آخر الأخبار
الرئيسية » مختارات من الصحافة (صفحة 2)

مختارات من الصحافة

*التحرّك الروسيّ الصينيّ للإطاحةِ بالدّولار الأمريكيّ بَدأ وبشكلٍ مُتسارعٍ.. كيف وحّدت حِصارات ترامب وعُقوباته معظم دول العالم لإنهاء الهيمنة الأمريكيّة الاقتصاديّة؟ ولماذا يجب أن نعترف لروّادنا مِن الزّعماء العرب الذين تنبّهوا لهذا الخطر وضحّوا بحياتهم من أجله؟ إليكُم أدلّتنا بالحقائِق والأرقام*

عبد الباري عطوان إدارة الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب باتت “مُدمنة” على فرض العُقوبات على الدول التي لا ترضخ لإملاءاتِها، كبيرةً كانت مِثل الصين وروسيا، أو متوسّطة مِثل إيران، أو صغيرة لبنان (حزب الله) وقِطاع غزّة ...

أكمل القراءة »

صحف مصرية: ماجدة الرومي في حوار مثير: أدعو للسيسي في كل صلاة وأهديته أغلى شيء في لبنان وأنا مصرية أبا عن جد وداعش هددتني بالقتل والربيع العربي خراب ودمار..

سيد رجب: الصدق سر نجاح “أبو العروسة”.. جابر عصفور عن تجسيد الأنبياء: على الأزهر أن يتمتع بالمرونة ويتجنب التجمد.. القاهرة –  محمود القيعي: واصلت الصحف حملتها لتبييض وجه النظام، فجاءت العناوين ” مرضية” “، وكانت ...

أكمل القراءة »

«قائمة الأعداء».. مكيدة أمريكية للحفاظ على الأحادية القطبية!

27-01-2019  ترجمة وتحرير ـ راشيل الذيب: أشار مقال نشره موقع «استراتيجك كالتشر فاونديشن» إلى أن عبارة «محور الشر»، «Axis of Evil» ترددت أولاً على لسان الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش الابن في خطاب حالة الاتحاد ...

أكمل القراءة »

أزمة فنزويلا في صحف عربية: “معركة دولية” أم “محاولة لخلق سعودية أخرى”؟

26 يناير/ كانون الثاني 2019 اتهم العديد من الكتاب في صحف عربية بنسختيها الورقية والإلكترونية الولايات المتحدة بإشعال الأزمة التي تشهدها فنزويلا بعد دعم واشنطن زعيم المعارضة خوان غوايدو الذي أعلن نفسه رئيساً مؤقتاً للبلاد. ...

أكمل القراءة »

اسوشيتد برس: غوايدو زار واشنطن لتنسيق أمر الانقلاب

السبت 26-01-2019   كشفت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية في تقرير لها عن زيارة قام بها رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو لواشنطن ودول الجوار الموالية لها في الخفاء قبيل تنصيب نفسه الأربعاء الماضي رئيساً للبلاد في محاولة ...

أكمل القراءة »

خبراء ومحللون روس يدينون الإجراءات الاقتصادية الغربية القسرية المفروضة على سورية

أدان عدد من الخبراء والمحللين السياسيين الروس الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي تفرضها الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي على سورية. وقال نائب مدير معهد بلدان الرابطة المستقلة فلاديمير يفسييف في مقابلة مع مراسل سانا ...

أكمل القراءة »

كما فشل انقلاب 2002 ضد تشافيز.. لهذه الأسباب فشل وسيفشل الانقلاب السياسي في فنزويلا ضد مادورو: موقف الصين وروسيا وتأييد الجيش للرئيس الشرعي وعدم استجابته للبنتاغون

تعيش فنزويلا وضعا سياسيا صعبا بسبب إقدام رئيس الجمعية الوطنية (البرلمان) خوان غوايدو نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد في انتظار إجراء الانتخابات الرئاسية، وسيكون مصير هذه المحاولة الفشل مثلها مثل محاولة الانقلاب التي تعرض لها الرئيس ...

