آخر الأخبار
الرئيسية » اقتصاد و صناعة » الاتحاد المهني لعمال البناء.. في تقــــرير ســــــابق يصلح لما هــــو لاحــــــق يطالب بإعادة النظر بالعقد الموقع مع مجموعة فرعون وملحقاته لتطوير صناعة الإسمنت

الاتحاد المهني لعمال البناء.. في تقــــرير ســــــابق يصلح لما هــــو لاحــــــق يطالب بإعادة النظر بالعقد الموقع مع مجموعة فرعون وملحقاته لتطوير صناعة الإسمنت

تعد صناعة الإسمنت في سورية أحد الصناعات العريقة والاستراتيجية، ولها دور كبير من الناحية الاقتصادية والاجتماعية، ولها أيضاً انعكاساتها على أسعار المنشآت والأبنية السكنية والخدمية، وفي تلبية الاحتياجات المتزايدة خلال المرحلة المقبلة وهي مرحلة إعادة البناء والإعمار.
لقد قدرت حاجة سورية من الإسمنت خلال عملية إعادة الإعمار بأكثر من 15 مليون طن سنوياً لذلك لابد من تطوير و تحديث خطوط الشركات التابعة لمؤسسات الإسمنت وإعادة تأهيل الشركات العامة المتوقفة وتعميم التجارب الناجحة لبعض المنشآت في الاستفادة من الطاقات المتاحة بهدف خفض كلف الإنتاج وزيادة العائدية ورفدها بأحدث التقنيات لتمكينها من القيام بدورها وجلعها قادرة على تلبية حاجة السوق المحلية بالإضافة لضرورة اقامة شركات جديدة خاصة بهذه الصناعة الحيوية.
وبموجب تقرير الاتحاد المهني لعمال البناء والأخشاب تم تقديمه يتبن وجود مجموعة من الصعوبات والعراقيل التي تقف حائل بوجه عمل هذه المؤسسة، ويبدو ان تبديل الحال من المحال ولا تزال جملة الاشكالات التي كانت قائمة صالحة للاستخدام في تقرير المؤتمر القادم وربما للسنوات القادمة.
شركة إسمنت طرطوس
ويعمل فيها 2243 عاملاً ومهندساً، وتحتوي على أربعة خطوط إنتاج، وتبلغ الطاقة التصميمية للخط الواحد 1600 طن كلينكر، والحالية المتاحة 1280 طناً ووفقاً للعقد المبرم مع مجموعة فرعون قامت باجراء الصيانات الكاملة لجميع خطوط الانتاج بما فيها قص الأفران وبشكل شبه كامل للوصول الى الأرقام الإنتاجية وفق العقد المذكور، ومن خلال العقد فإن حصة الشركة 1450000 طن كلينكر وقد بلغ انتاج الشركة خلال العام 2018 مليوناً وخمسة آلاف طن ومن خلال النتائج يتبين أن الشركة تخسر 325 ألف طن من مادة الكلينكر نتيجة هذا العقد. وقد اقترح الاتحاد إعادة النظر بعقد فرعون وملحقاته نتيجة الخسائر الواضحة للشركة بعد مضي أكثر من ثلاثة سنوات على توقيع العقد، ولعدم تحقيق الأهداف المرجوة منه وأهمها زيادة العملية الانتاجية وخفض التكاليف، وتحسين البيئة والحد من التلوث وتدريب الكوادار.
شركة إسمنت عدرا
وفي شركة اسمنت عدرا يعمل 600 عامل والملاك العددي 1000 عامل، وتحتوي على ثلاثة خطوط، وطاقتها الإنتاجية التصميمية للخط الواحد 1200 طن كلينكر، أما المتاحة حالياً وبناء على عقد فرعون بالمرحلة الأولى 760 طن كلينكر يومياً وبموجب العقد وملحقه يتم رفع الطاقة الانتاجية خلال عامين ونصف الى 1250 طناً حيث بدأ العقد اعتباراً من 1/7 /2018, ومن خلال المتابعة تبين أنه لم يتم الوصول الى الرقم المذكور مقارنة مع انتاج عام 2017، ويتضح زيادة ارتفاع الكلفة الانتاجية من فيول وكهرباء واستهلاك القطع التبيديلية، ومستلزمات الانتاج الأساسية كالأجر الحراري نتيجة الاستخدام الغير مدروس حيث تقع تكاليف الصيانات وتأمين مستلزمات الإنتاج على عاتق الشركة.
الشركة السورية بحماة
يتبع لها ثلاث معامل، الخط الرطب متوقف منذ العام 2014 لعدم الجدوى الاقتصادية وأما خط المعمل رقم 2 وطاقته التصميمية 1000طن كلينكر والمتاحة حالياً 950 طناً، والمعمل رقم 3 طاقته التصميمية 3500 طن والمتاحة 3000 طن، وتعتبر الشركة رابحة حيث وصلت أرباحها الى ست مليارات خلال العام الماضي بفضل الكوادر الفنية الموجودة بالشركة، وقد وصل عدد العمال الحالي 1208 عمال أما ملاكها العددي فيجب أن يكون 1424 عاملاً ويتم تغطية النقص الحاصل من خلال العمال المياومين (الفاتورة ) ويطالب العمال المياومين بتسوية أوضاعهم وتحويل صفة عملهم لعقود سنوية أسوة بعمال اسمنت طرطوس.
الشركة العربية
للإسمنت ومواد البناء
لقد تم نهبها وتخريبها وسرقتها من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة ومع ذلك فقد تم تأهيل جزء منها من خلال الخطة الإسعافية المقدرة بـ200 مليون ليرة، ويوجد حالياً العديد من العروض من قبل شركات روسية لرفع الطاقة الانتاجية للخط الواحد من1450 طناً من الكلينكر باليوم الى 4500 طن، وملاكها العددي فهو 1009 عمال أما الحالي فهو 203 عمال. وقد تمت الموافقة من قبل مجلس الادارة على مذكرة تفاهم بين الشركة والشركة الروسية يوغرا كونستراكشن.
