آخر الأخبار
الرئيسية » الرياضة » اليوم انطلاق دوري كرة الأولى والانسحابات والتأجيلات عنوانه العريض

اليوم انطلاق دوري كرة الأولى والانسحابات والتأجيلات عنوانه العريض

المجد يواجه الشعلة… واليقظة يلاقي الكسوة

05-11-2019
إبراهيم النمر:

تنطلق اليوم الثلاثاء بعد طول غياب وانتظار منافسات دوري الدرجة الأولى بكرة القدم بعد عدة تأجيلات قررتها لجنة التسيير المؤقتة في اتحاد كرة القدم، وهذا الدوري سيتم بمشاركة أربعة وعشرين نادياً مقسمين إلى أربع مجموعات حسب التوزع الجغرافي للمناطق، فقد ضمت المجموعة الأولى أندية اليقظة والكسوة والشعلة والمجد والنبك ومعضمية الشام، كما ضمت الثانية في ثناياها أندية المحافظة والحرجلة والعربي والنضال وجيرود وجرمانا، وضمت الثالثة أندية عمال حماة والتضامن والجهاد وعفرين وحرفيي حلب وقمحانة، بينما ضمت الرابعة أندية الحرية ومصفاة بانياس، وعامودا وشرطة حماة ومورك وعمال حلب.
مواعيد
وسيلتقي في المجموعة الأولى اليوم النبك ومعضمية الشام في ملعب النبك، واليقظة يواجه الكسوة في ملعب المحافظة، وغداً الأربعاء المجد يستضيف الشعلة في ملعب الجلاء بدمشق.
وفي المجموعة الثالثة يلتقي فيها عمال حماة مع التضامن في ملعب حماة الصناعي، وحرفيو حلب مع قمحانة في ملعب السابع من نيسان في حلب، بينما أجلت مباراة الجهاد وعفرين إلى إشعار آخر.
وفي المجموعة الثانية يلتقي فيها الخميس المحافظة مع الحرجلة في ملعب المحافظة، والنضال يسافر إلى السويداء لملاقاة العربي، وجرمانا يحل ضيفاً على جيرود في ملعب النبك.
أما المجموعة الرابعة فيلتقي فيها الحرية مع مصفاة بانياس في ملعب السابع من نيسان في حلب، ومورك في ملعب حماة الصناعي يستقبل عمال حلب، بينما يحدد موعد لقاء عامودا مع شرطة حماة في وقت لاحق.
انسحابات قبل البدء
قرر نادي الحرفيين الانسحاب مبكراً من دوري الدرجة الأولى بكرة القدم، وذلك نتيجة الضائقة المالية التي يتعرض لها ليس في هذا الموسم فحسب بل منذ الموسم الماضي، ونحن لا ننكر ماذا قدم هذا الفريق في أول ظهور له في دوري الأضواء وقد كان الحصان الأسود واستطاع بالفعل أن يثبت أقدامه منذ الظهور الأول، لكن سرعان ما تهاوى في الموسم اللاحق وعاد إلى مكانه الطبيعي إلى دوري المظاليم، على الرغم من المطالبات الكثيرة من إدارة النادي بتوفير الدعم اللازم للمشاركة في الدوري المكلف مالياً لأنه من مرحلتين ذهاباً وإياباً ناهيك بدفع مستحقات اللاعبين والسؤال المطروح هنا: هل من داعم للفريق ينقذه قبل فوات الأوان بعيداً عن أنه ناد لهيئة؟.
استعدادات الفرق متفاوتة
بكل تأكيد تفاوتت درجات التحضير والاستعداد للفرق الأربعة والعشرين المشاركة والطموح فيما بينها مختلف تماماً، فبعض الفرق تطمح للعودة إلى الأضواء بعد الابتعاد عنه لأكثر من موسمين أو ثلاثة مواسم وعلى العكس تعد مكانها الطبيعي بين الكبار، وفي الطرف المقابل هناك فرق تسعى للحفاظ على موقعها في هذا الدوري ولا غاية لها في الوصول إلى الأضواء خشية زيادة التكاليف والأعباء المالية عليها، وبعضها يلعب للمرة الأولى ويسعى لتثبيت أقدامه بعيداً عن الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.
