الرئيسية » حول العالم » اتحاد الجاليات العربية في أمريكا اللاتينية يعرب عن تضامنه مع سورية في مواجهة الحرب الإرهابية العسكرية والاقتصادية

اتحاد الجاليات العربية في أمريكا اللاتينية يعرب عن تضامنه مع سورية في مواجهة الحرب الإرهابية العسكرية والاقتصادية

أدان اتحاد الجاليات العربية في أمريكا اللاتينية “فياراب أمريكا” الإجراءات القسرية الامريكية أحادية الجانب المفروضة على سورية وما يسمى “قانون قيصر” والحصار الإجرامي الجائر على شعبها معرباً عن تضامنه مع سورية في مواجهة الحرب الإرهابية العسكرية والاقتصادية التي تستهدفها.

 

وجاء في بيان سلمه ألفريدو درويش غوتيريز رئيس “فياراب أمريكا” للدكتور إدريس ميا سفير سورية لدى كوبا في مقر سفارة الجمهورية العربية السورية في العاصمة الكوبية هافانا.. إن “الشعب السوري وجيشه الباسل الذي أجهض بصموده الأسطوري وملاحمه البطولية المشروع الأمريكي دفاعاً عن سيادة سورية ووحدة وسلامة أراضيها لن يسمحا لمحترفي الإجرام الأسود بإعادة إحياء مشروعهم” مشدداً على أن الشعب السوري سيواجه العقوبات بنفس العزيمة والإصرار التي هزم بها أدواتهم من المجموعات الإرهابية.

 

واستنكر البيان حديث الإدارة الأمريكية عن “حقوق الإنسان في سورية” مبينا أنه “يتجاوز أبشع أشكال الكذب والنفاق” ومؤكداً أن تشديد العقوبات ضد سورية يأتي ليضيف بعداً وشكلا ًجديداً للإرهاب.

 

وشدد اتحاد الجاليات في رسالته على تضامنه مع سورية شعباً وجيشاً وقيادة داعياً أعضاء الاتحاد والمجتمع الدولي إلى رفض الإجراءات التي تمارسها الولايات المتحدة بحق سورية.

 

بدوره أكد السفير ميا الدور المهم الذي يمكن لاتحاد الجاليات العربية في أمريكا اللاتينية “فياراب أمريكا” أن يقوم به تجاه سورية من خلال التضامن معها فيما يخص قضاياها العادلة موضحا أن ما يسمى “قانون قيصر” تجاوز لكل القوانين والأعراف الدولية.

 

 

سيريا هوم نيوز /4/ سانا

 

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحطّم مروحية جنوب غرب الصين

أعلنت السلطات الصينية اليوم تحطم مروحية بعد سقوطها في بحيرة بمحافظة يوننان خلال مشاركتها في عمليات إزالة أضرار خلفها حريق غابات. ونقلت وكالة «شينخوا» عن ...