آخر الأخبار
الرئيسية » كلمة حرة » أزهار الجمان لا تذبل

أزهار الجمان لا تذبل

20-08-2019 

يسرى المصري:

أتراها سندريلا أم ذات الرداء الأحمر.. أم إنها أميرة الزهور؟.. كل ما نعرفه هو عشقها للطبيعة والزهور وكثير من الود والمشاعر المرهفة تجاه كل زهرة وكل وردة وكأنها تجمع الطيب والمسك بين أصابعها وتزين بها لوحاتها.. وما أجملها من لوحات فنية حملت أحاسيس متنوعة تبعث على الأمل وهدوء النفس وتجسد علاقة الأنثى بالطبيعة والزهور..
إنها الفنانة المبدعة جمانة سراي الدين التي امتلكت من الشجاعة والجمال ما يكفي لتعلن عن افتتاح معرضها الأول في المركز الثقافي العربي في مدينة السويداء.
تلك اللوحات المصنوعة بأنامل الرقة وإشراقة الأمل كانت كافية للإعلان عن مولد فنانة جديدة عرفت قيمة الجمال في كل ما وهبته الطبيعة لها فأطلقت على معرضها عنوان «أزهار الجمان لا تذبل» ما يقارب 32 لوحة فنية و12 مجسماً جاءت حصيلة سنتين من العمل والبحث المستمر عن الأزهار ومنشئها لتعكس أسلوب سراي الدين في التقاط وتصوير روح الطبيعة وتدخّل الإنسان فيها وتفاعله معها.
رسالة مهمة أرسلتها جمانة لكل من يبحث عن الجمال بأنه ينطلق من الداخل من الروح ومن الأحاسيس الصادقة ثم يشرق في الورود واللوحات وعبر تقنيات بسيطة كبعض قطع المخمل والساتان والخيوط الملونة نجحت الفنانة في حفظ جمال الورود وتشكيلها في لوحات أنثوية معبرة عن أحاسيس المرأة ولحظات من التجلي والتفاعل مابين المرأة والزهور والطبيعة, ومن دون مبالغة من يرى هذه اللوحات يلامس بروحه جمالاً حقيقياً ويكاد يصل فيه الإحساس إلى موسيقا عذبة توحي بجمال ثلاثي الإبداع لكل من الزهور والمرأة والطبيعة .
هذا المعرض الهادئ الذي يوحي بالكثير من المشاعر الطيبة والأحاسيس المرهفة يبشّر بمولد فنانة لها موهبة اكتشاف الجمال وتستحق كل الدعم والتشجيع, فالزهور التي تنبت من أصابع جمانة لا تموت فالفن منحها واقعاً مغايراً وحال بينها وبين الذبول.
وهذا التفاعل العذب مع الطبيعة وصداقتها للزهور ومعرفتها العميقة بأنواعها ودلالاتها ورموزها استطاعت الفنانة الموهوبة أن توظفها في لوحات فنية تغني مشاهدتها عن الكثير من الكلام.

سيرياهوم نيوز/5-تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تجربة تستحق الاهتمام!

16-09-2019د. فؤاد شربجي: ودّع لبنان في الأيام الماضية الإعلامي والمخرج سيمون أسمر صاحب البرامج المنوعة التي أنتجت الفرح، وولدت النجوم في الغناء والموسيقا والرقص والشعر ...