أفادت الشركة الروسية للأنظمة الفضائية التابعة لوكالة الفضاء الروسية “روس كوسموس”، اليوم ، بأن مجموعة الأقمار الصناعية التي تمتلكها روسيا لغرض استشعار الأرض عن بعد تقدر بعشرة أقمار.

وجاء في بيان: إن المجموعة المدارية الروسية لمسح الأرض تقدر بـ10 أقمار، وتقوم تلك الأقمار بتأمين جميع أشكال التصوير الضوئي للأرض، بما في ذلك متعددة الأطياف.

وجاءت تلك الأقمار على النحو التالي: “ريسورس — بي”، “اليكترو — إل”، وقمران من طراز “ميتيور — إم”، وخمسة من طراز “كانوبوس — في”، وواحد من طراز “كانوبوس — في — أي كي”.

ولا يشار في موقع “روسكوسموس” إلى العدد الإجمالي للأقمار الصناعية في مجموعة رصد الأرض، ومع ذلك، فإن هذه البيانات تتوافق مع معلومات من مصادر مفتوحة.

ولم تشمل الشركة التابعة لـ”روسكوسموس” المركبة الفضائية ” أيست — 2 دي” ضمن العدد الإجمالي، وذلك لأنها مملوكة ومبنية من قبل مركز الفضاء “بروغريس”، الذي يدخل كذلك ضمن وكالة الفضاء الروسية.

وتجدر الإشارة إلى أن العدد الإجمالي للأقمار الصناعية لغرض استشعار ورصد الأرض عن بعد في العالم هو نحو 438 قمراً.

وتملك الصين أكبر مجموعة منها تقدر بـ 84 قمراً صناعياً، بينما تمتلك الولايات المتحدة 50 مركبة كبيرة وحوالي 150 قمراً صغيراً لمسح الأرض، ويمتلك الاتحاد الأوروبي ما مجموعه 49 قمراً، ولدى اليابان 28، بينما تملك الهند 18 قمراً.

“سبوتنيك”