آخر الأخبار
الرئيسية » أخبار الميدان » أربع غارات أمريكية بريطانية تستهدف مديرية اللُحيّة في محافظة الحديدة”.. وأنصار الله” تعلن استهداف حاملة الطائرات الأميركية “آيزنهاور” وسفينةً انتهكت حظر دخول موانئ الاحتلال

أربع غارات أمريكية بريطانية تستهدف مديرية اللُحيّة في محافظة الحديدة”.. وأنصار الله” تعلن استهداف حاملة الطائرات الأميركية “آيزنهاور” وسفينةً انتهكت حظر دخول موانئ الاحتلال

أعلنت جماعة “أنصار الله” باليمن، السبت، أن الولايات المتحدة وبريطانيا شنتا 4 غارات على محافظة الحديدة الساحلية غرب البلاد.

وقالت قناة المسيرة الناطقة باسم الجماعة، في نبأ عاجل: “عدوان أمريكي بريطاني يستهدف بأربع غارات مديرية اللُحيّة في محافظة الحديدة”.

ولم توضح القناة أي تفاصيل بشأن نتائج هذا الاستهداف، فيما لم يصدر على الفور تعقيب من الجانب الأمريكي أو البريطاني بهذا الشأن حتى الساعة 13:10 ت.غ.

وتعد محافظة الحديدة، واحدة من أهم المحافظات اليمنية، كونها تحوي مطارا دوليا وثلاثة موانئ حيوية، إضافة إلى امتلاكها شريطا ساحليا طويلا.

وقالت الجماعة اليمنية اليوم السبت إنها نفذت عمليتين عسكريتين استهدفتا حاملة الطائرات الأمريكية آيزنهاور في البحر الأحمر والسفينة ترانسورلد نافيجيتور في بحر العرب.

جاء ذلك في بيان متلفز للمتحدث العسكري لقوات الحوثيين يحيى سريع، تابعه مراسل الأناضول.

وقال سريع: ” انتصارا لمظلومية الشعب الفلسطيني وردا على العدوان الأمريكي البريطاني على بلدنا نفذت القوات البحرية (للجماعة) عمليتين عسكريتين في البحرين الأحمر والعربي”.

وأوضح ان “العملية الأولى استهدفت سفينة (Transworld navigator) في البحر العربي بعدد من الصواريخ البالستية ما أدى إلى إصابتها بشكل مباشر”.

وأشار سريع، إلى أن “استهداف السفينة جاء نتيجة لانتهاك الشركة المالكة لها (لم يذكرها)، قرار (الجماعة) حظر الدخول إلى موانئ فلسطين المحتلة”.

وأضاف أن “القوات الصاروخية نفذت عملية أخرى استهدفت حاملة الطائرات الامريكية آيزنهاور شمالي البحر الأحمر بعدد من الصواريخ الباليستية والمجنحة وحققت أهدافها بنجاح”.

وأكد سريع “استمرار القوات المسلحة في تنفيذ عملياتها العسكرية إسنادا وانتصارا للشعب الفلسطيني حتى وقف العدوان (الإسرائيلي) ورفع الحصار عن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة”.

وأكمل أن قواته ” لن تتردد باستهداف القطع الحربية الأجنبية المعادية في البحرين الأحمر والعربي ردا على العدوان (الأمريكي البريطاني) على بلدنا ودفاعا عن اليمن العزيز”.

وحتى الساعة 15:40 (ت.غ) لم يصدر تعقيب من الولايات المتحدة بشأن ما ذكره المتحدث العسكري للجماعة .

و”تضامنا مع غزة” في مواجهة الحرب الإسرائيلية المستمرة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، باشرت جماعة الحوثي منذ نوفمبر/ تشرين الثاني، استهداف سفن شحن إسرائيلية أو مرتبطة بها في البحر الأحمر بصواريخ ومسيّرات.

وردا على هذه الهجمات، بدأت واشنطن ولندن منذ مطلع العام الجاري، شن غارات جوية وهجمات صاروخية على “مواقع للحوثيين” باليمن، وهو ما قابلته الجماعة بإعلانها أنها باتت تعتبر كافة السفن الأمريكية والبريطانية ضمن أهدافها العسكرية، وتوسيع هجماتها إلى السفن المارة بالبحر العربي والمحيط الهندي أو أي مكان تطاله أسلحتها.

 

 

سيرياهوم نيوز 2_راي اليوم

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد تهديدات حزب الله باستهداف منشآتها.. كهرباء “إسرائيل” تجري تمريناً يحاكي حرباً واسعة

شركة الكهرباء الإسرائيلية ستجري تمريناً يحاكي سيناريو حرب واسعة، على ضوء ما أثير مؤخراً بشأن مدى جهوزية قطاع الكهرباء الإسرائيلي لتلقي ضربات من حزب الله ...