آخر الأخبار
الرئيسية » الأخبار البحرية » البحارة السوريون في مهبّ الأمواج ولا نقابة تحميهم!

البحارة السوريون في مهبّ الأمواج ولا نقابة تحميهم!

٢٦-١-٢٠١٩

اللاذقية ـ نهلة أبو تك: 

عينة من الظلم الذي يتعرض له البحارة السوريون بسبب عدم وجود تنظيم نقابي يحميهم استعرضتها «تشرين» مع بعض العاملين وكانت البداية مع القبطان بهاء فاطمة الذي يحمل حالياً مشروع ترخيص لجمعية للبحارة السوريين وتقدم به للجهات الرسمية، إذ أشار إلى أن البحارة السوريين الذين ذاع صيتهم وتميزهم في العمل البحري وحققوا حضوراً وانتشاراً واسعاً في أصقاع وبحار الأرض، كثيراً ما يتعرضون لحالات غبن أو خطف أو اضطهاد، وليست لديهم جهة تنظيمية أو نقابية ترعى حقوقهم وهذا هو أحد اشتراطات اتفاقية العمل الدولية، إذ تشترط وجود نقابة للبحارة ونقابة لملاك السفن وجهة حكومية تمثل السلطة البحرية، لأن غرفة الملاحة تمثل ملاك السفن والوكالات البحرية في حين لا تمثيل للبحارة على اختلاف تسمياتهم واختصاصاتهم العلمية والمهنية، مع العلم أن عدد البحارة الحاصلين على دفتر بحارة من المديرية العامة للموانئ يتجاوز 24 ألف بحار. أما القبطان ماهر دنورة فأشار إلى تفاصيل مهمة تفرضها اتفاقية العمل البحري لعام 2006 التي تعرف بميثاق حقوق البحارة التي أقرها ممثلو الحكومات وأصحاب العمل، وتهدف بالدرجة الأولى إلى تحقيق العمل اللائق للبحارة وتأمين ظروف عمل مناسبة تتضمن الحد الأدنى للسن، وعقود التوظيف، وساعات العمل والراحة، ودفع الأجور، والإجازة السنوية مدفوعة الأجر، والعودة إلى الوطن عند انتهاء العقد، إضافة للرعاية الطبية على متن السفن، واستخدام خدمات التوظيف والتعيين الخاصة المرخصة، والسكن، والغذاء والتموين والصحة والسلامة المهنية والوقاية من الحوادث إضافة إلى معالجة شكاوى البحارة، وقد وضعت الاتفاقية على أن تكون قابلة للتطبيق على الصعيد العالمي وعلى نحو موحد، على أن يسهل فهمها وتحديثها، ولكن البحارة السوريين لا يتمتعون بهذه التفاصيل والميزات التي تضمنتها اتفاقية العمل البحري، وليس لديهم تنظيم نقابي لتنفيذ هذه القرارات، وحسب البحارة السوريين هم وحدهم الذين يعانون هذه المشكلة لأن عدداً قليلاً من البحارة حول العالم ليس لديهم تنظيم نقابي يمثلهم لدى الشركات الدولية أو في حال حدوث أي طارئ. ويضيف دنورة أن المرسوم التشريعي رقم 29 لعام 1986 أناط بالاتحاد العام لنقابات العمال مهمة الاهتمام بأمور ومصالح العمال السوريين العاملين خارج القطر .

(سيرياهوم نيوز/٥-تشرين)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قطاع النقل البحري من جديد على واجهة الاهتمام الحكومي

06-02-2019   سامي عيسى: لم يكن قطاع النقل البحري خارج اهتمام الحكومة في استراتيجية تطويرها للقطاعات الاقتصادية والخدمية بما يلبي طموحات المرحلة المقبلة , وإنما كان ...