شركة الشهباء
شركة الشهباء تتألف من معملي المسلمية والشيخ سعيد وكلاهما متوقف بشكل كلي. فمعمل اسمنت الشيخ سعيد متوقف بسبب عدم الجدوى الاقتصادية ولأنه يعمل على الطريقة الرطبة، واسمنت المسملية تم نهبه وتدميره وسرقة محتواه بالكامل من قبل المجموعات الارهابية المسلحة. والمقترح هو تركيب خطوط جديدة وحديثة تواكب المرحلة المقبلة من حاجة البلد الفعلية لهذه المادة وإصدار ملاك عددي جديد للشركة بما يتوافق مع المرحلة المقبلة.
الوحدة الاقتصادية
الوحدة الاقتصادية ملاكها العددي 300 عامل وهي تعمل على تصنيع النواقل والسيلكونات والمراوح وبعض القطع الأخرى لمعامل وشركات الاسمنت وهي تحتاج الى تأهيل صالة السكب الرئيسية وكلفتها التقديرية مليار ليرة، واستكمال الملاك العددي من خلال اجراء مسابقات جديدة.
شركة إسمنت دمر
شركة إسمنت دمر متوقف العمل فيها بشكل كامل ولايوجد فيه أي عامل، و المقترح الاستفادة من أرض الشركة باستثمارها بالسياحة أو إقامة أبراج سكنية.
شركة إسمنت الرستن
شركة اسمنت الرستن : تمت المحافظة على ممتلكات الشركة من خلال تواجد العاملين فيها وهي تعمل على الطريقة الرطبة بخط واحد بطاقة انتاجية 350 طن كلينكر باليوم. وحالياً متوقف ويتم الاستفاة من المطاحن فقط حسب الحاجة من خلال جلب مادة الكلينكر من اسمنت السورية بحماه ويبلغ عدد العاملين الحالي 150 عاملاً.
الشركة العربية
لصناعة البورسلان
الشركة العربية لصناعة البورسلان والأدوات الصحية بحماة يبلغ عدد العاملين حسب الملاك 774 عاملاً والعدد الحالي166 وعدد العمال المياومين 170، والمقترح اجراء مسابقات وتسوية أوضاع المياومين وتحويل صفة عملهم لعقود سنوية، والعمل على تركيب خطوط جديدة تواكب مرحلة إعادة البناء والأعمار وتلبي متطلبات حاجة السوق المحلية من المادة وفق أفضل المواصفات الحديثة والمتطورة.
وانطلاقاً من ذلك فقد طالب الاتحاد المهني لعمال البناء والأخشاب بالعديد من المطالب أبرزها إعادة النظر بالعقد الموقع مع مجموعة فرعون وملحقاته لتطوير صناعة الاسمنت والعمل على تأمين مادة الفيول لشركات الاسمنت، وذلك لتجنب التوقفات المفاجئة وعدم وضع شركات الاسمنت ضمن برامج فترات التقنين الكهربائي حفاظاً على العملية الإنتاجية واستمرارية العمل مما يؤدي إلى تلافي الصيانات المفاجئة واهتلاك القطع التبديلية. وتأمين مادة البوزلانة من محافظة السويداء باعتبار هذه المادة تؤدي إلى زيادة العملية الإنتاجية لتصل إلى 30% دون مرورها بمرحلة الحرق مما ينعكس إيجاباً على انخفاض التكاليف علماً بأن مؤسسة الجيولوجيا ليس لديها المانع من ذلك. كما طالب الاتحاد بالعمل على إنتاج نوعيات متعددة للإسمنت وفق المواصفات السورية (إسمنت أرضيات – إسمنت طين – إسمنت صبات خرسانية)، ورفع الطاقة الإنتاجية وتخفيض التكاليف وإعادة تأهيل وتطوير خطوط الإنتاج مع دراسة إمكانية الحرق وتوليد الطاقة الكهربائية باستخدام الفحم الحجري، وكذلك العمل على استملاك البلوك رقم 3 قي مقالع الكلس لدى شركة اسمنت طرطوس لضمان استمرار الإنتاج كون المقالع الحالية لا تكفي. ورفع الطاقة الإنتاجية للمعمل رقم 2 من 1000 طن كلينكرالى 2500 طن عن طريق تمويله حكومياً أو من خلال مستثمر باسمنت حماة، ودراسة استخدام رواجع غازات الأفران (الطاقة المهدورة ) في توليد الطاقة الكهربائية من قبل شركات متخصصة الأمر الذي يسهم في خفض تكاليف الانتاج، إضافة لضرورة اقامة وحدات طحن باستخدام تكنولوجيا النانو في شركات الإسمنت وفي المناطق المتضررة وخاصة في مرحلة إعادة الإعمار للاستفادة من المخلفات والركاميات عن طريق التعاون مع الدول الصديقة المستخدمة لهذه الطريقة مثل روسيا والصين وطرحها على مستثمرين بموجب مذكرة تفاهم بين الحكومتين

(سيرياهوم نيوز-الثورة)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

‏‫ إليكم ما حدث في سوق الصرف … إشاعة ترفع الدولار 25 ليرة في ساعة والمصرف المركزي يوضح

| علي نزار الآغا   11-12-2019 افتتحت تعاملات السوق الموازية أمس على دولار فوق 800 ليرة سورية بقليل، ترافق ذلك مع نشر بعض صفحات «الفيسبوك» التي ...