أكمل القراءة »

ماذا يعني تَحوُّل إيران إلى دولةِ مُواجهة للاحتِلال الإسرائيليّ؟ وما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟ وهل نَتوقَّع قَصفًا أكثَر كثافةً للحرس الثوريّ للجولان مِن سورية والعِراق وإيران نفسها.. وكيف؟

عبد الباري عطوان هُناك خمسة “إنجازات” على دَرجةٍ كبيرةٍ من الأهميّة يُمكِن رصدها من خِلال المُتابعة الدقيقة والمُتعمّقة للهجمات الصاروخيّة العُدوانيّة الإسرائيليّة التي استهدفت العُمق السوريّ في الأيّام القليلةِ الماضية نُلخّصها افي النُّقاط التالية: أوّلًا: ...

أكمل القراءة »

تحليلات وتعليقات الصحف ليوم الأحد 20 ك2

قال زهير الماجد في “الوطن  العمانية” إن بعضالقادة العرب لا يحتاجون سبباً لتحويل قمة بيروت إلى قمةبدون قادة، وهذا البعض بحاجة ماسة إليها .. مضيفاُ، يريدالأميركي الذي جاء إلى لبنان ديفيد هيل وكيل وزارةالخارجية الأميركي أن يقول للبنانيين، كنا نضغط علىالمقاومة اللبنانية ولا نضغط على لبنان فلم تكن المقاومةتتضايق من خطوتنا، أما الآن فلسوف نضغط على البلدوالحكومة والدولة وعلى المقاومة معا كي لا تفوز هذه المقاومةبأية نتيجة لا الآن ولا في المستقبل, وقد تحقق بالفعل هذاالمشهد للمؤتمرين والذي من المرجح أن تكون قراراته غيرفاعلة بالنظر إلى غياب الفاعلين. تابع الماجد, ما نفع قمةبدون الشام، وأن لا تكون دمشق أساسها وعقلها المدبر؟إبعاد سورية عن المؤتمر قرار الجامعة التي من المؤسف أن لاقرار لها .. هي في خدمة التجاذبات العربية وآفاقهاالسياسية، ومن ثم هي إذن تسمع جيداً ماذا يدور فيالكواليس وماذا يريد الأميركي تحديداً؟ نتمنى لو تتحققالنتيجة التي رددها أبو الغيط، وأن يكون كل من كتب أوشكك قد أخطأ في الحكم على مؤتمر كان لبنان يعول عليهالكثير، لا بل كان ينتظر منه الكثير في هذا التوقيت الذي لاوزارة فيه، والصراع الداخلي اللبناني في أوجه، كالعادةطبعاً. علق عريب الرنتاوي في “الدستور الأردنية” قائلاً: إنصحت التسريبات التي نشرتها وسائل إعلام إسرائيلية، أنخطة السلام الأمريكية المعروفة مجازاً و «تفخيماً» باسم«صفقة القرن»، (1) دولة فلسطينية على 85-90 بالمائة منمساحة الضفة الغربية… (2) عاصمة الدولة في القدسالشرقية وليس القدس الشرعية، (3) المستوطنات تقسم إلىثلاث فئات، وليس مستبعداً أبداً أن تكون صحيحة، فإن خطةترامب التي أحيطت بهالة من السرية والمبالغة، وقيل إنهاسترضي الطرفين وتثير غضبهما في الوقت ذاته، لم تأتبجديد، سوى أنها مثلت تراجعاً عن ورقة كلينتون التي كُشفعنها في أعقاب فشل مفاوضات كامب ديفيد بين الراحلياسر عرفات ورئيس الحكومة الإسرائيلية آنذاك إيهود باراك،وفي كل بند من بنودها تقريباً، ودائماً لصالح إسرائيل وعلىحساب الحق الفلسطيني، فلماذا تغضب إسرائيل، اللهم إلاإذا كانت تخطط لضم معظم الضفة الغربية، إن لم جميعها،للسيادة الإسرائيلية؟ رأت “الخليج الإماراتية” في افتتاحيتها أن المجتمعالدولي- والأمم المتحدة تحديداً- الذي كان له دور أساسيفي تدمير ليبيا، وتركها نهباً للصراعات والفوضى، يتحملمسؤولية أساسية في إيجاد الحل؛ من خلال وضع حدللتدخل في شؤون هذا البلد، ومواجهة الدول، التي تعرقل أيحل بكل الوسائل المتاحة؛ إذا كان فعلاً يريد الحل، وتلافيمخاطر الإرهاب وتوسعه في إفريقيا، وعبر المتوسط, كما أنعلى الجامعة العربية، الغائبة عن الساحة الليبية، وغيرها منالساحات العربية المستهدفة، أن تستيقظ من غيبوبتها، وتقومبدورها المفترض في إنقاذ ليبيا؛ لأن المُضي في هذاالسبات؛ يعني أنها بدأت تدخل مرحلة الموت السريري، مايفقد النظام العربي في نهاية الأمر ما تبقى له من دورووجود. أشارت “رأي اليوم” في افتتاحيتها إلى إعادةالسيناتور الأمريكيّ النَّافِذ لندسي غراهام قضيّة اغتِيالالصحافي السعوديّ جمال خاشقجي إلى دائرة الاهتِماممُجَدَّدًا في مؤتمر صحافي عقده في أنقرة حَمَّل فيه الأميرمحمد بن سلمان وليّ العَهد السعوديّ المَسؤوليّة، مُشَدِّدًا”على ضرورة إيجاد حَل لطريقة تَعامُل واشنطن مع الأمير بنسلمان ومُلَوِّحًا بالعُقوبات”, ولم يُفصِح السناتور الأمريكيالمَذكور عن طبيعة هذه العُقوبات، ولكنّه لمّح إلى أنها ستَبدأبالمُتورِّطين بشكل مباشر في هذه الجريمة، مُوحِيًا بأنّ الأميربن سلمان بينهم، ومُطالبًا بتنحّيه مِن منصبه بطَريقةٍ غيرمُباشرة، عندما قال: “توصّلت إلى استنتاجٍ مفاده أنّه لايمكن للعلاقة بين السعوديّة والولايات المتحدة للمُضِي قُدُمًاحتّى تتم مُعالَجة مسألة بن سلمان”, ختمت الصحيفة: إنالأيّام المُقبِلة ستكون صعبةً بالنسبة إلى المملكة العربيّةالسعوديّة، والأمير بن سلمان على وَجهِ الخُصوص،فالسناتور غراهام وعندما يتَحدَّث بمِثل هذه اللَّهجة، ومِنالمِنبَر التركيّ، لا بُد أنّه يَعرِف ما لا يعرفه الكَثيرون داخِلالرياض وخارِجها. الصحف الأمريكية أشار ريتشارد كوهين في صحيفة واشنطن بوستإلى أنّ الجمهوريين يعتبرون أنّ أوباما هو الذي خسرسورية، لكنّ الواقع يؤكد أنّ الذي خسرها هما الرئيسان،أوباما وترامب، وكلاهما يتحمل المسؤولية بفارق وحيد، وهوأنّ ترامب قبل أن تكون له الفرصة لخسارة سورية “فقدَعقله”. وأضاف الكاتب أنّ قرار ترامب بالانسحاب من سوريةفاجأ الحلفاء، وأقلق إسرائيل، وأدهش فرنسا وبريطانيا،وشعر الأكراد بالخيانة، وأدى إلى استقالة وزير الدفاعماتيس. واعتبر الكاتب أنّ سورية أصبحت اليوم نسخة عنالبلقان قبل الحرب العالمية الأولى، وهي برميل بارود ينتظرعلبة كبريت، وهي المكان التي تتصادم فيها المصالحالأمريكية والتركية والروسية والكردية والسعودية والإسرائيليةبالإضافة إلى مصالح الإسلاميين، وتخوض إسرائيل وإيرانحرباً بالوكالة فيها. ورأى الكاتب أنّ القوّة الجوية الأمريكيةكانت فاعلة جداً في سورية، فقد عاقبت تنظيم داعش،وأظهرت للاعبين الآخرين أنّه لدى أمريكا مصالح في المنطقة،والمصلحة الأكبر هي تجنُب حرب واسعة. وختم  