آخر الأخبار
الرئيسية » من المحافظات » الأهالي أعادوا ترميمه.. وتكلفة تأهيله بلغت 80 مليون ليرة …

الأهالي أعادوا ترميمه.. وتكلفة تأهيله بلغت 80 مليون ليرة …

سريول : القصر العدلي في دوما سيفتتح الأسبوع القادم … 250 ألف شخص في المدينة.. والأهالي يساهمون في تأهيل مقسم الهاتف

| محمد منار حميجو

  15-04-2019

كشف مصدر مسؤول في ريف دمشق أن افتتاح القصر العدلي في دوما في ريف دمشق سيكون الأسبوع القادم من دون أن يحدد يوم الافتتاح، على حين أعلن عضو مجلس الشعب عن منطقة دوما محمد خير سريول أن وزير العدل هشام الشعار وعد أن يكون افتتاحه يومي الاثنين أو الثلاثاء.
وفي تصريح خاص لـ«الوطن» أكد سريول أن القصر العدلي تم ترميمه من أهالي المنطقة وبتكلفة تقديرية تجاوزت 80 مليون ليرة بعدما كان هناك دراسة لإزالته بالكامل إلا أن هناك مهندسين من المنطقة قدموا دراسة أنه بإمكان ترميم المجمع القضائي.
وأشار سريول إلى أن المبنى أثري يعود إلى 100 عام لذلك كان هناك اهتمام من الأهالي بترميمه، لافتاً إلى أن هناك من الأهالي قدم الكهرباء ومنهم من قدم العفش بمعنى أن الأهالي قدموا أغراض عينية كل حسب استطاعته, مضيفاً: لا يمكن أن نسميها تبرعات بل هي أشياء قدمها الأهالي كجزء لوقوفهم إلى جانب الدولة بعد سنوات من الإرهاب التي تعرضوا لها بوجود العصابات المسلحة، مشيراً إلى أنه في المدينة حالياً نحو 250 ألف شخص.
ولفت سريول إلى أن الأهالي يساهمون حالياً في إعادة قسم الاتصالات، مشيراً إلى أن أنهم ساهموا في تأهيل شعبة تجنيد المنطقة.
وفيما يتعلق بموضوع الدعاوى أكد سريول أن جزءاً منها مفقود وآخر تم ترميمه وجزءاً موجود وأنه سيتم ترميم كل الدعاوى المفقودة بعد عودة المجمع إلى العمل، معتبراً أن إعادة العمل فيه سيسهل الكثير من الأمور لأهالي منطقة دوما والبلدات التابعة لها باعتبار أن الأهالي يعانون في مراجعة المحكمة في شارع خالد بن الوليد في المدينة.
وبيّن سريول أن هناك الكثير من معاملات الزواج والطلاق والبيع والشراء تحتاج إلى تثبيتها في المحكمة وبالتالي عودة المحاكم المختصة للمنطقة سيساعد كثيراً في ذلك، معتبراً أن عودته أيضاً تشكل عودة هيبة القضاء وخصوصاً أنه مرجع للمواطنين في إعادة الحقوق.
من جهته أكد المصدر أنه بعد العطلة ستتم إعادة العمل في القصر العدلي في دوما، معتبراً أنها خطوة كبيرة لتسهيل أمور المواطنين وتخفيف أعباء المواصلات كما أنه يشكل عودة للقضاء للمنطقة وخصوصاً أنه يخدم عدداً كبيراً من المواطنين سواء في دوما أم في المناطق التابعة لها.
وكان وزير العدل هشام الشعار زار القصر العدلي في دوما منذ يومين وتفقد عملية الترميم فيه ومدى جاهزيته لعودة أعمال المحاكم وبسط سلطة القانون وخاصة بعد عودة الأهالي استعداداً لفتحه رسمياً الأسبوع القادم في خطوة اعتبرها العديد من المختصين نحو الطريق الصحيح لما فيه من تسهيل الأمور على المواطنين في تلك المنطقة.

(سيرياهوم نيوز/5-الوطن)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نحو تنمية حقيقية.. دراسة تطوير منطقة الغاب ستكون منجزة مع نهاية العام

2019-09-17 ناقشت اللجان المركزية والفنية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي اليوم الدراسات التنظيمية والتنموية والبرامج الزمنية التنفيذية التي وضعت لتطوير منطقة الغاب بريف حماة. وبين ...