آخر الأخبار
الرئيسية » من المحافظات » مشاريع أنجزت في طرطوس وأخرى قيد الإنجاز … حمود : نقترح تأمين التمويل اللازم لمشاريع الجامعة ومحطات المعالجة والطرق الزراعية

مشاريع أنجزت في طرطوس وأخرى قيد الإنجاز … حمود : نقترح تأمين التمويل اللازم لمشاريع الجامعة ومحطات المعالجة والطرق الزراعية

02-01-2020

ربما يعتبر البدء بتنفيذ طريق طرطوس- الدريكيش وتحويله إلى أوتوستراد من أهم المشاريع التي أطلقتها الحكومة خلال زيارة رئيسها للمحافظة في نيسان 2017 على رأس وفد ضم 12 وزيراً ومن ثم تابعتها اللجنة الوزارية التي شكلت لمتابعة مشاريع طرطوس حيث بلغت نسبة الانجاز في هذا المشروع 80بالمئة بينما تحويلة البكرية ضمن المشروع مازالت نسبة الانجاز فيها 45بالمئة لكن عمل اللجنة الوزارية لم يقتصر على ذلك فقد تابعت كافة المشاريع التي دعمتها الحكومة وبنتيجة ذلك تم تدشين عقدتي مدخل طرطوس الشمالية والجنوبية بتاريخ 2102018 في حين كانت نسبة الإنجاز قبل عمل اللجنة لا تتجاوز الستين بالمئة وكذلك إعادة تأهيل وإكساء شارع الثورة بمواصفات جيدة وإنارته بالطاقة الشمسية وتجهيزه بكافة وسائل السلامة المرورية.
وزير النقل «رئيس اللجنة» علي حمود أوضح لـ«الوطن» أن اللجنة عملت إضافة لما تقدم لاستمرار العمل بغية إنجاز جسر 8 آذار على نهر الغمقة حيث بلغت نسبة الانجاز 68بالمئة مع تأمين اعتمادات لتنفيذ شارع 8 آذار كمتحلق حول مدينة طرطوس علما أن نسبة الإنجاز قبل عمل اللجنة كانت 20بالمئة فقط.
وأشار حمود إلى أنه تم تنفيذ جسر للمشاة عند معمل الإسمنت الذي كان مطلبا شعبيا للأهالي بعد ازدياد حالات دهس المارة في تلك المنطقة ووقوع العديد من الضحايا وكذلك صيانة الطرق العائدة لمديرية الخدمات الفنية بطرطوس وإكسائها بقيمة 8.147 مليارات ليرة عام 2017 وقيمة 6.4 مليارات عام 2018 وأيضا صيانة كافة الأتوسترادات والطرق العائدة للمؤسسة العامة للمواصلات الطرقية بالمحافظة بقيمة 2.7 مليار ل.س عام 2017 وقيمة 4.4 مليارات عام 2018 بالإضافة لتحويل عدة وصلات طرقية إلى طرق مركزية وتصنيع شاخصات تحذيرية ودلالة لكامل المحافظة
وفي مجال النقل أيضا تم افتتاح دائرتي نقل في الصفصافة والقدموس وإطلاق مشروع نقل الحصويات بالسكك الحديدية من حسياء إلى الساحل بكلفة تقديرية تبلغ 16 مليار ليرة بما فيه إقامة مراكز للتجميع والتوزيع ويتوقع الانتهاء من المشروع بداية هذا العام وكذلك إحداث مركز خدمة لإصدار دفتر البحارة في دائرة موانئ طرطوس.
أما في مجال المناطق الصناعية فيقول حمود: تمت المتابعة الحثيثة لمشاريع المناطق الصناعية التي تم وضع حجر الأساس لها وقد تم تدشين منطقة صناعية في الدريكيش والشيخ بدر والعمل جار لاستكمال تنفيذ المنطقة الصناعية بصافيتا حيث بلغت نسبة الانجاز42بالمئة والصفصافة بلغت نسبة الإنجاز فيها 40بالمئة والعنازة50بالمئة
وكذلك تم طرح عدة مناطق صناعية جديدة وهي القدموس- رأس الخشوقة- الروضة- دوير الشيخ سعد- خربة المعزة- عين الزرقا.
وفي مجال الزراعة كان من أهم أعمال اللجنة إنجاز مشروع إنتاج بذر الفطر الزراعي وإعادة تأهيل واستكمال التجهيزات اللازمة لإنتاج بذار البطاطا وإنجاز معمل أطباق البيض في دواجن طرطوس والعمل على إطلاق المشروع الوطني لإعادة إحياء دودة الحرير والبدء بزراعة أشجار التوت والاهتمام بزراعة التبغ والتعويض عن الأضرار علماً بأن طرطوس كانت تنتج 1200 طن تبغ سنوياً وأصبحت تنتج 5000 طن منذ عام 2018.
