آخر الأخبار
الرئيسية » الأخبار المحلية » مرتزقة « قسد » تداهم المنازل وتعتقل المدنيين بريفي الرقة والحسكة لتجنيدهم بصفوفها… والجيش يستهدف تحصينات ومواقع انتشار إرهابيي «النصرة» على أطراف الهبيط واللطامنة وكفرزيتا

مرتزقة « قسد » تداهم المنازل وتعتقل المدنيين بريفي الرقة والحسكة لتجنيدهم بصفوفها… والجيش يستهدف تحصينات ومواقع انتشار إرهابيي «النصرة» على أطراف الهبيط واللطامنة وكفرزيتا

تؤكد قواتنا الباسلة مضيها في مكافحة الإرهاب وداعميه حتى تنظيف الأراضي السورية كاملة من رجس التنظيمات الوهابية التكفيرية، حيث واصلت وحدات الجيش العربي السوري العاملة بريف حماة الشمالي الغربي عملياتها على مواقع وتحصينات المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم جبهة النصرة وأوقعت قتلى ومصابين بين صفوفها.

ووفق ما ذكره التلفزيون السوري نقلاً عن مراسل الأخبار فإن وحدات من الجيش اشتبكت مع مجموعات إرهابية بين المزارع الممتدة شمال غرب الجيسات وأوقعت العديد من القتلى بين صفوفها فيما فر الباقون باتجاه بلدة الهبيط المجاورة.
وأشار التلفزيون إلى أن وحدات من الجيش نفذت ضربات مركزة بالمدفعية والصواريخ على تحصينات وخطوط إمداد المجموعات الإرهابية في أطراف بلدة الهبيط واللطامنة وكفرزيتا أسفرت عن تدمير عدد من آلياتهم ومنصات لإطلاق الصواريخ.
الى ذلك تماهياً مع مخططات واشنطن وقواتها المحتلة التي عملت وتحت مزاعم محاربة الإرهاب في سورية على توظيف ميليشيا «قسد» في خضم الحرب الإرهابية ضد سورية لزعزعة استقرارها ونهب ثرواتها واصلت هذه الميليشيا وبدعم مباشر من القوات الأميركية ممارساتها القمعية بحق الأهالي في منطقة الجزيرة حيث داهمت عناصرها منازل الأهالي في عدة بلدات وقرى بريفي الحسكة والرقة واعتقلت عدداً من المدنيين وسط حالة رفض واسعة بين الأهالي الذين خرجوا في تظاهرات احتجاجية ضد هذه الميليشيات وممارساتها القمعية مطالبين بطردها من مناطقهم.
وأفادت مصادر محلية وإعلامية بأن عشرات من عناصر ميليشيا «قسد» المدججين بالسلاح أقدموا أمس الأول على اعتقال مدنيين في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي واقتادوهم إلى جهة مجهولة وسط حالة من الرعب بين الأهالي جراء إطلاق تلك العناصر النار بشكل عشوائي.

وفي مدينة الرقة وريفها أقدم عناصر من ميليشيا «قسد» على مداهمة عدد من المنازل في بلدة الكرامة بالريف الشرقي بذرائع مختلفة وذلك بالتوازي مع إقدام عناصر آخرين من الميليشيا المدعومة من قوات الاحتلال الأميركية على اعتقال ثمانية شبان في بلدة عين عيسى بالريف الشمالي وفي مدخل مدينة الطبقة بالريف الغربي لسوقهم إلى «التجنيد الإجباري» في صفوفهم إضافة إلى إقدام مجموعة أخرى على اعتقال شخص قرب الحديقة البيضاء في مدينة الرقة بعد مداهمة منزله بمساندة طائرات أميركية.

وخرج أهالي ناحية تل براك بريف الحسكة الشرقي أمس الأول بمظاهرات ضد ممارسات «قسد» القمعية بحق الأهالي ولا سيما عمليات خطف المدنيين التي تمارسها هذه الميليشيا في مناطقهم.

وفي سياق ممارساتها القمعية المتواصلة بحق الأهالي في مناطق سيطرتها أقدمت ميليشيا «قسد» على قطع مياه الري عن الفلاحين في مزرعة تشرين بريف الرقة الشمالي للتضييق عليهم وإجبارهم على دفع رسوم الري التي تقوم بجبايتها أصلاً في نهاية كل عام في تصرف يتطابق مع سلوكيات العصابات التي تفرض سطوتها بقوة السلاح.

وخرج أهالي منطقة الجزيرة الذين ضاقوا ذرعاً بتصرفات تلك الميليشيا وداعميهم من قوات الاحتلال الأميركية على مدار الأسابيع الماضية بمظاهرات احتجاجية شملت عشرات البلدات والقرى في أرياف الرقة والحسكة ودير الزور مطالبين بخروج قوات الاحتلال وميليشيا «قسد» منها ودخول الجيش العربي السوري إلى مناطقهم لحمايتهم.

(سيرياهوم نيوز/٥-سانا-الثورة)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وفد الجمهورية العربية السورية إلى محادثات أستانا يعقد لقاء مع الوفد الروسي

2019-12-10 عقد وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفري لقاء مع الوفد الروسي برئاسة المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سورية الكسندر لافرنتييف في العاصمة ...