آخر الأخبار
الرئيسية » من المحافظات » اســتجدى الناس.. فكان مصـيره خلف القضبان

اســتجدى الناس.. فكان مصـيره خلف القضبان

23 تموز 2019

المادة 596: من كانت له موارد، أو كان يستطيع الحصول على موارد بالعمل واستجدى لمنفعته الخاصة، الإحسان العام في أي مكان، إما صراحة أو تحت ستار أعمال تجارية، عوقب بالحبس مع التشغيل لمدة شهر على الأقل، وستة أشهر على الأكثر ويمكن فضلاً عن ذلك أن يوضع في دار للشغيل وفقاً للمادة (79) ويقضي بهذا التدبير وجوباً في حالة التكرار.
المادة 597: من أصبح بسبب كسله أو إدمانه السكر أو المقامرة مجبراً على استجداء المعونة العامة أو الإحسان من الناس عوقب بالحبس مع التشغيل من شهر إلى ستة أشهر، وللقاضي فضلاً عن ذلك أن يحكم بوضع المحكوم عليه بإحدى دور التشغيل ومنعه من ارتياد الحانات التي تباع فيها المشروبات على ما نصت عليه المواد المختصة بذلك.
المادة 598: من غادر مؤسسة خيرية تعنى به وتعاطى التسول عوقب ولو كان عاجزاً بالحبس المدة المذكورة أعلاه.
المادة 599: إن المتسول الذي يستجدي في أحد الظروف التالية:
أ – بالتهديد أو أعمال الشدة.
ب – يحمل شهادة فقر كاذبة.
جـ – التظاهر بجراح أو عاهات.
د- التنكر على أي شكل كان.
هـ – اصطحاب ولد غير ولده أو أحد فروعه ممن هو دون السابعة من العمر.
و- يحمل أدوات خاصة باقتراف الجنايات والجنح.
ز – حالة الاجتماع ما لم يكن الزوج وزوجته أو العاجز وقائده، يعاقب بالحبس من ستة أشهر إلى سنتين مع التشغيل فضلاً عن وضعه في دار التشغيل إذا كان غير عاجز وبالحبس البسيط المدة نفسها إذا كان عاجزاً ويمكن كذلك أن يفرض عليه تدبير الحرية المراقبة.

سيرياهوم نيوز/5- الوحدة

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد انتشار الجيش العربي السوري فيها… الحياة تعود من جديد إلى ناحية أبو راسين بريف الحسكة الشمالي

بدأت مظاهر الحياة العامة تعود تدريجيا في ناحية أبو راسين والقرى التابعة لها في ريف الحسكة الشمالي مترافقة مع عودة الحركة والنشاط التجاري إلى الأسواق ...