آخر الأخبار
الرئيسية » كاميرا الناس » بِنَفْسِيَ مَنْ لاَ بدَّ لِي أنْ أُهَاجِرَهْ ، وَمَنْ أنَا فِي المَيسُورِ وَالْعُسْرِ ذَاكرُهْ ومن قد رماه الناس بي فاتقاهم ، بهجري إلا ما تجن ضمائره

بِنَفْسِيَ مَنْ لاَ بدَّ لِي أنْ أُهَاجِرَهْ ، وَمَنْ أنَا فِي المَيسُورِ وَالْعُسْرِ ذَاكرُهْ ومن قد رماه الناس بي فاتقاهم ، بهجري إلا ما تجن ضمائره

سيرياهوم نيوز/٥

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إِن كانَ سَرَّكُمُ ما قالَ حاسِدُنا … فَما لِجُرحٍ إِذا أَرضاكُمُ أَلَمُ

سيرياهوم نيوز/5