آخر الأخبار
الرئيسية » شكاوى وردود » عطش في 10 قرى في ريف الشيخ بدر ومؤسسة المياه تبذل جهوداً حثيثة لمعالجة الأعطال في مشروع السعنونية

عطش في 10 قرى في ريف الشيخ بدر ومؤسسة المياه تبذل جهوداً حثيثة لمعالجة الأعطال في مشروع السعنونية

هيثم يحيى محمد
يعاني سكان قرى (السعنونية وجماسة قبلية وبسقاية و.الدردارة ووادي عين فطيمة وخربة محاسن و بيت القاضي وكاف الحمام وبسطريام و والشميميس )في ريف منطقة الشيخ بدر بمحافظة طرطوس من العطش خاصة خلال الفترة القريبة الماضية رغم غزارة المياه في مشروع مياه بئر السعنونية الذي يغذيهم والذي يسقي عشرة أضعاف عدد السكان الحالي اذا كانت الغاطسة التي ترفع المياه جاهزة
ويقول السكان في شكوى قدموها ل(الثورة) انهم يعانون من نقص المياه بشكل غير مسبوق خاصة مياه الشرب حيث لاتأتيهم إلا كل ٧ ايام أو ٨ أيام وأحيانا عشرة أيام ولمدة ساعتين بحيث لايمكن تعبئة أكثر من ٢ م٣ والبعض ١م٣ حسب توفر الخزان عند المواطن والبعض لاتصله المياه إذا كان منزله بأعلى القرية….
وأضافوا:تم تنزيل الغطاس أكثر من ٤ مرات هذا العام وكل مرة وعلى لسان أحد العاملين في المشروع يكلف ملايين الليرات يعمل عدة ايام ويتعطل ويوجد محرك يستخدم اثناء انقطاع الكهرباء ولا يتم استخدامه إلا نادرا بحجة عدم وجود مازوت إضافة لضعف استطاعته …
مدير المؤسسة محمد غريب غير متجاوب وأعطى تعليمات خاطئة بتوزيع المياه  وعلى لسان أحد المشرفين عالتوزيع أحمد حسن حسن أن المدير اعطى تعليمات بإرواء كل قرية حتى تشبع وينتقل للقرية التي تليها ( بعض القرة لاتشبع ربما بيومين أو ثلاثة)
هل منطقيا هكذا توزع المياه ولدينا من الما مايكفي لنصف محافظة.
ومنذ أربعة أيام تم فك الغاطسة وأخذوها بغية الإصلاح ومساء ٢٠٢٠/٨/٢٧ تم تركيبها وجربت لعدة ساعات ثم تعطلت ولا نعرف السبب هل هو سوء صيانة واصلاح ام ماذا؟
وختموا شكواهم بالقول ان  عدداًكبيراً من أهالي الجماسة قبلية اكبر القرى المستفيدة من المشروع وبعض القرى المجاورة حضروا وتجمهروا امس أمام محطة الضخ وحصلت ملاسنات مع القائمين على المشروع طالبوا خلالها بتأمين المياه بالسرعة القصوى وتساءلوا  عن الملايين التي استجرت لهذا الموضوع وعن الشخص الذي يقوم بالإصلاح اربع مرات ويأخذ مبالغ دون ان يتم الاصلاح
رد مؤسسة المياه
تابعنا الشكوى مباشرة مع مدير عام المؤسسة نزار جبور وكانت استجابته سريعة وشرح ل(الثورة)كل ظروف المشروع والجهود التي تبذل لتأمين المياه للقرى المستفيدة من المشروع ثم قال في توضيح خطي حول ماورد في الشكوى إن بئر مشروع السعنونية ومنذ استثماره ذو غزارة ٣٩متر مكعب وفق تجربة البئر ..ورغبة من المؤسسة بتحسين الواقع المائي للقرى المستفيدةمن المشروع وبعد دراسة معطيات البئر قامت المؤسسة بتركيب مجموعة ضخ غاطسة ذات استطاعة أكبر بغزارة ٥٠ متر مكعب بالساعة  لذلك اصبحت مجموعة التوليد المتواجدة بالمشروع لاتكفي لتشغيل كافة أحمال المحطة فتم استبدالهابمجموعة توليد ذات استطاعة أكبر من احد مشاريع المؤسسة
ومنذ عدة ايام انخفضت غزارة غاطسة السعنونية إلى ٣٠ متر مكعب في بئر على عمق  يتجاوز 650م وحرصا من المؤسسة على تقليص الأدوار فقد قامت برفع الغاطسة من البئر وارسالها للإصلاح  ومن ثم إعادة تركيبها وهذا الامر استغرق بين (رفع وتركيب وإصلاح ) ما يقارب 4 أيام رغم عمق البئر الكبير وإصلاح الغاطسة .
وأضاف:وبعد أن تم تركيب غاطسة جديدة حدث خلل في امبيرات المضخة وتتابع ورش المؤسسة في الصباح الباكر من اليوم السبت معالجة الخلل واستئناف الضخ على مدار 24 ساعة بالتناوب بين (الطاقة الكهربائية والديزل) وذلك بعد معالجة الخلل بالغاطسة الجديدة لتعويض النقص الحاصل خلال الأيام الماضية .
وختم جبور بالتأكيد على أن المؤسسة حريصة أشد الحرص وتعمل بشكل مستمر  وبعيداً عن أي خلل أو هدر للمال العام للحفاظ على جاهزية المشاريع وتحسين الواقع المائي رغم صعوبة الظروف
لنا كلمة
نأمل ان تنجح المؤسسة اليوم في معالجة الموضوع والبدء بضخ المياه للسكان وانهاء معاناتهم
(سيرياهوم نيوز-الثورة29-8-2020)
x

‎قد يُعجبك أيضاً

خريجو الهندسة لدورتي 2018 و2019 بإنتظار الفرز!! القطيني:النقابة تتابع الموضوع وغداً نخاطب مجلس الوزراء

*هيثم يحيى محمد تقدم الكثير من المهندسين خريجي عامي 2018و 2019  بكتاب خطي ل(الوطن)يشكون فيه تأخير رئاسة مجلس الوزراء في اصدار قرارات فرزهم الى الجهات ...