آخر الأخبار
الرئيسية » الأدب و الفن » فرقة «أيام زمان» في دار الأسد للثقافة والفنون غداً

فرقة «أيام زمان» في دار الأسد للثقافة والفنون غداً

2020/01/12

تحيي فرقة «أيام زمان» غداً عند الساعة السابعة مساء أمسية موسيقية شرقية بمشاركة مجموعة من الموسيقيين، وذلك في القاعة متعددة الاستعمالات بدار الأسد للثقافة والفنون في دمشق.
وتتضمن الأمسية مجموعة من ألحان الأغاني العربية المعروفة مثل: «بلد المحبوب، يا أعز وأغلى وأطيب قلب، مضناك جفاه مرقده، بعتلك يا حبيب الروح، يا مسافر وحدك، لونغا سبوخ، رسالة من تحت الماء…»، إضافة إلى مقطوعات وارتجالات فلكلورية.
عن الأمسية، قال الموسيقي محمد زغلول المدير الإداري للفرقة في تصريح خاص لـ«تشرين»: تقوم فكرة فرقة «أيام زمان» على إحياء وتقديم الموسيقا التراثية الشرقية الآلية، بمعنى تقديم الأغاني الطربية المعروفة لحناً من دون صوت بشري.
وأضاف الموسيقي زغلول: هذا التمازج بين الأكاديمية والشرقية يُوظف اليوم بطريقة سليمة ومميزة، وما يميز هذه المجموعة هو الحفاظ على التراث وهوية الموسيقا الشرقية بتوزيع محدود بحيث يحافظ على اللحن الأساسي من دون تشويه والمساس به، فمن الضروري أن يسمع الناس موسيقا كهذه وبهذه الطريقة اللائقة بموسيقانا، داعياً إلى ضرورة تشجيع الفرق الموسيقية التي تحاول الحفاظ على الطرب والموسيقا الراقية لكونها تلامس قلب المستمع وتسمو بروحه.
الجدير ذكره، أن فرقة «أيام زمان» تضم مجموعة من الموسيقيين المحترفين من خريجي المعهد العالي للموسيقا، وهم: عمار يونس (كمان)، إبراهيم كدر (ناي وكوله)، محمد نامق (تشيللو)، كمال سكيكر (عود)، باسم الجابر (كونترباص)، وسام الشاعر(أوكرديون)، حكم الخالد (قانون)، سائر حديد ووليم وطفة (إيقاع).

سيرياهوم نيوز/5- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قصي الخولي يضع حداً للكلام ويوضح قصة خلافه مع نادين نسيب نجيم

بعد الجدل الكبر الذي اثير حول توتر العلاقة بينه وبين الفنانة نادين نسيب نجيم، نفى الفنان السوري قصي خولي وجود اي خلافات او مشاكل بينهما، ...