آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الميدان » بوليساريو: “آلاف المتطوعين” يستعدون للالتحاق بالجيش الصحراوي للرد على العملية العسكرية التي نفذها المغرب في معبر الكركارات الحدودي و”استمرار المعارك بشكل متصاعد” في أقصى جنوب الإقليم

بوليساريو: “آلاف المتطوعين” يستعدون للالتحاق بالجيش الصحراوي للرد على العملية العسكرية التي نفذها المغرب في معبر الكركارات الحدودي و”استمرار المعارك بشكل متصاعد” في أقصى جنوب الإقليم

أكد قيادي في جبهة بوليساريو المطالبة باستقلال الصحراء الغربية المتنازع عليها مع المغرب، أن “آلاف المتطوعين” يتم تجنيدهم للالتحاق بالقوات المسلحة الصحراوية للرد على العملية العسكرية التي نفذها المغرب في معبر حدودي مع موريتانيا.

وقال “وزير خارجية” الجمهورية العربية الصحراوية التي اعلنت بوليساريو قيامها في الجزائر منذ 1976، محمد سالم ولد السالك لوكالة فرانس برس “آلاف المتطوين الذين أنهوا تدريبهم يستعدون للالتحاق بالمناطق العسكرية”

وأضاف ولد السالك “هناك المئات ايضا يوجدون في المدارس العسكرية”.

وتحدث المسؤول الصحراوي عن “استمرار المعارك بشكل متصاعد” في أقصى جنوب الإقليم، بدون تقديم تفاصيل، كما لم يكن بالإمكان التحقق من هذه المعلومات من مصدر مستقل.

والجمعة بدأت القوات المغربية عملية “لإقامة حزام أمني” لإعادة فتح المعبر الحدودي مع موريتانيا في منطقة الكركرات العازلة، بعد ثلاثة أسابيع من الغلق. وأعيد فتح الطريق السبت.

واعتبرت جبهة بوليساريو ان العملية العسكرية المغربية بمثابة “إعلان حرب” ينهي اتفاق وقف إطلاق النار الموقع قبل 30 عاما، برعاية الأمم المتحدة.

وتبعا لذلك اعلنت القوات الصحراوية شن “هجمات” على طول الجدار الذي يقسم الصحراء الغربية من الشمال إلى الجنوب على نحو 2700 كيلومتر.

والصحراء الغربية منطقة صحراوية تمتد على مساحة 266 ألف كيلومتر مربع على الساحل الأطلسي شمال موريتانيا، وهي مستعمرة إسبانية سابقة يسيطر المغرب على ثمانين بالمئة منها، ويقترح منحها حكما ذاتيا تحت سيادته، في حين تطالب جبهة بوليساريو المدعومة من الجزائر، باستقلالها.

وضمّ المغرب الصحراء الغربية في 1975، واندلع على الأثر نزاع مسلح بين الطرفين استمر حتى وقف إطلاق النّار في 1991.

وترفض جبهة بوليساريو استخدام نقطة الكركرات للعبور الى المغرب، في حين يعتبرها الجانب المغربي حيوية للتبادل التجاري مع إفريقيا جنوب الصحراء.

 

سيرياهوم نيوز 5 – رأي اليوم 15/11/2020

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد تهديدات حزب الله باستهداف منشآتها.. كهرباء “إسرائيل” تجري تمريناً يحاكي حرباً واسعة

شركة الكهرباء الإسرائيلية ستجري تمريناً يحاكي سيناريو حرب واسعة، على ضوء ما أثير مؤخراً بشأن مدى جهوزية قطاع الكهرباء الإسرائيلي لتلقي ضربات من حزب الله ...