آراء في الدوري
رئيس نادي الشعلة ولاعب منتخبنا الوطني لكرة اليد الكابتن أيهم المسالمة أكد لـ(تشرين) أن التحضير كان جيداً نوعاً ما قياساً بالظروف التي تمر فيها المحافظة، واللاعبون حققوا الإنجاز بصعودهم إلى هذا الدوري بعد انقطاع دام أكثر من ثماني سنوات، والخطوة الأولى التي اتخذناها كإدارة هي الحفاظ على معظم اللاعبين وتطعيمهم بحارس المرمى طلال الحسين ومصطفى شيخ العشرة، وإياد بوطة الذي كان محترفاً في الدوري العماني.
جهاز فني جديد
وتابع المسالمة: بعد التأهل لدوري الأولى سارعنا كذلك إلى التعاقد مع كادر فني جديد بقيادة لاعب منتخبنا سابقاً ونادي الكرامة تامر اللوز مع إعطائه كامل الصلاحيات للوصول إلى الغاية المطلوبة وهي التأهل للممتاز بعد طول غياب، وعملنا معسكراً داخلياً بعدها كانت الانطلاقة للعب مباريات ودية مع أندية مختلفة ولاسيما من أندية الأولى، فنحن لن نحكم على الفريق من خلال الوديات التي خاضها لكن بطبيعة الحال ستظهر إمكانات اللاعبين بعد مباراتين أو ثلاث رسميات، والأهم من ذلك ستعود الحياة من جديد إلى ملعب درعا الذي سنخوض عليه مباراتنا.
التأجيل من مصلحتنا
بدوره الكابتن عماد دحبور مدرب اليقظة قال ل«تشرين»: فترة تحضيرنا امتدت حتى 40 يوماً وتأجيل الدوري صب في مصلحتنا لأضع أفكاري التي تناسب اللاعبين، وخلال الوديات أظهر اللاعبون شيئاً جديداً، لكن عندنا نقص بمركز المهاجم وقد قمنا يتجريب لاعبين منذ أيام قليلة لضمهم إلى جسم الفريق، وبالنسبة للاعب ماجد الحاج لا نعلم إن كان سيتمرن معنا أم لا.
الإدارة لم تقصر
وتابع الدحبور كلامه: إدارة النادي لم تقصر في شيء وتعمل جاهدة على تذليل الصعوبات والمعوقات جميعها، وتضع الصعود إلى الممتاز نصب عينيها، فالعامل النفسي والخط البياني للفريق في تصاعد مستمر، وأتمنى في النهاية أن يترجم أداء اللاعبين في أرض الملعب وأن يحققوا الغاية المطلوبة. من جهته ياسر المصطفى- مدرب الحرجلة قال: نسعى بكل الطرق والأساليب لتتويج عملنا هذا الموسم بالصعود إلى الأضواء وهذا حلم يراود الجميع إدارة وكادراً ولاعبين وجمهوراً، ونحن نعمل من أجل ذلك.
وفي الطرف المقابل الكابتن عبد الهادي الحريري- مساعد مدرب المجد أكد أن غاية فريق المجد هذا الموسم العودة السريعة إلى مكانه الطبيعي بين الكبار في الأضواء، وهذا حق مشروع لنا ولجميع الطامحين بذلك، وأتمنى أن يقدم لاعبونا أفضل ما لديهم، ولاسيما بعد تدعيم الفريق بالحارس محمد مارديني الذي سيشكل إضافة حقيقية في هذا الموسم.

سيرياهوم نيوز/5- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أرقام وإحصائيات وأهــداف قاتلة في الجولة الخامسة من الدوري الكــروي الممتاز

12-11-2019 عفاف علي انفرد حطين بصدارة ترتيب فرق الدوري واشتعلت المنافسة على الوصافة بين أربعة فرق هي تشرين والوثبة والوحدة والاتحاد في ختام مباريات الجولة ...