آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الميدان » الجيش يحبط محاولة تسلل إرهابيين باتجاه نقاط عسكرية في محيط قريتي الخربة وزلين بريف حماة الشمالي

الجيش يحبط محاولة تسلل إرهابيين باتجاه نقاط عسكرية في محيط قريتي الخربة وزلين بريف حماة الشمالي

2018-11-18

أحبطت وحدات من الجيش العربي السوري محاولة تسلل مجموعات إرهابية من محورين باتجاه نقاط حاكمة على أطراف المنطقة منزوعة السلاح بريف حماة الشمالي للانطلاق منها والاعتداء على نقاط عسكرية تحمي المدنيين في قريتي الخربة وزلين.

وأفاد مراسل سانا في حماة بأن وحدات الجيش المرابطة في محيط قريتي الخربة وزلين اقصى شمال محافظة حماة لحماية المدنيين من الاعتداءات الإرهابية رصدت تحرك مجموعتين إرهابيتين مما يسمى “كتائب العزة” الإرهابية بين كروم الزيتون متسللتين عبر محوري البويضة ومعركبة بالتوقيت ذاته بهدف الوصول إلى أحد الجروف الصخرية بالقرب من نقاط عسكرية للاعتداء عليها.

وبين المراسل أنه عند وصول الارهابيين إلى مسافة معينة على محوري تسللهم تعاملت معهم برمايات مركزة محققة إصابات في صفوفهم لافتا إلى أن حالة من الهلع سادت بين الارهابيين نتيجة عامل المفاجأة بانكشاف تسللهم ووقوعهم في مرمى نيران الأسلحة الخفيفة للجيش.

واشتبكت وحدة من الجيش أمس الأول مع مجموعة إرهابية تسللت باتجاه إحدى النقاط العسكرية المتقدمة في محيط بلدة السرمانية بريف حماة الشمالي الغربي وكبدت الإرهابيين المهاجمين خسائر كبيرة وأوقعتهم بين قتيل ومصاب.

وتواصل التنظيمات الإرهابية التي ينضوي معظمها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة الإرهابي المنتشرة في عدد من قرى وبلدات ريف حماة الشمالي المتاخم لمحافظة إدلب خرق اتفاق منطقة تخفيف التوتر في إدلب عبر اعتداءاتها وهجماتها على مواقع الجيش ونقاطه والقرى الآمنة في المنطقة منزوعة السلاح ومحيطها.

(سيرياهوم نيوز-سانا)3

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركيا ستطلب تمديدها مقابل البدء «على وجه السرعة» بتنفيذ «اتفاق سوتشي»! … الجيش يلتزم ب«هدنة إدلب» ويرد على خروقات الإرهابيين

التزم الجيش العربي السوري بالهدنة شمالاً، ورد على خروقات التنظيمات الإرهابية لها في ريفي حماة وإدلب، على حين كشفت مصادر إعلامية مقربة من الميليشيات الممولة ...