الكاتببالقول: في هذا العالم الفوضوي كانت مساهمة ترامب مزيداًمن الفوضى، والسؤال لم يَعد إنْ كان سيخسر سورية فقط،بل المنطقة كلها أيضاً، وهو في الطريق للخسارة. أشار جوناثان شانزر في موقع مؤسسة الدفاع عنالديمقراطيات إلى انتهاء عملية “درع الشمال” التي تقومبها إسرائيل على الحدود مع لبنان، لافتاً إلى أنّ الهدوء يسودالآن في تلك المنطقة، لكنّ الأوضاع قد لا تبقى هادئة لوقتطويل، فالتوتر يتصاعد بعد قرار الرئيس ترامب سحب القواتالأمريكية من سورية، ممّا يعني أنّ إسرائيل ستكون قريباًوحدها. وأضاف الكاتب أنّ المسؤولين العسكريينالإسرائيليين يعتقدون أنّ قرار ترامب هو خطأ كبير، حيث أنّالانسحاب سيعزّز إيران ومخططات هيمنتها على الشرقالأوسط، علماً أنّ إسرائيل عملت لفترة طويلة بشكل مستقل،كما تُبيّن الغارات الإسرائيلية ضد أهداف إيرانية في سورية،لكنْ من دون الوجود الأمريكي هناك، فإنّ إيران قد تستغلبشكل خاطئ الإحساس بالعزلة الإسرائيلية. ولفت الكاتبإلى أنّه لدى رئيس الوزراء نتنياهو وحكومته خطوط حمراءواضحة: أولها عدم التسامح مع القوات الإيرانية أو قواتحزب الله على الأراضي السورية، وثانيها عدم التسامح معالتهديد الذي يشكله حزب الله على شمال إسرائيل، وثالثهاعدم التسامح مع تغيير قواعد اللعبة لجهة امتلاك أسلحةدقيقة من قبل حزب الله. وختم الكاتب بالإشارة إلى  أنّه معانسحاب ترامب من سورية، ربما تُقدِم إيران على اختبارالتصميم الإسرائيلي. رأى غرانت هاريس في مجلة فورين أفيرز أنّ الرئيسترامب سيفشل في السيطرة على إفريقيا اقتصادياً، لافتاًإلى أنّ مستشار الأمن القومي هاجم مؤخراً استراتيجية الصين  تجاه إفريقيا، وتعهد بالرّد عليها ردّاً حاسماً. ولفت الكاتب إلى أنّ أمريكا تشعر بالقلق من الدبلوماسية الصينيةفي إفريقيا، لكنّ استراتيجيتها لمواجهة النفوذ الصيني هناكستفشل في تحقيق أهدافها لأنها تركّز على التهديد الصينيالتجاري، بينما تركّز الصين على بناء علاقات طويلة الأجلمع القارة الإفريقية، وليس فقط التجارة والبنية التحتية. وأوضح الكاتب أنّ جزءاً من استراتيجية الصين في إفريقيايعتمد على إقراض الدول الإفريقية مبالغ ضخمة من المالبشروطٍ غامضة، ممّا يمنحها نفوذاً أكبر على حكومات تلكالدول، علماً أنّه في حالاتٍ كثيرة، تحفّز الاستثمارات الصينيةمعدلات النمو في إفريقيا بتوفير رأس المال والبنية التحتيةاللذين تحتاجهما القارة. وأوضح الكاتب أنّ إدارة ترامبكانت هائمةً طوال السنتين الماضيتين، حيث لم تنخرط معزعماء إفريقيا بما يكفي، فضلاً عن التخفيض الكبير فيميزانية البيت الأبيض المخصصة للوكالات المسؤولة عن تطبيقسياسة أمريكا في إفريقيا، لكنّ احتمالية تفوُّق الاستثماراتالصينية على نظيرتها الأمريكية دفعت إدارة ترامب للتحرُّك. الصحف البريطانية اعتبرت صحيفة الفايننشال تايمز أنّ تكتيكات الحربالباردة التي يستخدمها الرئيس ترامب لن تنفع مع الصين،مشيرة إلى أنّ الإجراءات