الرئيسية » عربي و دولي » الكشف عن مخطط عمل الحكومة الجزائرية: قمة عربية مقبلة بعنوان “قمة فلسطين” لرأب الصدع في جدار العمل العربيّ المشترك

الكشف عن مخطط عمل الحكومة الجزائرية: قمة عربية مقبلة بعنوان “قمة فلسطين” لرأب الصدع في جدار العمل العربيّ المشترك

حصلت قناة “الميادين” على وثيقة مخطط عمل الحكومة الجزائرية للقمّة العربية المقبلة والتي قرّرت اعتبارها قمّة فلسطين لرأب الصدع في جدار العمل العربيّ المشترك.

الوثيقة شدّدتْ على أنّ الجزائر ستعمل بكلّ قوّتها على توحيد الصفّ العربيّ وبثّ روح العمل المشترك وعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية.

كما تشير الوثيقة إلى ضرورة الدفع بالتعاون العربيّ الأفريقيّ لتحصين القارة الأفريقية من التمدّد الإسرائيليّ ودعم القضية الفلسطينية وحلّ الأزمة الليبيّة.

وبحسب وثيقة مخطط عمل الحكومة، فقد وضعت القمة العربية في خانة الأهداف الأساسية التي تراهن وتتعهد حكومة أيمن بن عبد الرحمن بإنجاحها، والأهم من ذلك هو تحديد السلطة الجزائرية، بحسب الوثيقة ذاتها، هدفاً غاية في الأهمية، وهو العمل على جعل القمة العربية المقبلة قمة فلسطين والدفاع عن القضية الفلسطينية، وإخراجها من دوامة الاشتباك العربي.

كما شددت وثيقة مخطط عمل الحكومة الجزائرية على أن الجزائر ستعمل بكل قوتها على إعادة بعث العمل العربي المشترك، وتوحيد الصف العربي، في إشارة إلى مطلب الجزائر المعلن، وهو ضرورة عودة سوريا إلى الجامعة العربية، وهو الأمر الذي شدّد عليه وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة في كل زياراته الأخيرة.

ومن بين الأهداف التي رسمها مخطط عمل حكومة أيمن بن عبد الرحمن، الدفع بالتعاون العربي الأفريقي من أجل تحصين القارة الأفريقية من التمدد الإسرائيلي، ودعم القضايا العربية، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، بالرافعة الأفريقية.

وثيقة مخطط عمل الحكومة أكدت بوضوح أن الجزائر تمتلك كل مقومات القوة والتأثير الإيجابي في الإقليم ، سواء في الملف الليبي أم في منطقة الساحل، وفي حوض المتوسط بشكل عام.

سيرياهوم نيوز 6 – رأي اليوم

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هل عادت المياه لمجاريها؟.. المغرب وإسبانيا يعززان “شراكتهما الاستراتيجية” بعدما طُويت صفحة أزمة دبلوماسية حادّة بسبب قضية الصحراء الغربية وتوقيع مذكرات تفاهم

يسعى المغرب واسبانيا إلى تعزيز “شراكتهما الاستراتيجية” في اجتماع وزاري رفيع المستوى الخميس، بعدما طوى البلدان صفحة أزمة دبلوماسية حادة بسبب قضية الصحراء الغربية وعلى ...