آخر الأخبار
الرئيسية » مجتمع » الاهتمام بتطبيق أدوات النمذجة والمحاكاة وتدريب الأطفال واليافعين لحل مشاكل حياتية ومجتمعية

الاهتمام بتطبيق أدوات النمذجة والمحاكاة وتدريب الأطفال واليافعين لحل مشاكل حياتية ومجتمعية

ابتسام هيفا:

قال الدكتور محمد خير محمد رئيس “نادي النمذجة والمحاكاة”: بعد إنجاز النسخة الثانية لمسابقة النمذجة الرياضية البرمجية للأطفال واليافعين للعام 2021 وبعد جهد وعمل كبيرين شارك به كل كوادر الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية إدارياً وعلمياً وتنظيمياً وبعد أن باتت للنمذجة الرياضية قاعدة علمية واسعة بين الفئات العمرية الصغيرة التي تم التركيز عليها على نحو خاص خلال كل تلك المدة، جاءت فكرة إقامة معرض مشاريع النمذجة والمحاكاة للأطفال واليافعين تتويجاً لكل هذا الجهد وتأكيداً على جدارة ما تم تقديمه من مادة علمية حديثة ومتقنة في إخراج أفكار خلاقة ومبدعة من عقول الأطفال واليافعين.
وأضاف: يشارك في المعرض 11 فريقاً سيقدمون 11 مشروعاً على شكل نماذج محاكاة حاسوبية لمعالجة مسائل علمية متنوعة رياضية وسكانية وتخطيطية وطبية وفيزيائية وهندسية وذكاء صناعي وعسكرية حيث جرى تقديم تلك المشاكل بصيغ مبسطة جرى العمل على تطوير نماذج رياضية لها خلال فترة الإعداد والتدريب التي استمرت لشهر ونصف تقريباً خضع خلالها المشاركون لتدريبات عالية المستوى في النمذجة والمحاكاة والرياضيات التطبيقية والبرمجة والحوسبة وغيرها من المواضيع ذات الصلة التي تنمي قدرات علمية عالية لدى المتلقي وتمكنه من مقاربة المشاكل حوله بطريقة رياضية محوسبة تساعده على إجراء التحليل المطلوب للظاهرة أمامه.
وأشار الى أن المشاريع ستقدم بطريقة مختلفة عن المفهوم التقليدي للمعرض حيث سيشرح كل فريق عبر عرض موجز طبيعة المشكلة والنموذج الرياضي الذي وضعه لحلها ثم سيقدم نموذجه الحاسوبي وينفذ المحاكاة الحاسوبية له أمام الحاضرين.
جميع النماذج المشاركة تحاكي مسائل واقعية وقد جرى تصميمها بشكل كامل خلال التدريبات التي سبقت المعرض٬ حيث لم تتم الاستعانة بأي شكل معد مسبقاً لا رياضياً ولا حاسوبياً وهي أهم ركائز العمل التي تقوم عليها ثقافة النمذجة الرياضية بعدم التسليم بأي شيء معد مسبقاً بل إعمال الفكر التحليلي لفهم تفاصيل الظاهرة وتطوير النموذج الرياضي الواصف لها بشكل كامل.
وقال: نسعى من خلال هذه النشاطات لضخ الحياة في تلك العقول الغضة عبر تزويدها بعلوم حديثة كانت الأساس الذي بنت عليه العديد من الأمم نهضتها وتطورها أملاً في صناعة جيل علمي يملك مهارات تفكير عالية ومقدرات علمية متطورة يساعد في تخليص البلاد من آثار الحرب المدمرة التي عاناها.
وعن هذا النشاط تحدثت المهندسة مريم جودت فيوض رئيس فرع اللاذقية قائلة:
يعتبر المعرض استمراراً لنشاطات نادي النمذجة والمحاكاة الذي أسسه فرع اللاذقية منذ ثلاث سنوات حيث توجه النادي لطرح مفهوم جديد على صعيد استخدام الرياضيات في منظومتنا التعليمية فضمن النادي يستخدم الأطفال واليافعون الرياضيات في حل مشاكل حياتية ومجتمعية عبر تطبيق أدوات النمذجة والمحاكاة من برامج وتطبيقات تم تدريبهم عليها عبر العديد من الدورات والورشات التي استهدفت الأطفال واليافعين والتي تم وضع مفرداتها عبر مجموعة من المختصين في هذا المجال وكانت النتائج التي حققناها أكثر من رائعة وخلال عامي 2020 و2021 شارك متدربو النادي في مسابقة خاصة في علوم النمذجة والمحاكاة أطلقها النادي اختبر فيها المشاركون مدى قدرتهم على توظيف العلوم التي تدربوا عليها في طرح حلول لمشاكل متنوعة يعاني منها مجتمعنا السوري كمشكلة الطوابير ومشكلة كورونا ومشاكل الازدحام المروري وبعض المشاكل الاقتصادية والمناخية وغير ذلك الكثير وهاهم اليوم مجموعة من متدربي النادي يشكلون أحد عشر فريقاً يقدمون أحد عشر مشروعاً مميزا يستخدمون فيها أحدث علوم العصر لطرح استقراء رياضي علمي لحل مشاكل يومية يعاني منها المجتمع.
وختمت بالقول إننا في الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية وانطلاقاً من إيماننا الراسخ أن التمكين الأمثل لاستخدام تقانات المعلوماتية بمختلف اختصاصاتها يكون في الاستثمار بالعقول اليافعة والشابة والتي تشكل أساسا للانطلاقة نحو المستقبل، أسسنا النوادي المختلفة وانطلقنا في عملنا باتجاه الأعمار الصغيرة واليافعة وحققنا نتائج أكثر من رائعة.

سيرياهوم نيوز 6 – الثورة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشخصيّة الخسيسة-النمروديّة

د. عماد فوزي شُعيبي  تبدو هذه الشخصيّة من النوع الذي يأخذ/ ولايعترف بأنه أخذ. كما جهنم (هل امتلأتِ وتقول هل من مزيد). إنها شخصيّة تقوّض ...