الرئيسية » مجتمع » المرض الغامض…. متلازمة الرأس المنفجر

المرض الغامض…. متلازمة الرأس المنفجر

سارة محمد شاهر ابو سمرة:

يعتبر مرض متلازمة الرأس المنفجر المرض القديم الحديث والى الان لم يتم الكشف بدقة عن اسبابه وحالاته وكيفية علاجه وهو يعرف بأنه نوع من الهلوسات السمعية التي تصيب الإنسان، حيث يسمع فجأة صوتاً مزعجاً ومرتفعاً للغاية يشبه صوت الانفجار أو زئير الأسد أو اطلاق النار أو إغلاق الباب بقوة، لكن مصدره داخل الرأس، وتكون هذه الأصوات والفوضى من وحي خيال الشخص، وبعض الناس من الممكن أن يروا ومضات ضوئية خلال هذه المرحلة التي تكون في المراحل الأولى للنوم.
تظهر هذه الحالة بعد النوم بساعة أو ساعتين في غالب الأحيان، ولا يلازم هذا الصوت أي ألم، لكن أكثر ما يزعج فيه أن الهجمات الصوتية هذه تتزايد مما يخلق جواً من القلق والرعب لدى صاحبه.
وخلال التصنيف الدولي لاختلالات النوم في عام 2005 تم تصنيف هذه الحالة على أنها “خطل نومي” وهذا النوع غير المألوف من الهلوسات السمعية تحدث في حالة عدم الاستيقاظ التام: أي في المراحل الأولى للنوم أو المراحل الأولى للاستيقاظ، علماً ان سبب أو آلية حدوث هذه المتلازمة غير معروفة لوقتنا هذا.
يؤكد الباحثون انه وحتى عام 2005 لم توجد أي دراسات كافية تعطي صورة عامة عن مدى انتشار هذه المتلازمة أو من المعرضين للإصابة بها، بل وحتى عام 2014 لا يوجد أي جديد من التجارب الطبية التي تتعلق بوجود أي علاج آمن مؤثر لهذه المتلازمة، وقليل من تقارير الحالات المرضية التي نشرت تصف العلاج لأنواع الأمراض التي تدرسها هذه التقارير لعدد قليل من المرضى “2-12 مريضا لكل تقرير تقريباً” ومن هذه العلاجات التي تناولتها التقارير (كلومييبراجين، فلوناريزين, نيفيديبين، توبيراميت, كاربامازيبين).
يعتبر اكثر الاسباب شيوعًا هو خلل التشكل الشبكي في جذع الدماغ المسؤول عن مرحلة الانتقال بين الاستيقاظ والنوم.. نسأل الله العافية للجميع من كل شر أليم.

سيرياهوم نيوز 6  الثورة

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أحكام قيمة ومفردات حياة

 هنادة الحصري: في هذا الضجيج الفكري لم يعد لزوماً مفهوم المقدمات تتلوها النتائج، فهناك أحكام قيمة لم تعد تخضع لمعايير، تغير السلم الأخلاقي على هذا ...