الرئيسية » تحت المجهر » أنباء عن تسميم أبو محمد الجولاني قبل 10 أيام

أنباء عن تسميم أبو محمد الجولاني قبل 10 أيام

أكّدت مصادر ميدانية في إدلب، أنّ زعيم “هيئة تحرير الشام”، أبي محمد الجولاني، تعرض لمحاولة تسميم خلال جولة له في إدلب قبل 10 أيام.

وبيّنت المصادر، حسب “الميادين نت”، أنّ الجولاني عانى من مشاكل صحية، وتم التكتّم على الأمر، بعدما تبيّن وجود مادةٍ سامة تم دسها في مشروب تناوله خلال جولته.

كما أوضحت أنّ الجولاني ظل طريح الفراش وتحت المراقبة، نتيجة بعض الأعراض الجانبية بسبب تناوله المادة السامة.

وأكّدت المصادر، أنّ جهاز الأمن التابع للجولاني، بدأ تحقيقات واسعة مع أصحاب المواقع، التي زارها خلال تعرضه لمحاولة التسميم، مشيرةً إلى أنّ الاتهامات تحوم حول قيادي في “جيش الأحرار” زاره الجولاني في منزله لحث فصيله على عدم المشاركة بالحراك ضده.

وتتواصل المظاهرات المناهضة لهيئة تحرير الشام ومتزعمها الجولاني، ضمن مناطق إدلب وريفها وريف حلب الغربي، والمطالبة بإسقاط زعيم الهيئة، وسط محاولات حواجز تابعة للهيئة منع التظاهرات.

وفي شباط/فبراير الماضي، بدأ الجولاني في حملةَ اعتقالاتٍ طالت المئات من قادة “الهيئة”، بتهمة التحضير لانقلاب ضده، الأمر الذي سبّب خروج تظاهرات في المناطق التي يسيطر عليها في إدلب، فواجهت قوات الأمن التابعة لـ”الهيئة” المتظاهرين بالقمع والاعتقال والاغتيال.

 

 

سيرياهوم نيوز 2_راي اليوم

x

‎قد يُعجبك أيضاً

(الهدهد 2) يصدم الكيان: حزب الله دمرّ التفوّق الجويّ الإسرائيليّ ووجّه رسالةً ردعٍ وتحدٍّ للاحتلال.. الحزب نجح بجمع معلوماتٍ حديثةٍ ودقيقةٍ للغاية عن وحدات وقواعد الشمال واستهدافها بالصواريخ والمُسيّرات الانتحاريّة

يقولون إنّ الصورة تُساوي ألف كلمةٍ، وحزب الله بقدراته المتواضعة، والتي تشمل عدم امتلاكه أيّ طائرةٍ حربيّةٍ، تمكّن من قلب المعادلة رأسًا على عقب، في ...