سميت القدموس بهذا الاسم نسبة إلى الإله الفينيقي (قدموس) وتقول الأسطورة السورية القديمة، إن أجينور ملك صور اللبنانية الفينيقية كان له ثلاثة أولاد ذكور هم قدمو وكليكيو وفينيقيو، وابنة واحدة فقط هي «أوروبا» التي خطفها زفرس أوزوس كبير آلهة اليونان فطلب الملك من أبنائه الذكور البحث عن شقيقتهم المخطوفة ولكن استقر كليكيو في شمال سورية، وفينيقيو في الساحل السوري، بينما استقر قدمو في اليونان حيث أضيف الحرف «س» للاسم حسب اللغة الإغريقية فأصبح «قدموس»، وقد قام قدمو بنقل الأبجدية إلى اليونان ومنها إلى بقية أوروبا وبنيت مدينة في اليونان سميت باسمه، ومن المكان الذي غادر منه قدمو في الجبال الساحلية السورية ولدت بلدة سميت باسمه أيضاً أي «القدموس».

القدموس بلدة تابعة لمحافظة طرطوس، تقع في السلسلة الجبلية الساحلية على الطريق الواصل بين بانياس ومصياف، لها حدود مع منطقة الشيخ بدر جنوباً ومحافظة حماة شرقاً وتبعد عن طرطوس /65/ كيلو متراً، وتتميز القدموس بوجود عدد من المواقع الأثرية مثل قلعة القدموس التي يمكن الوصول إليها من المدينة القديمة بوساطة أدراج حجرية أثرية، وكذلك قلعة الكهف، وعدد من المباني والمدافن والكهوف الأثرية التي تعود لعصور قديمة، إضافة إلى مواقع طبيعية وسياحية مثل غابة الشعرة والصوراني وجبل المولى حسن وجبل القضبون وعين الريس وجبل النبي شيت، وغيرها.