آخر الأخبار
الرئيسية » كتاب و آراء » لقاء الأشقياء !

لقاء الأشقياء !

د. فؤاد شربجي

  2019/11/18

في الأسبوع الماضي التقى ترامب بأردوغان, شقيان يجتمعان للاتفاق أو التقاسم أو التآمر، والصورة مدهشة, أزعر ولص يعتمر عمامة شياطين إخونجية كأردوغان, يلتقي بمحتال وسمسار مقاولات متهور كترامب. والمصيبة أن هذين الشقيين يحكمان دولتين تتدخلان في بلادنا, وتثيران التوتر فيها, ويسرقان ثرواتها وأمنها وينتهكان سيادتها, بالعدوان والإرهاب.
برغم شقاوتهما أو بسببها فإن ترامب وأردوغان يتعاونان, وأثناء تعاونهما يسرقان بعضهما أو يكيد أحدهما للآخر, كما تفعل المافيات. لذلك قال ترامب قبل الزيارة, إنه يتحضر لمفاوضة أردوغان. والشقي التركي ردّ أنه هو كذلك يتحضر لمواجهة ترامب. لصان, أزعران, متزعما مافيا, يتحضر كل منهما لمواجهة الآخر، فماذا كانت نتيجة هذه المواجهة؟.
• اتفق الطرفان على استمرار تعاونهما في الشرق الأوسط و العالم، ونصب ترامب تركيا (ثاني قوة عسكرية) في حلف الـ«ناتو»، وأردوغان أراد أن يكرس دوره كبديل أو مكمل لدور «إسرائيل» في خدمة الغرب في المنطقة والعالم.
• برغم كل «مجاملات» ترامب لأردوغان, إلا أنه قهره بتجاهل (المنطقة الآمنة) طوال مؤتمرهما الصحفي، وأمعن ترامب بقهر أردوغان حين سمى الاتفاق الذي أنجزه نائبه بنس بأنه ( اتفاق وقف إطلاق نار– هدنة) فقط. وعندما شرح أردوغان أمله وسعيه لإقامة «الآمنة» لم يعقب ترامب بل أهمل حديث ضيفه.
أردوغان أطلق أحد السجناء الأميركان, ليكون تأشيرة دخوله إلى أميركا, في سعيه إلى الحصول على دعم أميركي يرسخ (نفوذه) المشتهى في شمال سورية, بما يتجاوز المحددات التي التزم بها في اتفاقه مع روسيا، لكنه لم يكسب تأييد ترامب الواضح، لأن الرئيس الأميركي يعرف أن الكونغرس ينظر لأردوغان كهمجي لا تجوز معاملته إلا بالعقوبات، وهكذا خطا أردوغان ( خطوة وطاوة) تجاه روسيا, ولم يكسب أي مكسب من ترامب لأن الأخير (أوطى ) منه.
• إعلام أردوغان حاول ترويج فكرة أن ترامب وأردوغان متشابهان لأن كلاً منهما يقوم بتدمير الدولة العميقة في بلاده. كما نشر إعلام أردوغان أن ترامب يريد أن يتعلم من الرئيس التركي كيف أسقط الانقلاب خاصة أنه يتعرض لمحاولة انقلاب من الكونغرس لعزله.
لا بد من أن هناك ما هو سرّي في اتفاقات ترامب- أردوغان، والسوريون يشعرون بأن لقاء هذين الشقيين لا ينتج عنه إلا ما هو عدواني تجاه سورية، لذلك يستعدون جيداً لمواجهته.

سيرياهوم نيوز/5- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترامب بين التبرئة والعزل

وضاح عيسى:  2019/12/14 تحقيقات عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمست في مراحلها الأخيرة، وذلك بعد الشروع في مناقشة التهمتين الرسميتين اللتين وجههما «الديمقراطيون» في مجلس ...