آخر الأخبار
الرئيسية » خواطر أنثى » كان طيفا 

كان طيفا 

  • نرجس عمران 
وحين لمحت طيفا مر من هنا
دغدغتني الفرحة بأصابع إلهام
ناولت الشرود من الوقت كله
وجلست أستنبط الإحساس في صدق
أقرأ الخفقات في حنين
في شوق
في أمل
جعلني أرتدي ملامح الغبطة
أتوسط حضن الخفايا
 أنشد السفر على جنح العطر
لنملأ زجاجة العمر
بشيء من عبق الرجوع
ها هي  السطور ..
تناديني بلهفة جائع …
أن أطعمها  زاد المنى
كي تتخم  بعمر من ودّ
  بدلا من الضائع
أرجوك بعثر أطيافك ما شئت
وتشظى في هسيس النبض
روحا
اسكب حضورك ابتسامات
على شفاه اليوم
إجعل صباحك مندى بالقبل
وظهرك صاخبا بجنون لقاء
وهات مساء  ينطق الغرام
وليلا على شراشف الولّه
يرخي ويرفع السُّدل بلا هوادة
و…
و…
وكان طيفك ما مر من هنا .
(سيرياهوم نيوز19-2-2019)-/5
Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القوة الضاربة

نرجس عمران طوت الغناء في حنجرتها وبات اللحن قيد فجأة هذه الحشرجات في تنهيد النسيم تخدش صمتها ماذا يقول لها الشرود  الأن ؟؟ وهذا الهدوء ...