آخر الأخبار
الرئيسية » الرياضة » غداً الافتتاح الرسمي لدورة الألعاب الآسيوية الـ «18» في إندونيسيا.. «11» ألف رياضي ورياضية يتنافسون في «40» نوعاً من الرياضة.. و65 يمثلون رياضتنا

غداً الافتتاح الرسمي لدورة الألعاب الآسيوية الـ «18» في إندونيسيا.. «11» ألف رياضي ورياضية يتنافسون في «40» نوعاً من الرياضة.. و65 يمثلون رياضتنا

17-8-2018
هراير جوانيان

تفتتح رسمياً يوم غد السبت الساعة الثالثة عصراً بتوقيت دمشق، دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة والتي تستضيفها إندونيسيا لغاية 2 أيلول القادم بمشاركة (45) دولية، وسيكون هناك 462 حدثاً في 40 رياضة للتنافس في الألعاب،

وتشمل هذه الألعاب: الرياضات المائية والرماية وألعاب القوى و الريشة والبيسبول والكرة اللينة وكرة السلة والبولينغ والملاكمة والجسور والتجديف بالزورق (الكاياك) وركوب الدراجات الهوائية والفروسية والمبارزة‏‏

‏‏

وكرة القدم والغولف والجمباز وكرة اليد والهوكي وجيت سكي وجودو وكاباددي وكاراتيه، فنون القتال، البنتاثلون الحديث، الطيران الشراعي، الرولير سبورت (الباتيناج)، التجديف، كرة الركبي، الإبحار، سيباك تاكرو، الرماية، رياضة التسلق، الاسكواش، كرة الطاولة، التايكواندو، التنس، الترياثلون، الكرة الطائرة، رفع الأثقال، والمصارعة.‏‏

وللمرة الأولى على الإطلاق، ستقام الدورة الآسيوية في مدينتين إندونيسيتين، في العاصمة جاكرتا ومدينة باليمانغ (عاصمة مقاطعة سومطرة الجنوبية)، بالإضافة إلى ذلك ستتوزع الفعاليات أيضاً على الأماكن المحيطة بالمدينتين، بما في ذلك في مدينة باندونغ ومدن أخرى في مقاطعات جاوا الغربية ومقاطعة بانتين المجاورة.‏‏

وتحمل دورة الألعاب الآسيوية لهذا العام شعار)طاقة آسيا(، حيث تعتبر الشمس في الوسط رمزاً للألعاب الآسيوية. ويوضح الشعار ثلاثة جوانب رئيسية، وهي: آسيا، والرياضة، وإندونيسيا. إن روح (طاقة آسيا) نفسها متجذرة في تنوع الثقافات واللغات والتاريخ الذي يندمج معاً في خلق طاقة قوية تعزز روح الصداقة الحميمة والروح الرياضية.‏‏

وتقدم دورة الألعاب الآسيوية 2018 أيضاً ثلاث تمائم تضم أشهر الحيوانات المستوطنة في إندونيسيا: البهين بهين وهي تمثل الاستراتيجية على شكل طائر الكيندراواسيه الرائع أو كما يسمى طائر الجنة وهو يرتدي اللباس التقليدي لمنطقة بابوان السمات المميزة. ثم هناك آتونغ الذي يمثل السرعة في شكل غزلان الباويان السريع والذي يرتدي لباس السارنج مع الزركشة التقليدية من جاكرتا، والثالث هو كاكا الذي يمثل قوة وحيد القرن وهو يرتدي وشاح مع الزهرة التقليدية النموذجية من منطقة باليمبانجغ.‏‏

وقد أكد جميع الأعضاء الخمسة والأربعين المنتسبين إلى المجلس الأولمبي الآسيوي مشاركتهم في الألعاب. وهم: سورية،أفغانستان، بنغلادش، بوتان، البحرين، بروناي دار السلام، كمبوديا، الصين، هونغ كونغ، إندونيسيا، الهند، الأوليمبيون المستقلون (الكويت)، إيران، العراق، الأردن، اليابان، كازاخستان، قرغيزستان، كوريا الجنوبية، السعودية ولاوس ولبنان ومكاو وماليزيا وجزر المالديف ومنغوليا وميانمار ونيبال وعمان وباكستان والفلبين وفلسطين و كوريا الديمقراطية وقطر وسنغافورة وسريلانكا وتايلاند وطاجكستان وتركمانستان وتيمور الشرقية ، تايوان، الإمارات ، أوزبكستان، فيتنام، واليمن.‏‏

وستشارك الكوريتان الجنوبية والشمالية بفرق موحدة في ثلاث رياضات هي الكانوي والتجديف وكرة السلة للسيدات .‏‏

وسترتدي هذه الفرق ، ملابس رياضية محلية الصنع وليس ماركات عالمية – التي عادةً ترعى الفرق الكورية الجنوبية – وذلك كون كوريا الشمالية تخضع لعقوبات عديدة من الأمم المتحدة يفرض عليها حظر استيراد السلع الفاخرة والماركات العالمية بما في ذلك المعدات الرياضية.‏‏

الشعلة الأولمبية وصلت‏‏

وكانت شعلة دورة الألعاب الآسيوية وصلت إلى العاصمة جاكرتا يوم الأربعاء بعد رحلة امتدت شهراً عبر مختلف مناطق الأرخبيل الواقع في جنوب شرق آسيا ، حيث استقبلت باحتفال شاركت فيه فرق موسيقية وتخللته رقصات تقليدية ، بعد مسيرة في البلاد بدأت في 17 تموز من مدينة يوغياكاراتا ، وتناوب على حملها نحو 10 لآرف شخص ، قبل وصولها إلى ملعب (غيلورا بونغ كارنو) تزامناً مع حفل الافتتاح غداً السبت. وبوصولها إلى الملعب ، ستكون الشعلة قد عبرت 18 ألف كلم على امتداد 54 مدينة ، منذ إضاءتها في العاصمة الهندية (نيودلهي) ، المدينة المضيفة للنسخة الأولى من اللعاب الآسيوية في العام 1951.‏‏