وتتابع اللجنة إقامة مشروع الفرز والتوضيب في دير البشل ببانياس الذي تم وضع حجر الأساس له في الشهر العاشر من 2017 وبلغت نسبة الإنجاز فيه 70بالمئة وتعمل على تنشيط الزراعات المنزلية وتسويق المنتجات من خلال تقديم منح زراعية لما يقارب 2000 أسرة سنوياً.
وأضاف: اهتمت اللجنة بموضوع تسويق الحمضيات وما زال هذا الموضوع المهم شغلها الشاغل..وعلى صعيد التعليم عملت اللجنة على البدء بمشروع كلية الهندسة التقنية بعد رصد 963 مليون ل.س، وبلغت نسبة الإنجاز 17 بالمئة وكذلك البدء بمشروع البنى التحتية للقسم الشمالي من الجامعة بقيمة 9.2 مليارات ونسبة الإنجاز 2 بالمئة وإنجاز دراسة مبنى الآداب وإدراجه في الخطة والسعي لتأمين الاعتماد البالغ 8.7 مليارات ل.س والعمل على تأمين مقر مؤقت لجامعة طرطوس ضمن مركز المعهد الزراعي..كما تابعت لتأمين اعتمادات لإشادة أبنية مدرسية جديدة مثل مدرسة أم الشهداء في مدينة طرطوس بقيمة 396 مليون ليرة التي وصلت نسبة تنفيذها إلى 35‎ بالمئة‎ إضافة لصيانة وترميم الأبنية المدرسية وأيضا مشروع روضة حمام واصل حيث بلغت نسبة الإنجاز 72 بالمئة وانشاء مدرسة فندقية بالدريكيش وتحويل مبنى الشركة العامة للبناء إلى وحدة سكنية جامعية وتخصيص 100 مليون ل.س عام 2018 و200 مليون عام 2019 والبدء ببناء هنكارات مؤقتة لكلية الهندسة المعمارية
أما في القطاع الصحي فكان من أهم أعمال اللجنة استثمار المقر الحالي للعيادات الشاملة بصافيتا التي تم تدشينها الشهر الماضي مع متابعة مشفى سبة الوطني لوضعه بالخدمة وعلى صعيد السكن الشبابي عملت اللجنة على تخصيص 529 شقة عام 2017 و450 شقة عام 2018 علماً بأن مشروع السكن الشبابي كان متوقفاً منذ عام 2010 كما تم البدء بالمرحلة الثانية وقد بوشر بأعمال الموقع العام مواكبة مع الدراسة وبلغت نسبة التنفيذ 97 بالمئة والتعاقد جار على ثلاث كتل و170 شقة بقيمة 4.5 مليارات ليرة سورية وقيد إعداد الأضابير التنفيذية لباقي الكتل.
ويتابع رئيس اللجنة قائلاً:أما في مجال السياحة والاستثمار فكان من أهم أعمال اللجنة وضع فندق دريكيش بالخدمة بعد توقف دام عدة سنوات (نسبة الإنجاز قبل عمل اللجنة 35 بالمئة) وإعداد دراسة لاستثمار مغارة بيت الوادي وكذلك عقد ورشة عمل لتأهيل جزيرة أرواد وتطويرها سياحياً وإبرام عقد لإقامة نفق خدمات بقيمة 123 مليون ل.س ووضع دراسة لنقاط الجذب السياحي لمنطقة دريكيش ومتابعة الحلول للمشاريع المتعثرة في طرطوس والموافقة على منح قروض للمشاريع السياحية المتعثرة والبدء بتنفيذ تأهيل كورنيش بانياس البحري واستثماره وبلغت نسبة الإنجاز 76 بالمئة والعمل على تعديل بدلات استثمارات الوحدات الإدارية وتشجيع الاستثمارات في المحافظة مع الفعاليات الاقتصادية.
ويختتم حمود تصريحه بالقول: نقترح لنجاح عمل اللجنة بشكل جيد واستكمال بقية المشاريع المقررة من الحكومة أو المقترحة من المحافظة واللجنة تأمين التمويل اللازم لدعم المشاريع وخاصة مشاريع الجامعة – الصرف الصحي -الطرق الزراعية- طرق الشهداء – المناطق الصناعية والإسراع في استصدار التشريع الخاص بإحداث مناطق تنظيمية لحل مشكلة مناطق المخالفات ومناطق إزالة الشيوع.(

سيرياهوم نيوز/٥-الوطن)

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

«الزعتر الخليلي» يحطّ رحاله في درعا.. 10 قرى مستهدفة و330 مستفيداً

درعا ـ عمار الصبح:  2020/02/19 دخلت زراعة «الزعتر الخليلي» على خط الزراعات الطبية والعطرية في محافظة درعا التي تهدف إلى تشجيع هذا النوع من الزراعات ودعم ...