمال غير مقصود بتركهم أمام قنوات الأطفال في العام الأول فترة طويلة كما أكدت د. بكري حيث يصبح الطفل مستقبلاً عاجزاً عن التفكير والكلام والتفاعل وتضعف حاسة اللمس والشم  لديه ويتوقف العمر العقلي عنده، فاكتساب اللغة ينتج من التفاعل مع الآخرين وليس من مشاهدة التلفزيون وتضيف: للأسف قد يلاحظ أحد الوالدين أن الطفل تغير ولا يرد ولكن يستمروا في الخطأ  والإهمال من دون وعي  معدّين الطفل صغيراً.

 

– وعن الأعراض التي تصيب الأطفال مدمني التلفاز قالت بكري:  ينفصل الطفل عن عالمه الحقيقي فيصبح غير قادر على معرفة نفسه والناس من حوله، لا يستجيب لنداء أقرب الناس إليه، لا يطيل النظر، لا يتكلم، يخاف من أقرانه أو لا يهتم بوجودهم، يقوم بحركات تكرارية مثل (اللعب المتكرر- اللف حول الأشياء)، يصبح عمره العقلي لا يتناسب مع عمره الجسدي, ونصحت  الأهل عند ملاحظة وجود أي تأخر لغوي أو اشتباه في التوحد عند أطفالهم أن يقوموا بطلب النصيحة الطبية وعدم التأجيل .

 

(تشرين-سيرياهوم نيوز)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

‏‫الحد من النزعة الاستهلاكية مدخل للحد من الشعور بالفقر

 ١٨-١٠-٢٠١٨ *عبد اللطيف شعبان شكاوى الفقر تتردد على لسان الكثيرين، أكان هذا الفقر مدقعاً أو نسبياً، ادعاء أو حقيقة، فحالات الفقر تختلف بين زمان ومكان، ...