آخر الأخبار
الرئيسية » تحت المجهر » البنتاغون يرفض معاقبة عسكريين أميركيين تسببوا بقتل مدنيين بكابول

البنتاغون يرفض معاقبة عسكريين أميركيين تسببوا بقتل مدنيين بكابول

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنه لن تتم معاقبة العسكريين الأميركيين الذين شاركوا في غارة شنتها طائرة مسيرة في كابول نهاية آب الماضي خلال الانسحاب الفوضوي للقوات الأجنبية من أفغانستان وأسفرت عن مقتل 10 مدنيين بينهم سبعة أطفال.

ونقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي قوله: “لم تكن هناك أدلة قوية وكافية لتحميل مسؤوليات شخصية.. ما حدث كان خللاً في عملية اتخاذ القرار والتنفيذ ولم يكن نتيجة إهمال أو خطأ أو قيادة سيئة” حسب زعمه.

وأضاف كيربي: “لم تصدر عن اللجنة المشكلة للتحقيق في الحادث توصية بفرض عقوبات فردية”.

وشنت القوات الأميركية الضربة عشية انسحابها من أفغانستان الذي انتهى في الـ 30 من آب الماضي بعد 20 عاماً من احتلال الولايات المتحدة لهذا البلد.

وليست هذه هي الضربة الأولى أو الوحيدة التي تقوم بها الولايات المتحدة وتتسبب بمقتل مدنيين حيث شنت العشرات من هذه الضربات في سورية والعراق وأفغانستان وغيرها من الدول ما أوقع آلاف الضحايا من المدنيين الأبرياء دون أي تحقيق موضوعي أو تحميل للمسؤولية للعسكريين الذين شاركوا في هذه الجرائم.

سيرياهوم نيوز 6 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ارتفاع حوداث إطلاق النار الجماعي في الولايات المتحدة

أظهرت بيانات جديدة ارتفاع حوادث إطلاق النار الجماعي في الولايات المتحدة التي شهدت 22 حادثاً منذ مطلع العام الجاري. وأوضح موقع “غان فايولنس اركايف” الأمريكي ...