آخر الأخبار
الرئيسية » الرياضة » بعد ختام الجولة الرابعة من التصفيات المشتركة.. نسور قاسيون كسبوا الرهان وعينهم على «التنين» الصيني

بعد ختام الجولة الرابعة من التصفيات المشتركة.. نسور قاسيون كسبوا الرهان وعينهم على «التنين» الصيني

17-10-2019
دبي – بشار محمد:

تصدّر منتخبنا الوطني لكرة القدم مجموعته الأولى بفوزه على ضيفه منتخب غوام برباعية نظيفة حملت توقيع عمر السومة مسجلاً أول هاتريك له مع المنتخب ومحمود المواس لحساب المجموعة الأولى ضمن مباريات الجولة الرابعة للتصفيات المشتركة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
المنتخب حقق الهدف الرئيس وكسب العلامة الكاملة وانفرد بالصدارة بتسع نقاط متقدماً على نظيره الصيني بنقطتين بعد تعادل الأخير مع منتخب الفلبين سلباً، وحل منتخب الفلبين ثالثاً بأربع نقاط ثم منتخب المالديف رابعاً بثلاث نقاط، بينما جاء منتخب غوام في المركز الخامس والأخير من دون نقاط.
الفوز هو الثالث لمنتخبنا على التوالي في التصفيات متساويا مع منتخبات أستراليا واليابان بالعلامة الكاملة ذاتها، في حين بلغت قطر النقطة العاشرة من أربع مباريات، وبهذا الفوز المعنوي صالح منتخبنا جمهوره نسبياً بانتظار تحسن الأداء وتقديم الأفضل وخاصة أمام الصين الشهر القادم في المباراة المفصلية بالمجموعة.
فجر واثق من كسب الرهان
الفوز والصدارة يخففان الضغط على منتخبنا منطقياً وعلى مديره الفني فجر إبراهيم الذي أكد لــ«تشرين» أن المنتخب حقق المطلوب من المباريات السابقة وبلغ العلامة الكاملة وهذا هو الأهم واستفدنا من تعادل الفلبين والصين وننظر بثقة كبيرة لمباراتنا المقبلة مع منافسنا على صدارة المجموعة المنتخب الصيني.
وأضاف إبراهيم: نعم هناك عدد من الملاحظات التي ينبغي تلافيها كلياً قبل دخول اللقاء المفصلي وهذا سيتحقق.. وهنا لابد من الإشارة إلى أن اللاعبين المحليين سيكونون أكثر جهوزية مع انطلاقة الدوري الممتاز مع عودة اللاعبين المصابين وهذا سيساهم في تنوع الخيارات والاختيار سيكون للأفضل.
وتابع إبراهيم: أنظر باحترام كبير لجميع الملاحظات والآراء التي تصب في مصلحة المنتخب حتى لو كانت تحمل شيئاً من القسوة وأتفهم رغبة الجمهور بمتابعة المنتخب يفوز ويمتع ويقنع وهذا حق سنحرص على القيام بواجبنا لتحقيقه بجدية وموضوعية.
وتابع إبراهيم: نتابع نتائج بقية المنتخبات وأعتقد أن الكرة الآسيوية اليوم مختلفة كلياً عن الأمس ومن يرصد النتائج وينظر لها بموضوعية سيدرك ذلك ويتفهم حقيقة النتائج التي تتحقق، فالكرة اليوم تعطي من يعطيها ويحترمها ولا تحتكم إلا لمنطقها بعيداً عن العواطف والتاريخ.
وختم إبراهيم: لن ندخر جهداً لتحقيق الفوز وكسب الرهان وتأكيد أننا أهل لثقة الجمهور وهذا سيتحقق أمام الصين والأمور تسير في الطريق السليم والتحسن في الأداء والمردود وتقديم منتخبنا بصورة مشرفة سيكون عنوان مباراتي الصين والفلبين.
مواس.. يعد بالأفضل
ووعد اللاعب محمود المواس بأن القادم سيكون أفضل على مستوى الأداء والنتائج، فاللقاء القادم مفصلي أمام منافسنا بالمجموعة والمنتخب سيكون في حالة بدنية وذهنية أفضل لعدة أسباب منها انطلاقة الدوري الممتاز وعودة المصابين والدخول للقاء بثقة أكبر مردها حافز حسم الذهاب بالصدارة والابتعاد بفارق جيد من النقاط.
وأضاف: لقاء الصين هدفنا وننتظر دعم الجمهور الذي عبّر عن دعمه ومحبته بعد الفوز على غوام وله الحق في انتقادنا، لكن نتمنى عليهم أن يمنحونا فرصة إثبات أنهم غايتنا لرسم البسمة لهم.
مرمور.. نسير بالاتجاه الصحيح
