آخر الأخبار
الرئيسية » مجتمع » لعلاج الإحباط والتوتر… لا شـــيء أفضـل من الحــب!

لعلاج الإحباط والتوتر… لا شـــيء أفضـل من الحــب!

11-12-2019

لمي معروف

إن أصابك الحبّ بسهمه أو سبق وشعرت بالسعادة مع شريك فهذا يعني أنك تملك أفضل علاج ضد التوتر وأفضل مسكن ،وهذا العلاج الشافي هو الحب! فعندما تشعر بخفقان غريب في قلبك وبانكماش في حلقك وبدوران في رأسك وباضطراب في حواسك..
فأنت محظوظ لأنك مصاب من دون شك بسهم الحب.
والواقع أن هذا الشعور لا يزال يدهشنا إذا خضع لغربلة العلم وذلك لأن قفزات قلبنا تثير فينا منذ اللحظات الأولى موجة من ردود الفعل البيولوجية وزيادة في نشاط الهرمونات وها هي الدراسات اليوم تكشف حسنات ردود الفعل على صحتنا الجسدية والمعنوية.
هل الحب أفضل علاج طبيعي ضد التوتر؟ إذ نبدو وكأننا نشهد أسهماً نارية تضيء سماءنا، فتزداد وتيرة نبضات القلب وترتفع درجة الحرارة وتظهر كافة العوارض الجسدية للانفعالات العاطفية لكن الهرمون الذي يضرم النار موجود في الدماغ الذي يفرز مادة (الانفيتامين) بكمية كبيرة يكون لها تأثير مشابه لتأثير بعض المخدرات وينشأ عند العشاق شعور بالتفاؤل الذي يسهم في تنظيم الوظائف البيولوجية كالنوم والشهية وهذا الشعور متدنِّ جداً عند الأشخاص المصابين بالإحباط على عكس ما هي الحال عند العشاق فهم يزدادون ثقة بالنفس وقوة وهذا يبدد القلق ويساعد على الشعور بالرفاهية.

سيرياهوم نيوز/٥- الوحدة مت

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العيش (والموت) في زمن «كورونا»

أسعد أبو خليل   5 نيسان 2020 عمل نحتي رملي للفنانة الفلسطينية رنا الرملاوي (تفصيل) بالقرب من منزلها في مدينة غزة (أ ف ب ) ...