آخر الأخبار
الرئيسية » مختارات من الصحافة » الاندبندنت أونلاين: ها هي بيروت تعود إلى سياسة الجنون والفساد والعنف

الاندبندنت أونلاين: ها هي بيروت تعود إلى سياسة الجنون والفساد والعنف

نشرت صحيفة الاندبندنت أونلاين مقالا للكاتب الصحفي روبرت فيسك يتحدث فيه عن لبنان وعودته إلى عناوين الأخبار المأساوية.

يقول فيسك “ها هي بيروت تعود إلى سياسة الجنون والفساد والعنف. وهاهم بشبهونها بأمريكا. فاللبناني البسيط لا يستحق هذا. فالسياسة الأمريكية في بلاده الصغيرة ودعم واشنطن المتذلل لاجتياحات إسرائيل المتكررة ساهم بقسط كبير في مأساة لبنان.”

ويضيف الصحفي المخضرم والخبير في شؤون الشرق الأوسط أن التشبيه الأوسطي الوحيد في الولايات المتحدة اليوم هو بين الفلسطينيين والسود الأمريكيين. وأعرف أن الصراع الأول بخصوص القومية والصرع الثاني بخصوص العنصرية. ولكن مهما حاول الإسرائيليون وأصدقاؤهم المزعومون التشنيع على من يقارن بين شرطي أبيض يطلق النار على رجل أسود وشرطي إسرائيلي يطلق النار على فلسطيني، فإن الفلسطينيين والسود الأمريكيين يشتركون في مطلب واحد هو الكرامة وحقوق الإنسان.

فالسود الأمريكيون، كما يقول فيسك، سلبوا عندما أخذ أسلافهم عبيدا منذ أربعة قرون، والفلسطينيون سلبت أرضهم منذ أكثر من نصف قرن فقط، ولكنهم يصارعون من أجل قضية مشروعة تجمع بينهما. ولا غرابة في أن أنصار حركة “بي دي أس” (الداعية لمقاطعة إسرائيل) الداعمة لحقوق الفلسطينيين سارعت إلى دعمها لحقوق السود في الولايات المتحدة. ولا يمكن إلا أن تلاحظ تفاعل السود الأمريكيين مع مأساة الفلسطينيين. ولكن أغلب الأمريكيين باستثناء الذين يعرفون الشرق الأوسط من منظور يساري يترددون في مناقشة صريحة للقضية الفلسطينيين لأنهم يعرفون تكلفة انتقاد إسرائيل.

 

سيرياهوم نيوز 5 – رأي اليوم 2/10/2020

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الواشنطن بوست: روسيا تستعد لتزويد إيران بقمر اصطناعي للتجسس لتعقب الأهداف العسكرية المحتملة في أنحاء الشرق الأوسط

واشنطن ـ  (د ب ا)- تستعد روسيا لتزويد إيران بنظام أقمار اصطناعية متقدم من شأنه أن يمنح طهران قدرة غير مسبوقة على تعقب الأهداف العسكرية ...