آخر الأخبار
الرئيسية » شكاوى وردود » أزمة النقل العام مستمرة في طرطوس ونصف عدد باصات النقل الداخلي خارج الخدمة !!نهلة حداد:نعاني من قلة السائقين وضعف الاعتمادات والعمل جارٍ للمعالجة بمتابعة المحافظ

أزمة النقل العام مستمرة في طرطوس ونصف عدد باصات النقل الداخلي خارج الخدمة !!نهلة حداد:نعاني من قلة السائقين وضعف الاعتمادات والعمل جارٍ للمعالجة بمتابعة المحافظ

طرطوس:هيثم يحيى محمد 

تستمر شكاوى المواطنين في محافطة طرطوس على واقع النقل العام بين المدينة والريف وبين مدن المحافظة وبين بعض كليات الجامعة ومدينة طرطوس، ويكاد لايمر يوم الا وتتلقى(الوطن)شكاوى من طلاب او اهاليهم او من عاملين في الدولة او مواطنين حول معاناتهم الكبيرة في هذا المجال وسبق وكتبنا عن تلك المعاناة عدة مرات وعلى اثر ذلك اتخذت لجنة نقل الركاب برئاسة المحافظ عدة اجراءات وقرارات للحد من معاناة المواطنين لكن رغم ذلك مازال الواقع على حاله الى حد كبير لاسباب مختلفة منها قلة عدد الميكروباصات العاملة على الخطوط وضعف مراقبة الموجود منها وعدم تخصيصها بمازوت ايّام الجمع اضافة لقلة عدد باصات النقل الداخلي

ودون الدخول في تفاصيل الاسباب المتعلقة بازمة النقل بشكل عام نتوقف اليوم عند واقع النقل الداخلي التابع لمجلس مدينة طرطوس واسباب عدم تشغيل كافة باصاته رغم الحاجة الماسة اليها على خطوط داخل مدينة طرطوس وبين الكليات في ابو عفصة والمدينة وبين المدينة والضواحي والمدينة ومراكز المناطق  

تقول المهندسة نهلة حداد مديرة النقل الداخلي رداً على تساؤلات(الوطن)إن عدد باصات النقل  الداخلي  في مجلس المدينة يبلغ /38/ باصاً يعمل منها حالياً (18)باصاً فقط مفرز منها باص إلى محافظة طرطوس ( مديرية النفايات الصلبة ) وباص إلى مدينة بانياس وباص إلى محافظة إدلب والباصات المتبقية تعمل على الخطوط المعتمدة من قبل لجنة السير ولجنة نقل الركاب المشترك وهي كالتالي :- شارع الثورة – كراج جديد – الرادار – تجمع الكليات في أبو عفصة- شارع الثورة – كراج جديد – الإنشاءات- شارع الثورة – كراج جديد  – التموين- شارع الثورة – كراج جديد – بصيرة- شارع الثورة – كراج جديد – شعبة التجنيد- شارع الثورة – كراج جديد – الصناعة

وتضيف حداد :توجد أعطال لبعض الباصات منها ما هو ضمن حدود صلاحية المدينة لجهة سقف المبلغ المالي المتاح للمدينة للإصلاح ضمنه حيث تم المباشرة بالإصلاح بعد أن تم تأمين اعتماد مالي وحالياً يدخل بشكل تدريجي باصات إضافية إلى العمل وبعض الباصات الأخرى يحتاج لإصلاح بقيم مالية كبيرة   تفوق السقف المسموح للمدينة  وتم إعداد مراسلة لوزير الإدارة المحلية والبيئة عن طريق  محافظ طرطوس لنتمكن من إنهاء إصلاح كافة الباصات ووضعها بالخدمة حين يتوفر الاعتماد لها  

وحول سبب عدم تشغيل كامل الباصات تجيب حداد :إن عدم تشغيل كافة الباصات سببه النقص الحاد في عدد السائقين  وقد صدر الأمر الإداري رقم /264/ تاريخ 23/11/2021 من السيد محافظ  طرطوس لفرز سائقين من مديريات ومؤسسات الجهات العامة إلى مجلس مدينة طرطوس وعددهم /14/ سائق للعمل على باصات النقل الداخلي وسوف يتم مباشرتهم في مجلس المدينة تباعاً ومن المتوقع قبل نهاية هذا الشهر أن يتم زيادة عدد الباصات العاملة علماً ان تشغيل هؤلاء السائقين المفرزين لدينا هو مؤقت لحين استبدالهم بسائقين معينين من مسابقات المسرحين 

وحول أهم الصعوبات التي تواجه النقل الداخلي في المدينة تشير مديرة النقل الداخلي الى أن الباصات تخدّم خطوط تعمل عليها السرافيس مما يشكل معاناة حقيقية للسائقين من قبل أصحاب السرافيس أثناء العمل وهذا ما يخفّض إيرادات هذه  الباصات اضافة للنقص في عدد السائقين مايمنع العمل على ورديتين صباحاً ومساءاً، ولقلة الاعتمادات المخصصة للمديرية 

وترى حداد ان معالجة هذه الصعوبات يتطلب  العمل على زيادة عدد الباصات العاملة على الخطوط لتقديم الخدمة الأمثل للمواطنين والطلاب لتغطية الخطوط على مدار الساعة وتأمين السائقين بالعدد الكافي لاستثمار كافة الباصات والعمل على ورديتين ليشمل كافة أرجاء المدينة وتخصيص إعانات مالية سنوية لإدارة النقل الداخلي في مجلس المدينة من خارج موازنة مجلس المدينة من اجل ( إصلاح – تأمين معدات – قطع تذاكر )مشيرة  إلى أن هذا الموضوع يتابع يومياً في مجلس المدينة وبتوجيه من المحافظ 

حيث يتم عقد  اجتماع اسبوعي منذ بداية شهر تشرين الثاني الماضي وحتى الان  في مجلس المدينة بحضور مدير النقل ورئيس فرع المرورلتذليل كافة العقبات والصعوبات ووضع كافة الباصات بالخدمة الأمثل تباعاً 

  (سيرياهوم نيوز-الوطن10-١٢-٢٠٢١)  

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ساعة كهرباء مقابل 23 ساعة قطع في الكسوة الشرقية … مدير عام نقل الكهرباء :ارتفاع في الطلب على الكهرباء يعادل 3 أضعاف الوفر المتحقق من التقنين على الصناعيين

عبد الهادي شباط الأربعاء, 19-01-2022 جملة من التساؤلات تدور بين الناس عن حال الكهرباء وأقلها لماذا لا يتحسن واقع الكهرباء في يومي الجمعة والسبت من ...