(11 ألف رياضي ورياضية)‏‏

ويشارك في الألعاب الحالية نحو 11 ألف رياضي ورياضية ، وتقام المنافسات في مدينة غيلورا بونغ كارنو (جاكرتا( التي ستستضيف ٢٤ رياضة ومجمع إكسبو جاكرتا الدولي وسيستضيف ٦ رياضات ومجمع سبورت سيتي الذي سيستضيف ١١ رياضة ،كما ستستضيف مدينتي جاوا الغربية وبانتن منافسات كرة القدم للرجال إضافة إلى رياضات ، الطيران المظلي ، الخماسي الحديث ، الدراجات على الطريق.‏‏

وتشارك بعثتنا بـ (65) رياضياً (58 عند الذكور و7 عند الإناث)، في (16) نوعاً من الرياضة على الشكل الآتي:‏‏

كرة القدم (20) لاعباً هم: أحمد مدنية- خالد إبراهيم- محمد يزن عرابي- جهاد بسمار- محمد فارس أرناؤوط- عبد الله جنيات- يوسف الحموي- أحمد الغلاب- زكريا حنان- خالد كردغلي- أحمد الأشقر- محمد عنيز- أحمد الأحمد- عبد الرحمن بركات- عبد الهادي شلحة- محمد كامل كواية- محمد المرمور- حسين شعيب- محمود البحر- أحمد الخصي.‏‏

كرة السلة للرجال (12) لاعباً: شريف العش- عمر ادلبي- طارق الجابي- عمر الشيخ علي- محي الدين قصبللي- خليل خوري- جميل صدير- عبد الوهاب الحموي- أنطوني بكر- أحمد خياطة- ناظم قصاص- عمار الغميان.وتشارك هذه التشكيلة في منافسات (5*5) ، في حين سيشارك كل من ادلبي والغميان والخوري وخياطة في منافسات (3*3).‏‏

كرة السلة للسيدات 3*3 (4) لاعبات: جونا مبيض- نورا بشارة- سيدرة سليمان- فرح أسد.‏‏

الجودو وكوراش والسامبو وجوجيستو (4 لاعبين ولاعبة): محمد قاسم – عبد السلام حاج قدور- مهند شام- منير غصين- حسنة سعيد (جميعهم يشاركون في الجودو ، كما يشارك كل من محمد قاسم وحسنة سعيد في كوراش وعبد السلام حاج قدور ومهند شام في السامبو ومنير غصين في جوجيستو.‏‏

الكاراتية (لاعب ولاعبة) علي زبوط (+84 كلغ) وخلود علي (+68).‏‏

السباحة (لاعب ولاعبة) أزاد البرازي (50و 100 م صدر) وبيان جمعة (50و100 م حرة).‏‏

ألعاب القوى (لاعب واحد) مجد الديل غزال (الوثب العالي).‏‏

رفع الأثقال (3 لاعبين) معن أسعد (+91 كلغ)، علي هزاع (94 كلغ)، مجد حسن (105 كلغ).‏‏

المصارعة (4) لاعبين: في الرومانية محمد فداء الدين الأسطة (86 كلغ) وعبد الله كريم (97 كلغ) وفي الحرة عبد الكريم الحسن (66 كلغ) ورجا الكراد (+125 كلغ).‏‏

الترياتلون (لاعبان) هما محمد الصباغ ومحمد ماسو.‏‏

الملاكمة (3 لاعبين) حسين المصري (52 كلغ)، عبد المؤمن عزيز (69 كلغ)، أحمد غصون (75 كلغ).‏‏

الدراجات (لاعبان) هما يوسف سررجي (سباق الطريق) ومحمد طارق الموقع (سباق المضمار).‏‏

الفروسية (4 فرسان) هم شادي غريب- محمد جوبراني- أحمد حمشو- عمرو حمشو.‏‏

بين الصين واليابان‏‏

منذ انطلاق دورة الألعاب الآسيوية قبل 67 عاماً هيمنت كل من اليابان والصين على ترتيب الميداليات ، حيث توّجت اليابان بطلة في النسخ الـ 8 الأولى (من عام 1951 حتى 1978) ، فيما فرضت الصين سيطرتها على المركز الأول ابتداء من نسخة عام 1982 في نيودلهي إلى عام 2014 في إينشيون الكورية الجنوبية.‏‏

وحصدت الصين حتى الآن (2976) ميدالية بينها (1355) ذهبية و(928) فضية و(693) برونزية ، أما اليابان فقد حصدت (2858) ميدالية بينها (957) ذهبية و(990) فضية و(911) برونزية وتأتي كوريا الجنوبية في المركز الثالث بمجموع (2048) ميدالية (697- 598- 753)، ثم إيران بـ (480) ميدالية (149-151-180).‏‏

(سيرياهوم نيوز-وكالات-الثورة)3

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أعاد كتابة التاريخ بفوز خامس مطلع الدوري بعد 37 عاماً .. قطار ليفربول يمضي وتشيلسي يتصدر البريميرليغ

16-09-2018 | محمود قرقورا انطلقت أمس مباريات المرحلة الخامسة من الدوري الإنكليزي الممتاز بلقاء قمة جمع توتنهام مع ضيفه ليفربول على أرضية ملعب ويمبلي في ...