آخر الأخبار
الرئيسية » الأخبار المحلية » الميليشيا الانفصالية تمعن في ترهيب الأهالي لفرض سطوتها..

الميليشيا الانفصالية تمعن في ترهيب الأهالي لفرض سطوتها..

موسكو : ممارسات «قسد» تأخذ منحى تصاعدياً.. وأدلجة عائلات الإرهابيين في المخيمات يثير القلق

مع تزايد الممارسات القمعية والتعسفية لميليشيا «قسد» الانفصالية في المناطق والمدن التي تنتشر فيها في الجزيرة السورية خلال الأيام الأخيرة حيث كثرت عمليات القتل والمداهمات والاختطاف من قبل عناصر هذه الميليشيا المدعومة أمريكياً بحق الأهالي، أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن ممارسات ميليشيا «قسد» الاستبدادية ضد السوريين مستمرة وبدأت تأخذ منحى تصاعدياً.
وقالت زاخاروفا في مؤتمرها الصحفي الأسبوعي في موسكو أمس إن الاحتجاجات ضد مسلحي «قسد» من قبل الأهالي الذين يرفضون الأنظمة الاستبدادية لإدارتها وخاصة الخدمة القسرية في صفوفها لا تتوقف أيضاً، لافتة إلى وقوع العديد من الاحتجاجات في آب الماضي وقبله.
من جهة ثانية قال النائب الأول لمدير جهاز الأمن الفيدرالي وممثل روسيا في الهيكل الإقليمي لمكافحة الإرهاب التابع لمنظمة شنغهاي للتعاون سيرغي سميرنوف إن عائلات الإرهابيين الموجودة في سورية والعراق تتعرض لتربية ايديولوجية خلال إقامتها الطويلة في المخيمات ما يشكل خطرا محتملا عند عودتها إلى بلدانها الأصلية.
وقال سميرنوف للصحفيين اليوم في بطرسبورغ «إنه ورغم الهزيمة العسكرية التي لحقت بالمنظمات الإرهابية في سورية والعراق إلا أن الإرهابيين يكثفون محاولاتهم لإعادة عائلاتهم إلى بلدانهم الأصلية ولا نستبعد أن تؤثر الإقامة طويلة الأمد لهذه الفئة من الأشخاص في مناطق النشاط الإرهابي في إمكانية استخدام قدراتهم للقيام بأعمال عنف في البلدان التي سيقيمون فيها».
وأشار سميرنوف إلى أن الأجهزة الأمنية تشعر بالقلق بشكل خاص إزاء القاصرين الذين أثرت فيهم ايديولوجيا التطرف وجعلتهم يكتسبون آراء متطرفة مؤكدا «أن هناك أدلة على أن الأطفال الذكور يخضعون في المخيمات للعلاج النفسي والايديولوجي ومن سن الـ12 سنة يخضعون للتدريب العسكري».
ولفت سميرنوف إلى أن دول منظمة شنغهاي للتعاون تولي اهتماما خاصا بعودة أقارب الإرهابيين إلى وطنهم لإعادة تأهيلهم وإدماجهم في المجتمع إذا لم يشاركوا في أنشطة غير قانونية موضحا أن العمل الإفرادي لممثلي وكالات إنفاذ القانون والسلطات المختصة يعطي تأثيرا إيجابيا في هذا المجال.
هذا وقد تزايدت الممارسات القمعية والتعسفية لميليشيا «قسد» الانفصالية في المناطق والمدن التي تنتشر فيها في الجزيرة السورية خلال الأيام الأخيرة حيث كثرت عمليات القتل والمداهمات والاختطاف من قبل عناصر هذه الميليشيا المدعومة أميركيا بحق الأهالي وذلك استمرارا في محاولاتها لفرض سطوتها على السكان لتمرير مخططاتها الانفصالية بما يخدم مصالح داعمها الأميركي في المنطقة.
وذكرت مصادر أهلية أن ميليشيا «قسد» اختطفت أحد المدنيين بعد مداهمتها منزله في قرية المشيرفة بريف الرقة الشمالي واقتياده إلى جهة مجهولة فيما قامت باختطاف 6 شبان من حي الحزاونة وسط مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي بقصد تجنيدهم بشكل قسري في صفوفها.
وداهمت خلال اليومين الماضيين دوريات مؤللة تابعة لميليشيات «قسد» المدعومة من قوات الاحتلال الأميركية حى خشمان فى مدينة الحسكة واعتقلت 30 شخصا من أهالي الحي في حين منعت بالقوة عبر حواجز مسلحة عشرات الأسر المهجرة من العودة إلى منازلها بمدينة الرقة قادمة من ريفي دير الزور والرقة.
وأشارت المصادر إلى العثور على جثة شاب قتله مسلحون مجهولون في شارع الوسط بمدينة الطبقة بريف الرقة الغربي في حادثة تتكرر كثيرا هذه الأيام جراء حالة الفوضى وانتشار الجريمة وترويج وتعاطي المخدرات في المناطق التي تنتشر فيها ميليشيا «قسد» المدعومة من قوات الاحتلال الأميركية ناهيك عن التضييق على الأهالي وابتزازهم عبر فرض الأتاوات والضرائب على أملاكهم وسوق أبنائهم إلى ما يسمى «التجنيد الإجباري» في صفوف تلك الميليشيا.
وعلى الصعيد الإنساني توالت حالات وفاة قاطنين في مخيم الهول بريف الحسكة الجنوبي ولا سيما بين الأطفال حيث لفتت المصادر إلى وفاة طفل جراء نقص الرعاية الصحية في المخيم الذي تسيطر عليه ميليشيا «قسد» وتتحكم بعمليات وصول المواد الإغاثية إليه ما ينذر بحدوث كارثة إنسانية نتيجة التدهور المستمر لأوضاع القاطنين في المخيم والنقص الحاد في المياه والمواد الغذائية والظروف غير الصحية التي أدت إلى انتشار الأمراض بينهم وخاصة الأطفال حيث يؤدي كل يوم تأخير في إزالة المخيم إلى وفاة المزيد من قاطنيه.
وتحتجز واشنطن عبر مجموعات إرهابية في مخيم الركبان بمنطقة التنف وفي مخيم الهول شرق الحسكة عبر ميليشيا مدعومة منها عشرات آلاف المهجرين منذ نحو خمس سنوات في ظروف مأساوية تنذر بحدوث كارثة إنسانية في ظل النقص الشديد بمتطلبات البقاء على قيد الحياة من مياه وأدوية وطبابة وأمن وغيرها.

(سيرياهوم نيوز/٥-سانا – الثورة13-9-2019)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أهالي ريف الحسكة: فتح الجيش الطريق الدولي إعلان نصر ودحر لمرتزقة أردوغان.. ودعوة مفتوحة لعودة المهجّرين.. موسكو: الإرهابيون يحضرون لشن هجمات قرب حلب.. ويعدون لاستفزازات كيميائية بإدلب

أعلنت روسيا أن وسائل استطلاعها رصدت حشد الإرهابيين قواتهم وأسلحتهم الثقيلة في محيط مدينة حلب، فيما حذرت من إعداد إرهابيي «الخوذ البيضاء» استفزازات كيميائية جديدة ...