آخر الأخبار
الرئيسية » عربي و دولي » الرئيس الصيني خلال اجتماعه مع السيسي في بكين: الصين تشعر “بألم شديد” جراء الوضع الإنساني “الخطير جدا” في غزة

الرئيس الصيني خلال اجتماعه مع السيسي في بكين: الصين تشعر “بألم شديد” جراء الوضع الإنساني “الخطير جدا” في غزة

ندّد الرئيس الصيني شي جينبينغ الأربعاء خلال اجتماعه مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بالوضع الإنساني “البالغ الخطورة” في قطاع غزة في ظل الحرب المتواصلة منذ أكثر من سبعة أشهر بين إسرائيل وحركة حماس، بينما شدّد السيسي على ضرورة وقف الحرب.

وجاء ذلك عشية منتدى للصين والدول العربية تنظمه بكين بهدف توطيد علاقاتها الدبلوماسية والاقتصادية مع دول الشرق الأوسط، المنطقة التي تشهد تنامي النفوذ الصيني.

ويواصل الجيش الإسرائيلي عملياته العسكرية في قطاع غزة رغم الإدانات الدولية بعد ضربات على مخيمين للنازحين في مدينة رفح أوقعت أكثر من 65 شهيدا، بحسب حكومة حركة حماس.

وقال شي للسيسي خلال لقاء في بكين “هذه الحلقة الجديدة من النزاع الإسرائيلي الفلسطيني أوقعت عددا كبيرا من الضحايا بين المدنيين الفلسطينيين الأبرياء والوضع الإنساني في غزة بالغ الخطورة”، بحسب ما نقل التلفزيون الصيني.

وأضاف أن “الصين يؤلمها بشدة” ما يحصل.

وتقود مصر مع قطر والولايات المتحدة جهود وساطة سعيا للتوصل إلى هدنة في قطاع غزة تشمل الإفراج عن رهائن محتجزين لدى حماس وفصائل فلسطينية أخرى منذ الهجوم الذي شنته حركة المقاومة الإسلامية على إسرائيل في السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

وشدّد شي على أن “الصين تثمّن الدور الهام الذي تلعبه مصر في تهدئة الوضع وإيصال المساعدة الإنسانية”.

وتابع أن بلاده “مستعدة للتعاون مع مصر لمواصلة تقديم مساعدة لسكان غزة بقدر إمكاناتها والعمل من أجل تسوية سريعة وشاملة وعادلة ودائمة للقضية الفلسطينية”.

ويقوم السيسي بزيارة دولة للصين حيث يشارك الخميس في اجتماع لمنتدى التعاون بين مصر والدول العربية.

وبين القادة العرب الذين سيحضرون إلى بكين رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والرئيس التونسي قيس سعيد.

وستتصدّر الحرب في قطاع غزة المحادثات.

واستقبل شي الأربعاء السيسي خلال حفل كبير أقيم في بكين أمام قصر الشعب المطل على ساحة تيان أنمين.

– “الأولوية المطلقة” –

وأفادت وزارة الصحة في حكومة حماس الأربعاء عن سقوط 75 شهيدا خلال الساعات الـ24 الماضية، ما يرفع الحصيلة الإجمالية للقتلى في قطاع غزة منذ اندلاع الحرب إلى 36171 شهيدا، غالبيتهم من المدنيين.

وكان هجوم حماس تسبّب بمقتل 1186 شخصا، معظمهم من المدنيين، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس يستند الى بيانات إسرائيلية رسمية.

وقال شي “الأولوية المطلقة حاليا هي لإحلال وقف إطلاق نار فوري لتفادي أن يتوسّع النزاع وينعكس على السلام والاستقرار في المنطقة ولتدارك أزمة إنسانية أكثر خطورة”.

وشدّد السيسي من جهته، وفق ما نقل عنه بيان للرئاسة المصرية، “على ضرورة وقف الحرب في غزة”، مؤكداً “الخطورة البالغة للعمليات العسكرية الإسرائيلية في رفح”، المدينة الفلسطينية الحدودية مع مصر، “على الأصعدة الإنسانية والأمنية والسياسية، وما تسفر عنه من مآس إنسانية وسقوط ضحايا”.

وندّد بالقصف الإسرائيلي الذي حصل الأحد على مخيم للنازحين في شمال غرب رفح الذي نتجت عنه “كارثة إنسانية مفجعة”.

ووصف هذا القصف ب”المتعمّد”.

وتسببت الغارة الإسرائيلية على مخيم للنازحين في حي تل السطان باستشهاد 45 شخصا وإصابة 249 آخرين بجروح، وفق وزارة الصحة في قطاع غزة. وأدّت غارة ثانية الثلاثاء على خيم للنازحين في غرب المدينة الى مقتل 21 شخصا.

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو قصف الأحد ب”الحادث المأسوي”.

– نفوذ متزايد –

وسعت بكين في السنوات الأخيرة لتوطيد علاقاتها مع البلدان العربية ورعت العام الماضي اتفاق تقارب بين طهران والرياض.

ولطالما أبدت الصين تعاطفا مع القضية الفلسطينية، وأيّدت حل الدولتين لوضع حد للنزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

واستضافت بكين الشهر الماضي كلا من حماس وفتح لإجراء “محادثات معمّقة وصريحة بشأن دعم المصالحة بين الفلسطينيين”.

ويلقي الرئيس الصيني خطابا في افتتاح المنتدى الخميس، وفق ما أفادت بكين، بهدف بناء “توافق مشترك” بين الصين والدول العربية.

وأعربت وزار ة الخارجية الصينية عن أملها بأن يؤدي المؤتمر إلى “إسماع صوت مشترك صيني عربي” حول القضية الفلسطينية.

وقال الباحث في برنامج الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى “تشاتام هاوس” أحمد أبو دوح لوكالة فرانس برس إن الصين ترى “فرصة استراتيجية لتحسين سمعتها وموقعها في العالم العربي” عبر تسليط الضوء على جهودها الرامية لإنهاء النزاع في غياب تحرّك أميركي”.

وأضاف أن “ذلك بدوره يخدم تركيز بكين على تقويض مصداقية الولايات المتحدة ونفوذها في المنطقة”.

 

 

سيرياهوم نيوز 2_راي اليوم

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اجتماع البحرين بحث خطّة أميركية لـ«اليوم التالي» | واشنطن للعرب: فَلْتشاركوا في «تأمين» غزة

    القاهرة | تضاءلت آمال القاهرة في الوصول إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، بعدما عادت الأمور لتراوح مكانها في انتظار «مفاجأة» ...