آخر الأخبار
الرئيسية » السياحة و التاريخ » كنيسة المشبك الأثرية.. تحدّت الزلازل وقاومت كوارث الدهر

كنيسة المشبك الأثرية.. تحدّت الزلازل وقاومت كوارث الدهر

 2020/01/26

تقع كنيسة المشبك على بعد خمسة وعشرين كيلومتراً من حلب باتجاه الغرب على الطريق القديمة المؤدية إلى جبل سمعان، وهي طريق القوافل في أراضي عين جارة قبل دارة عزة.
وتم بناء الكنيسة على هضبة مرتفعة منذ 1500 عام أي في أواخر القرن الخامس وهي من أقدم كنائس سورية، لم يُعرف اسمها القديم ولم يبق لها إلا لقبها وهو (المشبك)، وقد لقبت بهذا الاسم لأن المهندس الذي أشرف على بنائها قد حسب للهزّات الأرضية العنيفة حساباً، وقد أصابت هذه الهزات أرض أنطاكية في الماضي مرات كثيرة، فبنى الكنيسة بحجارة متشابكة مرصوصة ومشدودة بعضها إلى بعض، وهكذا تحدّت هذه الكنيسة أهوال الزلازل وكوارث الدهر إلى يومنا هذا.
في الكنيسة عشرة أعمدة، خمسة من كل طرف، ويبلغ طول العمود الواحد خمسة أمتار، كل منها مقطوع من حجر واحد، وتصل الأعمدة بعضها ببعض قناطر حجرية فتحت فوقها تسعة شبابيك واسعة من كل جهة، أما سقفها فكان من الخشب وهو مثلث الشكل مرتفع كظهر الجمل، تغطيه قطع القرميد الحمراء على مثال الكنائس السورية القديمة، وكانت أخشاب السقف ترتكز على أحجار ناتئة لئلا يدركها السوس وتدعى «غربان» ويبلغ علو السقف ثلاثة عشر متراً، أما المذبح فقد بني بشكل مائدة مربعة، وفوق المذبح قبة بشكل ربع دائرة وقد فتحت في هذه القبة نافذتان لإنارة المذبح.

سيرياهوم نيوز/٥- تشرين

Print Friendly

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سورية وكوبا توقعان اتفاقاً للتعاون السياحي

وقعت سورية وكوبا اتفاقا للتعاون السياحي بين البلدين في العاصمة الكوبية هافانا. ووقع الاتفاق عن الجانب الكوبي وزير السياحة خوان كارلوس غارسيا غراندا وعن الجانب ...