آخر الأخبار
الرئيسية » السياحة و التاريخ » تل حميرة.. ملتقى أنشط طرق التجارة في تاريخ الشرق القديم

تل حميرة.. ملتقى أنشط طرق التجارة في تاريخ الشرق القديم

01-06-2019 

يقع «تل حميرة» الأثري أو «تل الصهريج» على مجرى مسيل مائي في منطقة القلمون إلى الشمال الشرقي من مدينة «دير عطية» ويبعد عنها نحو 11كم وسط بلدة «حميرة» التي أخذ اسمه منها والتي تحوي الكثير من المعالم الأثرية منها القناة الرومانية و«تل الفاخورية» و«تل الحمّام» الأثريان ويرتفع عن سطح البحر نحو 1200م وهو تل شبه مربع الشكل طول ضلعه نحو 75م، وارتفاعه عن السهل المحيط نحو 7م.
ويعد التل محطة مهمة على الطريق التجارية القديمة بين المنطقة الوسطى والجنوبية من سورية إضافة لكونه متاخماً للبادية وقد تم اكتشافه نتيجة أعمال بعثة المسح الأثري التي قامت بها دائرة آثار ريف دمشق وأنجزت فيها ثلاثة مواسم تنقيب تم خلالها إجراء رفع طبوغرافي للموقع وفتح بعض الأسبار الأثرية فيه وقد أظهرت الأعمال وجود ثلاث طبقات أثرية في التل يعود أقدمها إلى نهاية العصر البرونزي المتأخر وبداية العصر الحديدي بينما تعود الطبقتان الثانية والأولى إلى عصر الحديد الثاني والثالث أي بين القرنين الحادي عشر والسابع قبل الميلاد، وتأتي أهمية «تل حميرة» من كونه محطة مهمة خلال الألفين الثاني والأول ق.م، تقع في منتصف المسافة بين حمص ودمشق الواقعتين على أهم وأنشط طرق التجارة في تاريخ الشرق القديم والذي كان يمتد من بلاد الرافدين ثم شمال ووسط سورية إلى جنوبها وصولاً إلى فلسطين ومصر، وأهم محطة قبل دمشق بالنسبة للطريق القادمة من تدمر والفرات كما يعد مركزاً إدارياً ودينياً وتجارياً مهماً على تخوم البادية السورية ومركز تسوق وتبادل للسلع بين قاطني هذه البادية وتجار الموقع.

سيرياهوم نيوز/٥- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تل «السويحات» يحفظ في باطنه مدينة «بورمان» التاريخية

14-10-2019 يتربع تل السويحات، على الضفة اليسرى من بحيرة الأسد على الخط الإداري بين محافظتي حلب والرقة ناحية صرين، ويبعد عن مدينة الرقة نحو 95 ...