آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الميدان » خارطة السيطرة في معارك أدلب.. عين الجيش السوري على “خان شيخون” لعزل أرياف حماه عن أدلب.. ووزير الدفاع السوري يدخل الهبيط بعد ساعات من تحريرها.. والهدف انتزاع منطقة سوتشي بالقوة

خارطة السيطرة في معارك أدلب.. عين الجيش السوري على “خان شيخون” لعزل أرياف حماه عن أدلب.. ووزير الدفاع السوري يدخل الهبيط بعد ساعات من تحريرها.. والهدف انتزاع منطقة سوتشي بالقوة

كمال خلف:

التطورات الميدانية في الشمال السوري، تؤشر إلى تقدم كبير يحرزه الجيش السوري في ريف إدلب الجنوبي، بعد أن غير تكتيكات المعارك وأجرى تعديلات على خطط الهجوم، و بعد أن انهارت الهدنة الأخيرة التي أعلن عنها في بداية هذا الشهر، بسبب خرقها من فصائل إدلب بشكل واضح من خلال استهدافهم بالصواريخ قاعدة حميميم الروسية.

ومن خلال مراقبة حركة تقدم الجيش السوري فان اعتمد فتح خمسة محاور أهمها محورين متقابلين تماما مثل فك الكماشة الأول من سكيك شرقا والثاني انطلاقا من الهبيط في الجهة المقابلة. ويسعى الجيش السوري فيما يبدو إلى الوصول إلى مدينة خان شيخون أكبر مدن الريف الجنوبي لإدلب. وبذلك يعزل الجيش السوري كامل الريف الشمالي لمدينة حماه عن إدلب. وستكون كافة المناطق مثل اللطامنة وكفرزيتا ولطمين ومورك ستكون محاصرة من جميع الجهات، بعد قطع خطوط الإمداد وبحكم الساقطة عسكريا .

ويرجح أن الجيش السوري بمساعدة القوات الجوية الروسية يهدف إلى انتزاع منطقة سوتشي المتفق عليها مع تركيا، بالقوة بعد أن بدت تركيا عاجزة عن تنفيذ الآتفاق الموقع معها خلال قمة الرئيسين بوتين وأردوغان في سوتشي في أيلول العام الماضي، خاصة بعد أن رعت الهدنة الأخيرة وتعهدت بتنفيذ التزامها بسحب فصائل إدلب من منطقة سوتشي بعمق 30 كيلومترا، ولكن بعد يومين خرقت فصائل إدلب الهدنة.

وفي خطوة لافته قام وزير الدفاع السوري “العماد علي عبد الله أيوب” يرافقه عدد من ضباط القيادة العامة بزيارة ميدانية اليوم إلى بلدة الهبيط في ريف إدلب الجنوبي وذلك بعد ساعات قليلة من تحريرها من الجماعات المسلحة. وتقدم الجيش السوري في عدة بلدات خلال اليومين الماضيين، معلنا عن تكبيده الفصائل المسلحة خسائر كبيرة.

وتبدو فصائل إدلب بحالة ارتباك رغم حصولها على أسلحة نوعية تستخدمها في المعارك الراهنة مثل الصواريخ الحرارية والمضادة للدروع وصواريخ غراد، الطائرات المسيرة. والأسلحة الثقيلة. واكتفت هذه الفصائل بإعلانات تتحدث عن محاولتها استعادة المناطق التي خسرتها، وبيانات تتحدث عن خسائر في صفوف القوات المهاجمة.

ويشهد الشمال السوري معارك طاحنة بين فصائل غرفة عمليات “الفتح المبين” وقوات الجيش السوري منذ يوم الثلاثاء الماضي. مباشرة بعد انهيار الهدنة

(سيرياهوم نيوز-رأي اليوم)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

‏‫ مصدر عسكري: سقوط إحدى طائراتنا الحربية بريف إدلب الجنوبي

2019-08-14 أعلن مصدر عسكري تعرض إحدى طائراتنا الحربية لإصابة بصاروخ أطلقه الارهابيون ما أدى الى سقوطها بريف إدلب الجنوبي. وقال المصدر في تصريح لـ سانا: ...