آخر الأخبار
الرئيسية » إعادة الإعمار » ‏‫رصد المبالغ المالية لإعادة الإعمار والبناء بدرعا ريفاً ومدينة.. الكهرباء: مرحلة توصيف وتقدير الأضرار قطعت شوطاً كبيراً.. والتأهيل قريباً

‏‫رصد المبالغ المالية لإعادة الإعمار والبناء بدرعا ريفاً ومدينة.. الكهرباء: مرحلة توصيف وتقدير الأضرار قطعت شوطاً كبيراً.. والتأهيل قريباً

 15-7-2018
عامر ياغي

كشفت مصادر خاصة في وزارة الكهرباء للثورة أن الملف الخاص بإعادة صيانة وإصلاح وتأهيل وتحديث المنظومة الكهربائية في محافظة درعا وريفها وصولاً إلى القرى والبلدات القريبة أو المتاخمة للحدود السورية ـ الأردنية

« المدرجة ضمن خارطة طريق الوزارة الخاصة بعملية إعادة الإعمار»، تم وضعه موضع التنفيذ العملي والتطبيق بعد ساعات قليلة من قيام بواسل الجيش العربي السوري بتطهير أولى المناطق في ريف درعا من رجس المجموعات الإرهابية المسلحة.‏ ‏

المصادر أكدت أنه كما خطط ريف دمشق وتدمر ودير الزور وريف حمص الشمالي وحماه الجنوبي .. كانت جاهزة بانتظار شارة التحرك فإن خطتي محافظتي إدلب والرقة موضوعة بانتظار تحريرهما وبشكل كامل، لتتحرك الفرق الفنية باتجاههما تماماً كما فعلت في محافظة درعا ريفاً ومدينة.‏

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة قامت وفي خطوة استباقية برصد الكتلة المالية اللازمة لعملية إعادة إعمار كامل محافظة درعا وحجز هذا المبلغ ضمن إجمالي الميزانية المرصودة لهذه العملية، منوهة إلى أن الفرق الفنية التابعة للوزارة وتحديداً في مؤسستي توزيع واستثمار ونقل الطاقة الكهربائية قطعت شوطاً كبيراً ومهما « أكثر من 50 % من المناطق المطهرة والمحررة» في تحركها باتجاه توصيف الأضرار والتخريب الذي طال معظم الشبكة نتيجة الاستهداف الممنهج الذي قامت به العصابات التكفيرية المسلحة.‏

وأوضحت المصادر أن عملية التوصيف ستليها مرحلة تقدير الأضرار بشكل دقيق ومن ثم إعداد التقرير النهائي الذي بموجبه سيتم تأمين كافة التجهيزات والمعدات اللازمة لإعادة منظومة الشبكة الكهربائية إلى قبل السنوات السبع العجاف التي عاشتها المحافظة خلال تدنيس المجموعات الإرهابية لبعض بلداتها وقراها وأحيائها.‏

وبينت المصادر أن استعدادات الوزارة لمرحلة إعادة إعمار المنظومة الكهربائية لم تقتصر على رصد الاعتمادات المالية وتشكيل فرق عمل للقيام بأعمال التوصيف والتقدير ورفع التقارير فحسب، وإنما امتدت لتشمل أيضاً « وكما باقي المحافظات» إعداد وتأهيل وتجهيز الكادر البشري الفني التقني الذي سيقوم بترجمة خطة الإعمار والبناء إلى واقع علمي على الأرض، مؤكدة أن كل ما تحتاج إليه هذه الفرق قد تم تأمينه وبشكل كامل.‏

سيرياهوم نيوز/5-الثورة
Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شركات صينية يبحثون في حلب المشاركة بإعادة الإعمار والتشييد السريع

2018-07-23 بحث أعضاء نقابة مقاولي الإنشاءات في حلب اليوم مع عدد من ممثلي الشركات الصينية تعزيز التعاون بين الجانبين وتوسيع آفاق العمل المستقبلي وخاصة في ...