الرئيسية » العلوم و التكنولوجيا » الأخطاء التي ترتكبها الأمهات الجدد

الأخطاء التي ترتكبها الأمهات الجدد

يرتكب الأهل الأخطاء أحيانا في تربية الأبناء، وهذا الأمر ليس غريبا، مع الوضع في الاعتبار أنه لا يوجد أب أو لا توجد أم لديها المعرفة الكاملة، وخاصة إذا كانت أمًا جديدة لأول مرة.

وبالطبع فإن أي أم سترزق بطفل لأول مرة ستكون شديدة التوتر في كثير من الأحيان وخاصة فيما يتعلق باستقبال الطفل وتربيته والاعتناء به ورعايته بعد الولادة، وبالطبع أيضا فإنها لن تقوم بكل الأمور بطريقة صحيحة. ويجب على كل أم أن تدرك أن الاهتمام بالطفل وبكل تفاصيل حياته أمر سيدخل فيه بعض الأخطاء، وهذا أمر طبيعي جدا ولكن فى نفس الوقت فهناك بعض الأخطاء التي يمكن للأم تجنبها، وخاصة أنها في الكثير من الأحيان قد تكون أخطاء شائعة ومتكررة. وعليك كأم أن تدركي أنه يجب عليك أن تهتمي بالطبع بصحة طفلك الرضيع حديث الولادة، ولكن هذا الأمر لا يعنى أن تهملي الاعتناء والاهتمام بنفسك، وخاصة إذا كانت ولادتك قيصرية أو كانت فترة الحمل الخاصة بك قد شهدت بعض التعقيدات. واعلمى أنك كأم أنك ستحتاجين للكثير من الراحة وللتغذية الصحية. يجب عليك أن تهتمي أيضا بالخروج من وقت لآخر مع طفلك بعد مضي الوقت الكافي بعد الولادة.

كثيرا ما تتوتر الأم الجديدة بسبب أي شيء يحدث لطفلها الرضيع سواء كان بكاء أو إسهال أو أى أعراض تظهر عليه حتى لو كانت بسيطة، فالأم دائما ما تقلق ما إذا كان الطفل يتناول الكمية الكافية من الطعام أو ما إذا كان يبكى زيادة عن اللزوم. ولكن يجب على الأم أن تدرك أن طفلها الرضيع يمكنه المقاومة وعليها أن تتعلم تجاهل الأمور البسيطة وألا تتوتر بسببها مع مناقشة الأمور الجدية فعلا مع طبيب الطفل إذا كان الأمر يحتاج لتلك الخطوة. عندما يبكى الطفل فإن رد الفعل الطبيعى للأم يكون أنها تريد أن يتوقف بكاء الطفل، فهي دائما ما تشعر بأن الطفل يعانى من خطب ما وأنه يجب عليها إصلاح الأمر، ولكنها يجب أن تدرك أن البكاء مكون أساسي من الفترة الأولى من حياة الطفل الرضيع. وقد يكون الطفل لا يشعر بالجوع وحفاضته نظيفة وكل شيء بخير ولكنه يبكى وفى تلك الحالة عليك أن تتركيه يبكي، ولكن تذكري أن الطفل إذا ظل يبكى أكثر من ساعة أو كان بكاؤه هذا مصاحبا بارتفاع في درجة الحرارة أو قيء أو حساسية فعليك أن تتصلي بالطبيب. لا ترتكبي أبدا خطأ إيقاظ طفلك لكي يرضع وسيكون من الأفضل تركه نائما وإرضاعه فى الصباح.

يجب ألا ترتكبي أبدا خطأ أن تهونى من أمر مثل ارتفاع درجة حرارة الطفل، وخاصة إذا كان يبلغ من العمر ثلاثة أشهر أو أقل لأن جهاز الطفل المناعي يكون لا يزال غير قادر على مقاومة الكثير من الفيروسات. يجب أن تتأكدي من أن كرسي الطفل في السيارة قد تم تركيبه جيدا لكى تضمنى سلامة الطفل. لا يجب أبدا أن تهملي الاهتمام بنظافة فم وأسنان طفلك وبمجرد أن تبدأ أسنان الطفل فى النمو وتخترق اللثة فعليك ألا تتركي له ببرونة اللبن فى السرير ليشرب منها لأن هذا الأمر قد يؤدى لتسوس أسنانه. ويمكنك أن تستخدمى قطعة قماش مبللة لتنظيف لثة الطفل مع استخدام فرشاة أسنان ناعمة ببلوغ الطفل عامه الأول. لا تهملي علاقتك بزوجك للاهتمام بطفلك فيجب أن يكون اهتمامك موزعا بين الاثنين وعليك أن تحافظي على تواصلك مع زوجك ووالد طفلك لأن هذا أمر شديد الأهمية لصحة الطفل النفسية مع الوقت. حاولوا أن تتجنبوا الشجار أمام الطفل كثيرا حتى لو كان رضيعا لأن الطفل سيشعر بتلك الطاقة السلبية.

سيريا هوم نيوز /4/ اوقات الشام

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماذا يكشف شكل وجهك عن شخصيتك ؟

على مر العصور، جرب الناس أن يفهموا بعضهم البعض بأن يتأملوا، بكل بساطة، وجوههم. إليكم الرابط ما بين الشخصية وشكل الوجه مع أن المعلومات المذكورة ...