الاقتصادية التي أعلنتها واشنطنتجاه الصين مقتبسة من الحرب الباردة مع الاتحادالسوفييتي والمناوشات مع اليابان في الثمانينات. لكنالصين ليست الاتحاد السوفييتي ولا هي اليابان. ورأت أنّالإجراءات التجارية الأميركية تجاه الصين من شأنها، إذا لمتتوقف في المستقبل القريب، يمكن أن تضرب الاقتصادالعالمي والولايات المتحدة نفسها، لافتة إلى أنّ الصين تتقدمعلى الولايات المتحدة في الناتج المحلي الإجمالي وتجاريهاأو تتقدم عليها في مجال التكنولوجيا، مثل الجيل الخامسللهاتف النقال. ويعتقد أنّ الصين ستنافس بداية من 2020 شركتي الطيران المدني بوينغ وإيرباص. وأضافت سيصبحاقتصاد الصين أكبر من اقتصاد أميركا بفضل عدد السكان،مؤكدة أنّ ما تقوم به الولايات المتحدة تجاه الصين هو “حربباردة”، فهي تدفع حلفاءها الأمنيين في الناتو واليابانوأستراليا وغيرها إلى التوقف عن شراء التكنولوجيا الصينيةالمتطورة. الصحف الإسبانية تحدثت صحيفة بوبليكو عن السياسية الخارجية للولاياتالمتحدة التي يسيطر عليها جون بولتون، أحد أكثر المحافظينالجدد راديكالية في واشنطن. وقالت خلال هذا الشهر، أدىبولتون زيارة إلى إسرائيل وتركيا. ومن منطلق عسكري بحت،يتطلع بولتون إلى إشراك الولايات المتحدة في نزاع مسلح معإيران ودفع تركيا إلى أحضان العزلة. وأضافت أنّ بولتون هومن أشد المدافعين عن الخيار العسكري ضد إيران وسوريةمنذ عهد جورج بوش. وباعتباره قومياً راديكالياً، يعد بولتونمدافعاً مطلقاً عن الأحادية القطبية، ليكون بذلك عدواً لأوروبا. إلى جانب ذلك، لطالما أعرب بولتون عن دعمه لخروج بريطانيامن الاتحاد الأوروبي، وكان أيضاً معادياً لمعاهدة لشبونةوضد أي نوع من السياسات الليبرالية. في الوقت ذاته، يرىبولتون أنّ الاتحاد الأوروبي يمثل مصدر الشرور في الكوكببأسره. وختمت أنّه على ضوء ما ذكر آنفاً، يبدو أنّ السياسةالعسكرية لبولتون تشكل خطراً كبيراً على منطقة الشرقالأوسط برمتها، وخاصة بالنسبة لإيران. بالإضافة إلى ذلك،قد تتضرر كل من تركيا وسورية، على غرار عدد من الدول،جراء سياسات بولتون. الصحف الروسية كتب صحيفة فزغلياد حول نشاط ما يسمى بـ”ولاية داعشفي غرب إفريقيا”، واعتمادها التكتيكات التي سبق أن جرّبتفي العراق. وقالت إنّ داعش تعمل فقط في الشرقين الأدنىوالأوسط، إلاّ أنّ الاستيلاء على بلدة في إفريقيا أدى إلىحديث عدد من الخبراء عن “جبهة جديدة” أو حتى “نقلنشاط” الخلافة، التي لم تمت بعد، من سورية والعراقوأفغانستان إلى إفريقيا، فقد هاجم مسلحون يتحدثون لغةغير مفهومة للسكان المحليين بلدة ران، شمالي مقاطعة بورن. وأشارت إلى أنّه قبل أيام قليلة من الهجوم على ران، قامهؤلاء الذين يحملون رايات الخلافة السوداء بمهاجمة بلدتينأخريين في مقاطعة بورنو (باغا ودورون)، اللتين يستخدمهماالجيش الحكومي النيجيري كنقاط دعم ومخازن أسلحة. الهجوم على المستودعات للاستيلاء على المعدات والممتلكاتيستنسخ بدقة أولى عمليات