الرئيسية » مجتمع » الاكتئاب المرض القديم الجديد… أسبابه… أعراضه

الاكتئاب المرض القديم الجديد… أسبابه… أعراضه

سارة محمد شاهر ابو سمرة:

يعاني المجتمع السوري بسبب الحرب من انتشار ظاهرة الاكتئاب والتي فرضتها ضغوط المعيشة والواقع الاقتصادي نتيجة الحصار بحيث ترى الكثير من المواطنين يعانون من هذا المرض وهذا يشكل حالة تنذر بمشاكل في المستقبل للكثير من هذه الحالات. نسلط من خلال هذا المقال الضوء على الأسباب والأعراض التي ترافق حالة الاكتئاب.

تستخدم كلمة اكتئاب لوصف شعور عاطفي ما أو لوصف حالة عقلية، و تعبر عن مشاعر مؤقتة سلبية كخيبة الأمل و التعب والكآبة والحزن في الحياة.

المشاعر السلبية لفترة مؤقتة نتيجة التعرض لإحباط في الحياة، أو حالة الاكتئاب العقلية على سبيل المثال ليست اضطرابات عقلية؛ لأن الشعور بمثل هذه المشاعر ليس دليلاً على المرض ولا تعتبر اكتئاباً.

الفرق بين الحزن والاكتئاب يكمن في أن الحزن يشتمل على موضوع وسبب، كفقدان الوظيفة أو أحد المقربين، فالإنسان في حالة الحداد بطبيعته يعالج المشاعر والذكريات المتعلقة بالفقيد داخل عقله البشري، ولكن الاكتئاب نادراً ما يكون له سبب واضح.

ينطوي الاكتئاب كأحد أنواع الاضطرابات العقلية, على تدني الحالة المزاجية لفترة طويلة، وعلى أعراض أخرى ونادراً ما يكون هناك سبب واضح وراء حالة الاكتئاب.

قد تتعدد أسباب الاكتئاب التي تحتاج إلى المعالجة، فعادة ما يكون الاكتئاب نتيجة لمزيج من العوامل البيولوجية والنفسية والاجتماعية، – ونادراً ما يكون هناك سبب واحد واضح للاكتئاب, والجينات والبيئة المعيشية المبكرة وأحداث الحياة قد تؤثر على مدى إمكانية تعرض المرء للإصابة بالاكتئاب.
تعتبر الطفولة الصعبة, كالتنمر الجسدي أو العقلي أو التعرض للاعتداء الجنسي أو الإهمال, من أسباب الاصابة بالاكتئاب, كما يمكن أن يكون الاكتئاب نتيجة مواجهة المرء لهموم ثقيلة جداً عليه أو أمر مؤلم أو صعب.

وقد يكون الاكتئاب في بعض الأحيان نتيجة لعامل جسدي، مثل العته أو قصور الغدة الدرقية أو مرض باركنسون, كما أن الآثار الجانبية لبعض الأدوية أو المخدرات أو تعاطي الكحول بشكل عام يمكن أن يُسبب الاكتئاب لبعض الناس، فضلاً عن أن العوامل الهرمونية أو عدم وجود ضوء ساطع خلال أشهر الشتاء قد يسبب الاكتئاب.
أعراض الاكتئاب..
قد يُصنف الاكتئاب على أنه خفيف أو معتدل أو حاد بناء على شدة الأعراض التي تشتمل على ما يلي:

المزاج الاكتئابي
ينطوي المزاج الاكتئابي على العديد من المشاعر مثل الانقباض والحزن والخدر والانفعالية، ويبدو المستقبل في عين المكتئب قاتماً وتافهاً، بالإضافة إلى أن البكاء يزيد كثيراً.

فقدان السرور
تصبح الأمور الباعثة للمرح غير مفرحة أو مثيرة للاهتمام، وذلك بسب فُقدان بهجة الحياة.
الإرهاق
تطغى عدم المبادرة على الشخص المكتئب وكذلك الجمود والإرهاق وكأنه لم يعد لديه الطاقة اللازمة للقيام بأصغر الأشياء.

فقدان الثقة بالنفس وفقدان تقدير الذات
حيث تشيع أفكار مثل الدونية والتفاهة؛ ولم يعد المرء يثق في قدرته على البقاء.

انتقاد الذات دون أسباب معقولة أو الشعور بذنب لا أساس له
الشعور بالذنب واستحقاق أن يحل به العقاب، وغالباً ما يظهر الشعور بالذنب مرتبطاً بالمواقف التي لا يستطيع المرء السيطرة عليها أو في المواقف التي لم يكن قد فعل فيها أي شيء خطأ.

أفكار متكررة عن الموت أو تدمير الذات أو السلوكيات المدمرة للذات
قد يحوي عقل الشخص المصاب بالاكتئاب أفكاراً عن الموت, بل ويتمناه، كما يكون لديه أفكار انتحارية.

مشاعر التردد وعدم القدرة على التركيز
لم يعد المرء قادراً على التركيز أو أن يتصرف تجاه بعض الأمور التي طالما شعر بأنها تلقائية.
اضطراب النوم
قد يتمثل اضطراب النوم لدى المكتئب في صعوبة النوم أو النوم المتقطع والاستيقاظ خلال الساعات المبكرة من النهار أو قد يتمثل في الإفراط في النوم.

تغير في الشهية ووزن الجسم
قد يفقد المصاب بالاكتئاب شهيته ويقل وزنة، أو قد تزداد شهيته وكذلك وزنه.

وبالإضافة إلى ذلك قد تختلف أعراض الاكتئاب تماماً من شخص إلى آخر، فأحياناً يتمثل الاكتئاب في آلام جسدية غامضة وعدم الشعور بالراحة مما يصعب اكتشافه، بالإضافة إلى أن المصاب بالاكتئاب قد يعجز عن وصف مشاعره للأشخاص المقربين إليه أو للمتخصصين في الرعاية الصحية، وقد يتحدث عن العلاقات الشخصية أو مشاكل في النوم، والمشاكل المالية أو الصحية بدلاً من أن يتحدث عن الاكتئاب.

 

(سيرياهوم نيوز-الثورة)
x

‎قد يُعجبك أيضاً

أحكام قيمة ومفردات حياة

 هنادة الحصري: في هذا الضجيج الفكري لم يعد لزوماً مفهوم المقدمات تتلوها النتائج، فهناك أحكام قيمة لم تعد تخضع لمعايير، تغير السلم الأخلاقي على هذا ...