آخر الأخبار
الرئيسية » ثقافة وفن » أتجه للإخراج الدرامي عندما يكون هنالك نص متميز … رامي نضال يكشف لـ«الوطن» تفاصيل فيلم «إنه عالم جميل»

أتجه للإخراج الدرامي عندما يكون هنالك نص متميز … رامي نضال يكشف لـ«الوطن» تفاصيل فيلم «إنه عالم جميل»

رامي نضال مخرج سوري شاب، درس علم الاقتصاد، لكن حلمه وهدفه في عالم السينما لم يمنعه من توجهه لمصر لكي يدرس السينما بشكل أكاديمي، وعندما عاد إلى دمشق عمل في مجال المونتاج والإعلانات، ومن بعدها اتجه لطرح فيلم سينمائي يحمل عنوان «السابعة والربع مساء»، كما يحضر حالياً وبالتعاون مع المؤسسة العامة للسينما لطرح فيلم جديد بعنوان «إنه عالم جميل».

وفي تصريح خاص لـ«الوطن» أوضح رامي نضال بأن فيلم «إنه عالم جميل» ينتمي للأفلام قصيرة الطول، وفكرته تتمحور حول وجود زوجين يعيشان وحدهما في مكان بعيد على المستوى الجغرافي والحياتي، ولديهما ابن وحيد وهو تابع للجيش، ولا يعرفان عنه أي معلومة، مبيناً بأنهما يعيشان حالة من الانتظار وخاصة أن المكان الذي يقطنان به لا يمر يوم من دون أي جنازة، وهما لا يستريحان حتى تبتعد عنهما أصوات الجنازة.

وحول اختياره لفكرة الفيلم التي تتحدث عن الحزن والألم، أوضح رامي أن فكرة الفيلم تعتبر سوداوية، مبيناً أنه لم يعش الحرب التي تعرضت لها سورية بسبب وجوده في مصر، لكن قصة الفيلم جاءت من خلال قصص الآخرين التي كان يسمعها أثناء زيارته لسورية حسب قوله.

نتائج الحرب تروي حياة القرية البائسة

مؤكداً على أنه عندما عاد إلى دمشق عام 2017 شاهد نتيجة الحرب التي أثرت في الجميع، ومن هنا استطاع أن يكتب فكرة الفيلم، مشيراً إلى أنه أعطى للفيلم زخم المكان لكي يعكس حالة القرية التي كانت يوماً ما لطيفة وتحولت إلى مكان بائس.

الألوان الباهتة وعلاقتها بسوداوية الفيلم

وحول اتجاهه للأفلام الصامتة، أوضح المخرج الشاب رامي نضال أن الفيلم بشكل عام ألوانه باهتة لتعكس حالة الصمت واليأس التي تعيش بها القرية، وسوف تكون به جملة صوتية فقط وذلك من خلال نشرة الأخبار التي تبث أخباراً غير واقعية، كما لفت إلى أن جهاز التلفاز هو الوحيد الذي سوف يظهر بالألوان القوية لكي يعكس حالة الاستفزاز بينه وبين الزوجين.

تيسير إدريس ورنا جمول وتقبلهما لفكرة الفيلم الصامت
أما تعاونه مع الممثل تيسير إدريس الذي سوف يقدم دور «الأب» والممثلة «رنا جمول» التي سوف تقدم دور الأم، وتقبلهما لفكرة المشاركة في فيلم صامت، أشار رامي نضال إلى أن تعاونه مع الممثل تيسير إدريس لم يكن الأول لذلك لم يكن هناك تردد بالتعاون مجدداً، وخاصة بعد نجاح فيلم «السابعة والربع مساء» الذي جعل الممثل تيسير إدريس يثق به أكثر كمخرج وفق قوله.

كما أضاف إن الممثلة «رنا جمول» أراد هو أن يختارها لكونها مازالت تحتفظ بجمالها الطبيعي بعيداً عن التجميل، إضافة إلى موهبتها وقيمتها الكبيرة في السينما، مبيناً بأنهما تعاونا معاً من ناحية الشكل لكي يستطيعا الوصول إلى المظهر المطلوب.

التعاون مع المؤسسة العامة للسينما

أما عن تعاونه مع المؤسسة العامة للسينما، أوضح أنه عندما عاد إلى سورية كان يعلم بأن المؤسسة هي الوحيدة القادرة على الإنتاج السينمائي في ســوريــة، لــذلك قــام بتقديم فيلم «السابعة والربع مساء» للسينما لكن نتيجة وجود أشياء بيروقراطية وموظفين غير جيدين، لم يصل الشيء المطلوب إلى مدير المؤسسة العامة للسينما، لذلك اتجه لإنتاج الفيلم على حسابه الشخصي حسب قوله.

مؤكداً على أنه عندما قدم سيناريو «إنه عالم جميل» استطاع أن يصل إلى مدير المؤسسة العامة للسينما ويقوم بطرح فكرة الفيلم عليه، مبيناً بأنه بعد فترة قصيرة تم التواصل معه لتصوير الفيلم الذي كانت تجربته ممتعة جداً من ناحية التعاون مع المؤسسة.

الاتجاه إلى عالم الدراما

من جانب آخر وإذا كان يريد الاتجاه إلى الإخراج الدرامي، أوضح رامي نضال بأنه خريج المعهد السينمائي في مصر، وعندما عاد إلى سورية عمل بالمونتاج لكي يستطيع تكوين علاقات ويظهر موهبته بالعمل، إضافة إلى تحقيق ربح مادي، منوهاً بأنه عمل مع الممثل والمخرج أيمن زيدان، كما عمل مع المخرج فادي سليم في مسلسل «مقابلة مع السيد آدم».

كما أضاف رامي نضال بأنه من الممكن أن يقوم بإخراج عشارية مازالت بطور الكتابة، مبيناً بأن هدفه ليس العمل الدرامي لأنه يحب السينما، لذلك يفضل الدخول إلى عالم الدراما عندما يتوافر نص جيد ومميز يستطيع المخرج أن يثبت نفسه من خلاله.

سيرياهوم نيوز _ الوطن

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد وفاة نجله.. جورج وسوف يكشف عن موعد عودته لنشاطه الفني .. ماذا يحضر؟

كشف الفنان جورج وسوف، عن الموعد الرسمي لعودته لنشاطه الفني، وذلك بعد فترة من التوقف بسبب وفاة نجله وديع، الذي اصيب بمضاعفات حادة من عملية ...