داعش في العراق، ما أعطىمبرراً للحديث عن “نقل” العمليات الجهادية إلى غرب إفريقياعلى أساس تكتيكات مماثلة. لكن الأشياء في الواقع أكثرتعقيداً. فالحديث يدور عمّا يسمى بـ”ولاية داعش في غربإفريقيا”، وهي منظمة إسلامية نيجيرية مسلمة متطرفة. تستخدم أساليب الإرهاب حصراً، وحتى العام 2015 كانتتعرف باسم “بوكو حرام”. نقلت صحيفة أوراسيا إكسبرت عن الباحث السياسيالتركي طغرول إسماعيل أنّ أنقرة مستعدة للرد علىالعقوبات الأمريكية وأنّه يجب عدم جواز المراهنة علىالخلافات بين أنقرة وواشنطن في رسم موسكو لسياساتهافي المنطقة. وأوضحت أنّ التناقضات بين تركيا والولاياتالمتحدة لا تزداد، ولكنها لا تتناقص. وأشار إلى أنّه لم تتغيرسياسة الأمريكيين في المنطقة، كما لم تتغير سياسة تركيافي المنطقة. فالتناقضات بين تركيا والولايات المتحدة متوسطةالحدة. أما تأثيرها في صيغة تعاون روسيا – إيران – تركيافيعتمد على موقف قيادة روسيا وإيران، وعلى نحو أدق، مدىحساسيتهما ودبلوماسيتهما. وتابع أنّه لروسيا وتركيا وإيران،مصالحها الخاصة في المنطقة. توحدهم في المقام الأولسياسة الولايات المتحدة في المنطقة، والتي تتناقض معمصالح هذه البلدان. وسياسة الولايات المتحدة فقط تكتيكياتوحد هذه الدول. الصحف الإسرائيلية ذكر الجنرال عاموس يادلين الرئيس السابق لجهازالاستخبارات العسكرية “أمان” في مقابلة مع صحيفةمعاريف أنّ حزب الله سوف يسعى لاستهداف قواعد سلاحالجو ومقر هيئة أركان الجيش المعروف باسم “الكرياه”. وأوضح أنّه رغم القوة التي تتمتع بها إسرائيل من النواحي: العسكرية، الاقتصادية، التكنولوجية، والاستخبارية، لكنهارغم كل ذلك تبدو حساسة من أي مواجهة عسكرية قد تندلع،وتتطور إلى حرب شاملة. وأكّد أنّ إسرائيل في 2018 وصلتحافة الهاوية، لأنّ سياسة المعركة بين الحروب نجحت فيتحقيق الأهداف المرسومة لها دون دفع أثمان باهظة، لكنالمعركة القادمة تحمل مخاطر أنّنا قد نفقد طائرات لأنّنانهاجم عميقاً في قلب سورية، ولديهم منظومات دفاع جويآخذة بالتحسن، وهناك احتمال للاحتكاك مع الروسالمتواجدين في سورية، وهناك خطر بأن يرد السوريونوالإيرانيون وحزب الله في طريق عودة الطائرات الإسرائيلية . وأكّد أنّنا نقترب من سيناريو حرب لبنان الثالثة، والجبهةالداخلية الإسرائيلية ستواجه واقعاً لم تشهده من قبل فيتاريخها، بكل ما تحمله هذه الكلمة من تفسيرات سيئة، وفيتقدير عسكري فإن هناك احتمالاً أكثر من السابق لأن تشهدالجبهة الشمالية إضافة جبهة أخرى معها خلال تلك الحرب. (سيرياهوم نيوز20-1-2019)-/5

أكمل القراءة »

صحيفة أمريكية: حان الوقت لإعلان تركيا دولة راعية للإرهاب

أدلة جديدة على دعم النظام التركي ورعايته الإرهاب في المنطقة ولا سيما في سورية كشفت عنها صحيفة واشنطن اكزامينر الأمريكية متحدثة عن تمويل نظام أردوغان التنظيمات الإرهابية في المنطقة كـ “القاعدة” وتستره على جرائم أفرادها ...

أكمل القراءة »