آخر الأخبار
الرئيسية » المواطن والمسؤول » صلة وصل.. منبر لتسجيل شكاوى المواطنين ومعالجتها في معرض دمشق الدولي

صلة وصل.. منبر لتسجيل شكاوى المواطنين ومعالجتها في معرض دمشق الدولي

2019-09-02

دمشق-وسيم العدوي

أعلنت وزارة التنمية الإدارية من جناحها في معرض دمشق الدولي بدورته الـ61 عن بدء التشغيل الأول لمنبر صلة وصل الهادف إلى تسجيل شكاوى المواطنين ومعالجتها وتعزيز التواصل بينهم وبين الجهات العامة وذلك بالتعاون مع وزارتي الاشغال العامة والإسكان والإدارة المحلية والبيئة.

ويمكن للمواطنين زيارة المنبر المتاح على الموقع الالكتروني لمركز دعم وقياس الأداء الإداري التابع للوزارة وهو يتألف من خمسة تطبيقات أبرزها تطبيق “سوا لمكافحة الفساد” و”رضا المواطن” فيما يتم العمل على تفعيل باقي التطبيقات متمثلة بـ”رضا الموظف” و”معا لثبوتيات أقل” و”معا لتبسيط الإجراءات”.

وفي تصريح لمندوب سانا أكدت المهندسة هبة الغزول معاون مدير مركز دعم وقياس الأداء الإداري أن المنبر سيكون صلة الوصل بين المواطن ووزارتي الأشغال العامة والإسكان والإدارة المحلية والبيئة وتقييم خدماتهما وتلقي الشكاوى بشأنها مبينة أن تطبيق “سوا لمكافحة الفساد” يتيح للمواطنين تقديم شكواهم أما تطبيق “رضا المواطن” فهو يتيح إبداء الرأي حول الخدمة التي يتلقاها.

وأوضحت الغزول أن بإمكان المواطن إنشاء حساب على الموقع الالكتروني للمركز ومن خلاله يمكنه تقديم شكواه تجاه خدمات الوزارتين المذكورتين مؤكدة التزام الوزارة بسرية معلومات وبيانات مقدم أي شكوى بشكل مطلق ومحمي بالكامل بناء على سياسة الخصوصية وضمن بيئة عمل الكترونية متكاملة.

مادلين الحاج خليل إحدى العاملات في مركز دعم وقياس الأداء الإداري وصفت المنبر بأنه “منصة الكترونية تفاعلية” لإيصال صوت المواطن وشكواه بشأن أي ابتزاز أو رشوة أو مماطلة أو سوء في تطبيق الأنظمة والقوانين من الموظفين المكلفين أداء الخدمة العامة مشيرة إلى تركز اهتمام المواطنين الزائرين للجناح على معرفة معلومات أشمل حول تطبيق “سوا لمكافحة الفساد” وضمان سرية بياناتهم وأعربوا عن تفاؤلهم ورغبتهم بإنشاء حسابات على الموقع الالكتروني للمركز.

ويعتبر مركز دعم وقياس الأداء الإداري نموذجا مصغرا للحكومة الالكترونية المقبلة وذلك وفق مقتضيات المشروع الوطني للإصلاح الإداري وما أعلنه القائمون على المركز بوزارة التنمية الإدارية.

(سيرياهوم نيوز-سانا)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

من يراقبها؟

11-09-2019معذى هناوي: أثار حفيظتي أن الرقابة على حاضنات الأطفال هي في عون الله تعالى وخاصة أن هذه الحاضنات، التي تكنى بـ (جليس أطفال) وهي تتخصص ...