بدوره عبر اللاعب محمد مرمور عن سعادته باعتلاء المنتخب الصدارة المستحقة بعد الفوز الثالث على التوالي وقال: فخور بأنني أشارك مع أفضل لاعبي الكرة السورية، محليين ومحترفين، وأحترم تماماً رأي المدرب وقراره ولا أفكر إلا في تقديم جهدي إلى جانب زملائي داخل المستطيل الأخضر لتحقيق الفرحة السورية.
وأضاف: نسير في الاتجاه الصحيح وسنكون عند حسن الظن أمام الصين، فالمستوى في تحسن مع تحسن المردود البدني والذهني للمنتخب مباراة تلو الأخرى.
الحموي.. فرصتنا كبيرة بالحسم
من جهته أكد اللاعب شادي الحموي أن فرصة المنتخب أصبحت أكبر بحسم الصدارة وحجز مكان أكثر استقراراً في المقدمة بعد تحقيق العلامة الكاملة وتعثر الصين أمام الفلبين وارتفاع الحالة المعنوية للاعبين وزيادة جرعة الثقة للعناصر الجديدة التي رفدت.
وأضاف: أعلم حقيقة أننا نلعب كرة القدم لهدف إسعاد الناس وهذه مسؤولية نتشارك لبلوغها وسيكون لقاء الصين تأكيد الصدارة وخطوة في الاتجاه الصحيح لتحقيق هدفنا.
كرة «الهاتريك» للسومة
وفي لفتة من إدارة المنتخب الوطني تم إهداء كرة المباراة للكابتن عمر السومة لتحقيقه أول «هاتريك» مع المنتخب الوطني، وعبّر السومة عن سعادته لاعتلاء نسور قاسيون صدارة المجموعة متمنيا دعم ومؤازرة الجمهور للمنتخب وخاصة في المباراة الحاسمة أمام الصين.
رباعية للنسور
وفي تفاصيل اللقاء حرص لاعبونا على هز الشباك مبكراً والضغط منذ البداية ونجح الكابتن عمر السومة بتسجيل أول أهداف اللقاء في الدقيقة الثالثة وبعدها سنحت عدة فرص للتعزيز في أكثر من كرة لكنها ضاعت من شادي الحموي ومحمود المواس ليمتد الضيوف نحو مرمى حارسنا إبراهيم عالمة في مناسبتين مرتا بسلام حتى الدقيقة 44 لينجح السومة بإضافة هدف ثان من كرة قوية بعد مراوغة متقنة لمدافعي غوام لينتهي الشوط الأول بتقدم نسور قاسيون بهدفين من دون رد.
وفي الشوط الثاني حاول منتخبنا تقديم صورة أفضل من حيث الأداء ونقل الكرة السليمة وبناء جمل تكتيكية طالباً المزيد من الأهداف عبر تمريرة أسامة أومري والدخول عبر الأطراف لحسين جويد ومؤيد العجان مع محاولات زيادة الغلة من السومة والمواس فأضاعا عدة فرص حتى الدقيقة 83 التي حملت تسجيل السومة للـ «هاتريك» الأول له مع المنتخب ونجح حارسنا في رد كرتين خطرتين وأضاف محمود المواس الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع /د 90+3/.
مثل منتخبنا: إبراهيم عالمة ومؤيد عجان وعبد الله الشامي وعمرو الميداني وحسين جويد وأحمد الأحمد (ورد السلامة) وأسامة أومري وأحمد الأشقر ومحمود المواس وشادي الحموي (محمد مرمور) وعمر السومة (كامل حميشة).
المؤتمر الصحفي
عقب المباراة أكد المدير الفني لمنتخب سورية فجر إبراهيم أهمية الظفر بنقاط المباراة خلال مؤتمره الصحفي وأضاف: الأهم عودتنا من الجولة الرابعة ونحن متصدرون لمجموعتنا، منوهاً بالجماهير المحبة التي آزرت المنتخب داخل الملعب ومن خلف الشاشات قائلاً إن الجمهور هو اللاعب رقم واحد وأتمنى أن تكون هذه النتيجة والصدارة بمنزلة مصالحة للجمهور عن الأداء غير المقنع في المباراة السابقة.
وأوضح ابراهيم أن التركيز الآن على المباراة القادمة أمام الصين وهي مفصلية لكون الصين هو منافسنا وستكون لهذه المباراة حساباتها الخاصة ولن نفرّط في نقاطها.

سيرياهوم نيوز/5- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

في ختام بطولة دبي الدولية… منتخبنا الأولمبي يأتي في المركز الرابع

2019-11-20 أنهى منتخبنا الأولمبي مشاركته في دورة دبي الدولية بالمركز الرابع بعد تغلبه على نظيره البحريني بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد ليرفع رصيده إلى ست ...