آخر الأخبار
الرئيسية » في رحاب مجلس الشعب » صباغ: تشكيل مجموعة لاستخلاص ما يقع على عاتق المجلس من خطاب الرئيس الأسد … مجلس الشعب أقر مواد جديدة من مشروع الفنانين وأعاد مادة إجراءات انتخابات الفروع للجنة بعد اعتراض نواب

صباغ: تشكيل مجموعة لاستخلاص ما يقع على عاتق المجلس من خطاب الرئيس الأسد … مجلس الشعب أقر مواد جديدة من مشروع الفنانين وأعاد مادة إجراءات انتخابات الفروع للجنة بعد اعتراض نواب

محمد منار حميجو

  12-11-2019

اقترح رئيس مجلس الشعب حموده صباغ تشكيل مجموعة مهمتها دراسة لقاء الرئيس بشار الأسد لقناتي السورية والإخبارية لاستخلاص ما يقع على عاتق المجلس وتبويبه في إطار مهام عملية واضحة مع تحديد طرق تنفيذها والوقت المطلوب للتنفيذ.
وخلال كلمة له في افتتاح جلسة المجلس أمس حول لقاء الرئيس الأسد قال صباغ: اتسم السيد الرئيس بالسهولة والانسيابية، في كلماته تنبثق أوهاج البيان، وفي لغة جسده وحركته يظهر سحر التواصل والدفء، مؤكداً أن المفردات في خطابه تتسلل إلى القلب والوجدان من جهة مركز القناعة بعد أن تجتاز مصفاة العقل الفاحصة مستخدمة قدرة العقل على التمييز بين الغث والسمين.
واعتبر صباغ أن في كلماته رفعاً للمعنويات على الرغم من أنها تلتزم بالحقائق وتعرض الواقع كما هو من دون تجميل أو تزييف، مشيراً إلى أنه في خطابه تبدو المعاني المعقدة سهلة الفهم عند كل الناس من مثقفيهم ومحلليهم إلى قطاعات الشعب وفئاته.
ولفت صباغ إلى أن أهم ما جاء في الخطاب الربط بين المبادئ والمواقف ومقياس صلاحيتها، مضيفا: فإذا لم تستند المواقف إلى المبادئ تصبح خبط عشواء تهدم أكثر مما تبني وتخلط أكثر مما توضح، ولافتا إلى أن الرئيس الأسد تحدث في أربع قضايا الأولى القضايا التي تشرح جوهر موقف الأعداء وخصوصا أمريكا وتركيا والكيان الصهيوني والثانية القضايا التي تشرح طريقة التفكير ومنهجه في مواجهة الحرب وأخيرا القضايا الداخلية ومحاربة الفساد.
وخلال الجلسة أحال المجلس مشروع قانون محالاً من رئيس الجمهورية حول آلية تعيين المعيدين في المؤسسات التعليمية الخاصة إلى لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية لجواز النظر به دستوريا.
واستمر المجلس بمناقشة مشروع القانون الخاص بالفنانين فأقر العديد من المواد وأعاد مادة خاصة في إجراءات الترشيح لمجلس الفروع والنقابة بعد اعتراض عدد من النواب، مؤكدين أنها يجب أن تكون ضمن النظام الداخلي وليس من ضمن القانون.
ومن المواد التي أقرها المجلس المادة 38 التي تنص أنه يتكون مجلس الفرع من خمسة أعضاء تنتخبهم الهيئة العامة للفرع من بين أعضائها على أن يشترط في العضو مضي سبع سنوات على عضويته، موضحة أنه ينتخب مجلس الفرع من بين أعضائه رئيسا وأمينا للسر وخازنا.
وأشارت المادة ذاتها أنه يلزم تفرغ رئيس الفرع وأمين السر بقرار من مجلس النقابة بناء على اقتراح مجلس الفرع ويحدد المؤتمر العام قواعد هذا التفرغ ورواتب المتفرغ وتعويضاته.
وأكدت المادة 39 أن تحدد ولاية مجلس الفرع بخمس سنوات، بينما نصت المادة 40 أنه إذا شغر مركز رئيس الفرع أو أمين السر أو الخازن يجتمع مجلس الفرع وينتخب البديل خلال ثلاثين يوما، مشيرة إلى أنه إذا شغر مركزين اثنين أو أكثر تدعى الهيئة العامة لانتخاب بديل عنهم لإتمام مدة المجلس خلال مدة أقصاها ثلاثون يوما.
ولفتت المادة ذاتها إلى أنه يجوز بقرار معلل من مجلس النقابة تجميد عضوية عضو أو أكثر من مجلس الفرع على أن يعرض الأمر على المؤتمر العام في أول اجتماع للبت فيه، موضحة أنه في هذه الحالة يفقد العضو حقه في ممارسة الحقوق والصلاحيات التي يتمتع بها أعضاء مجلس الفرع.

(سيرياهوم نيوز-الوطن)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مجلس الشعب يتابع مناقشة تقرير لجنة الموازنة والحسابات حول مشروع قانون الموازنة العامة للدولة لعام 2020

تابع مجلس الشعب اليوم في جلسته السادسة والعشرين من الدورة العادية الحادية عشرة للدور التشريعي الثاني برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس مناقشة تقرير لجنة الموازنة ...