آخر الأخبار
الرئيسية » قضايا إدارية » بناء الإنسان وليس بناء الأسوار!!

بناء الإنسان وليس بناء الأسوار!!

*د.بسام الخالد
بناء الانسان إن أساس البناء في الكون هو بناء الإنسان , وبالمعنى المعكوس فأساس هدم معالم حضارة أمة يبدأ بهدم الإنسان, وفي ذلك يقول أحد الفلاسفة: ” إذا أردت أن تهدم حضارة أمة، فهناك وسائل ثلاث هي: هدم الأسرة، هدم التعليم، تحطيم القدوة”.
فلكي تهدم اﻷسرة، عليك بتغييب دور اﻷم، ولكي تهدم التعليم عليك بالمعلم.. قلل من مكانته حتى يحتقره طلابه، ولكي تُسقط القدوة والمثال، عليك بالعلماء.. اطعن فيهم حتى لا يسمع لهم أحد!
– نشر الكاتب البرازيلي الشهير باولو كويلو قصة قصيرة  يتجلى فيها البعد الإنساني الذي يوحد جميع أبناء الكرة الأرضية، جاء فيها:
كان الأب يحاول قراءة الجريدة، لكن ابنه الصغير لم يتوقف عن مضايقته،  وحين تعب الأب من ابنه قام بقطع ورقة من الجريدة، كانت تحتوي على خريطة العالم، ومزقها إلى أجزاء صغيرة وقدمها إلى ابنه قائلا: أعطيتك خريطة للعالم فأرني أتستطيع إعادة تكوينها كما كانت من قبل، ثم عاد لقراءة صحيفته وهو يعلم أن ما فعله من شأنه أن يُبقي الطفل مشغولا بقية اليوم، إلا انه لم تكد تمر سوى 15 دقيقة حتى كان الطفل قد عاد إليه وقد أعاد ترتيب الخريطة.. فتساءل الأب مذهولا: هل كانت أمك تعلمك الجغرافيا؟!
رد الطفل قائلا: لا أعرف عن ماذا تتحدث، لقد كانت هناك صورة لإنسان على الوجه الآخر من الورقة.. وعندما أعدت صورة الإنسان أعدت بناء العالم أيضاً..!
– عندما أراد الصينيون القدامى أن يعيشوا في أمان , بنوا سور الصين العظيم, واعتقدوا أنه لا يوجد من يستطيع تسلقه لشدة تحصينه، ولكن خلال المائة سنة الأولى بعد بناء السور تعرضت الصين للغزو ثلاث مرات وفي كل مرة لم تكن جحافل العدو البرية في حاجة إلى اختراق السور أو تسلقه، بل كانوا في كل مرة يدفعون الرشوة للحراس ثم يدخلون عبر البوابة.. لقد انشغل الصينيون ببناء السور ونسوا بناء الحراس!
(سيرياهوم نيوز1-7-2018)3
Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إقرار قانون جديد شامل متكامل لمهام واختصاصات وزارة التنمية الادارية *تأخير غير مبرر في تنفيذ مشروع الاصلاحالاداري

*عبد الرحمن تيشوري / خبير ادارة عامة استراتيجيات الإصلاح في سورية الجديدة وفق منطوق المشروع كما اطلقه الرئيس الاسد في مجلس الوزراء في حزيران 2017 بعد احداث الوزارة المتخصصة للتنمية الادارية وترجمته ...