آخر الأخبار
الرئيسية » السياحة و التاريخ » فعاليات ومهرجانات وأجواء من الفرح تعيشها حمص مع اقتراب الميلاد

فعاليات ومهرجانات وأجواء من الفرح تعيشها حمص مع اقتراب الميلاد

أجواء من الفرح باقتراب عيد الميلاد تعيشها حمص بمختلف أحيائها ومناطقها عبر فعاليات ومهرجانات ترسم مشهد من مشاهد الحياة الطبيعية التي عادت تزين كل تفاصيل أحياء وقلوب حمص ولأن الفرح هو حالة انتصار أهالي يطلقون مهرجان ميلاد فرح حمص في حي المحطة مقابل كنيسة البشارة والذي أقامته محافظة حمص ومطرانية الروم الأرثوذكس برعاية وزير السياحة المهندسمحمد رامي مرتيني وتميز المهرجان بدعم من الفعاليات الاجتماعية وشارك بافتتاح المهرجان الذي شكل لوحة جديدة من لوحات تعافي الحياة بحمص المهندس محمد رامي مرتيني وزير السياحة ومحافظ حمص طلال البرازي وأمين فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي وقائد شرطة حمص والسادة المطارنة ورجال الدين وفعاليات اجتماعية واقتصادية ومشاركة كثيفة من أهالي حمص زاد من ألق المهرجان.

تضمن اليوم الأول لمهرجان ميلاد فرح حمص إضاءةشجرة الميلاد بأجواء من الفرح رسمت على وجوه كل الحاضرين مع افتتاح سوق الميلاديات بكنيسة البشارة كما تضمن حفل الافتتاح مشاركة فنية للفنان سامر كابرو حيث قدم مجموعة من الأغاني التي تفاعل معها الجمهور الحاضر بكل تميز.

وأكد وزير السياحة أن أيام سورية عادت لتكون أيام فرح وحياة وسلام بفضل انتصارات وتضحيات الجيش العربي السوري فالمهرجان هو تأكيد لكل العالم أن مدينة حمص عادت لتكون عاصمة الحياة والسلام بعد سنوات الحرب بتضافر جهود أهلها المحبين للحياة والحضارة.

وأضاف وزير السياحة أن سورية عبر التاريخ كانت وستبقى مهد الديانات والحضارات وستبقى أوابدها التاريخية والتراثية حاضرة مهما تعرضت لحروب ..ومهرجانات الفرح التي تعيشها مختلف المحافظات السورية بكل المناسبات والأعياد ومنها عيد الميلاد هي مهرجانات انتصار وفرح لكل السوريين.

وأوضح المهندس مرتيني أن تضحيات أبطال الجيش العربي وانتصاراتهم هي التي ترسم المستقبل الأفضل لكل السوريين فصفحة الحرب بكل آلامها طواها السوريون بصمودهم وحبهم لوطنهم وبدأوا صفحة جديدة لبناء مستقبل أفضل لوطنهم.

وأشار محافظ حمص طلال البرازي أن مهرجان ميلاد فرح حمص هو مهرجان فرح كل حمص بانتصارها وحالة التعافي التي تعيشها المحافظة وتستمر المهرجانات والفعاليات بأيام الفرح والانتصار وبدعم من الحكومة لاستمرار عودة عجلة الحياة لحمص كما كانت قبل سنوات الحرب.

وأضاف محافظ حمص أنه بعد تسع سنوات من الحرب تستمر الفرحة بحي المحطة كبقية أحياء حمص ومناطقها بفضل بطولات الجيش العربي السوري وتضحيات شهدائه وأن السوريين وأبناء حمص بشكل خاص يتشاركون مع بعضهم البعض بنسيج اجتماعي مميز لم تؤثر عليه الحرب يتشاركون بكل المناسبات والأعياد فزينة عيد المولد النبوي بشوارع حمص قبل أسابيع تتشارك مع زينة عيد الميلاد لتعطي صورة حمص الحقيقة التي تجمع كل أبنائها بكل محبة وسلام.

وأوضح البرازي أن جهود مميزة بذلت للتحضير ولإنجاح المهرجان من مختلف المؤسسات الحكومية مع جهود تستحق الشكر للفعاليات اِلأهلية وأبناء الحي بالداخل وبالمغترب الذين تشاركوا جميعا ليبقى الفرح يزين حمص وأحيائها

من ناحيته أكد المطران جورج أبو زخم مطران حمص للروم الأرثوذكس ان الفرح الذي شكله المهرجان هو شكل من أشكال الانتصار الذي تعيشه حمص بعودة الأمان والاستقرار لكل أرجائها فكل أبناء حمص يتشاركون مع المؤسسات الحكومية لتبقى علامات الفرح والحياة بشوارع حمص.

بقي أن نشير أن مهرجان ميلاد فرح حمص يستمر لغاية 6-1-2020 بفعاليات متنوعة وحفلات ميلادية في كنيسة البشارة بحي المحطة.

(سيرياهوم نيوز/٥-المكتب الصحفي8-12-2019)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حجز 12 موقعاً في اربع محافظات من ضمن المواقع المطروحة في ملتقى الاستثمار السياحي 2019

متابعة لنتائج ملتقى الاستثمار السياحي 2019 ترأس وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني اجتماعاً بحضور معاونيه المهندس غياث الفراح والمهندس بسام بارسيكوالمديرين المعنيين وجاء الاجتماع بعد إنتهاء الإعلان الأول للمشاريع المطروحة وحجز ...