آخر الأخبار
الرئيسية » الزراعة و البيئة » أول تنين بحري لهذا الشتاء في طرطوس يكشف أهمية التأمين على الزراعات المحمية… شاهين:البيوت البلاستيكية خارج عمل صندوق الكوارث الطبيعية وتأمينها ضرورة | محمد:لا تعويض عن أية أضرار تصيب البيوت المحمية الا اذا كانت مؤمنة لدينا وننصح الجميع بالتأمين

أول تنين بحري لهذا الشتاء في طرطوس يكشف أهمية التأمين على الزراعات المحمية… شاهين:البيوت البلاستيكية خارج عمل صندوق الكوارث الطبيعية وتأمينها ضرورة | محمد:لا تعويض عن أية أضرار تصيب البيوت المحمية الا اذا كانت مؤمنة لدينا وننصح الجميع بالتأمين

| طرطوس:هيثم يحيى محمد

 

التنين الهوائي الذي ضرب اكثر من ثمانين بيتاً بلاستيكياً في المنطار وميعار وسهل يحمور  جنوب مدينةرطرطوس مطلع هذا الاسبوع كشف اهمية التأمين على الزراعات المحمية من قبل مزارعيها لدى التأمين السورية بعد ان تبين للمزارعين غير المؤمنين على بيوتهم انهم سيتحملون كامل قيمة الاضرار التي لحقت بهم  رغم ضخامتها ،لان مصرف التخفيف من اثار الجفاف والكوارث الطبيعية لن يدفع لهم اي مبلغ وهكذا مؤسسة التأمين بعكس زملائهم الذين امنوا على بيوتهم لدى التأمين حيث سيتقاضون كامل قيمة الضرر

 

حيدر شاهين مدير صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية بطرطوس اوضح ل(الوطن) ان  تنيناً بحرياً ضرب سهل ميعار شاكر وسهل يحمور والمنطار الجمعة الماضي وتشير الاحصاءت الأولية إلى تضررحوالي ٨٣بيت وترواحت الأضرار مابين كلي وجزئي وتنوعت الزراعات بين بندورة وكوسا وبانجان

 

وأضاف شاهين: أن الجهود المباركة التي قامت بها الأسرة الزراعية وعلى رأسها وزير  الزراعة اثمرات بصدور قرار مشروع التأمين على البيوت المحمية وما على المتضرر سوى مراجعة المؤسسة العامة للتأمين مصطحباً معه عقد التأمين وصورة عن التنظيم سابق لحدوث الضرر  حيث تقوم لجنة المنطقة باجراء الكشف مع خبير محلف لدى الموسسة العامة للتأمين وقد تم ذلك وبسرعه كبير جدا فور الابلاغ عن التنين وتم تحرير المحضر ونسبة الأضرار ونوع المحصول وتوثيق ذلك بالصور والفيديو أصولا مع الاشارة الى ان البيوت المحمية أصبحت من خارج عمل الصندوق ونحن من خلالكم نناشد الإخوة المزارعين بضرورة الإسراع بتأمين بيوتهم المحمية لان البيوت غير المؤمنة لاتستحق التعويض

 

بدوره مدير فرع مؤسسة التأمين بطرطوس محمد حسن اوضح ان المؤسسة اجرت الكشف على البيوت المؤمن عليها من قبل أصحابها وعددها 32 بيتاً من اصل ال83 التي لحقت بها الاضرار  جراء التنين البحري ومن خلال الكشف تم تحديد الاضرار بدقة متناهية لكل مزارع وسيتم التعويض عليهم وفق العقود المبرمة مشيراً الى ان عدد المزارعين الذين وقعوا عقود تأمين لايزيد عن 1935 مزارعاً لديهم 13644 بيتاً محمياً وهذا الرقم يساوي 10 ‎%‎ من عدد البيوت المحمية المزروعة هذا العام في المحافظة

 

الدكتور رافد محمد مدير عام هيئة الاشراف على التأمين  قال رداً على سؤال(الوطن)حول مقدار التعويض ان التعويض يصرف وفق نسبة الضرر لكل مكون من مكونات البيت (حديد، بلاستيك “نايلون” ، مزروعات) انطلاقا من تحقيق مبدأ التعويض العادل وفق عقد التأمين ونصح الجميع باجراء التأمين لاهميته في الحصول على تعويض واستمرار المزارع في عمله،  اذ ان كلفة التامين (قسط التأمين السنوي) منخفضة جدا مقارنة بالتعويض الممكن في حال وقوع الضرر ..عدا ان الخزينة العامة للدولة تدعم القسط ب ٧٠% من قيمته…لذلك يسدد المزارع ١٤ الف ليرة فقط عن كل بيت ، شاملة الرسوم والطوابع..

 

كما ان الحد الأقصى للحصول على التعويض هو ٣٠ يوم من لحظة الكارثة.. وجميع الجهات المعنية متعاونة في ذلك، وزارة الزراعة، المصرف الزراعي اتحاد الفلاحين ، الوحدة الإدارية،  عدا عن المؤسسة العامة السورية للتأمين طبعا.

 

(سيرياهوم نيوز ٣-الوطن)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأرصاد الجوية لـ سانا: هطولات ثلجية ومطرية وأجواء شديدة البرودة اعتباراً من مساء اليوم

تتأثر البلاد ابتداء من مساء اليوم بمنخفض جوي مرفق بكتلة هوائية باردة ورطبة، ما يؤدي لهطولات ثلجية ومطرية ابتداء من ليل اليوم وحتى الثلاثاء القادم، وفق ...