الرئيسية » الأخبار المحلية » المقداد لـ غراندي: حريصون على التعاون لتسهيل عودة المهجرين السوريين

المقداد لـ غراندي: حريصون على التعاون لتسهيل عودة المهجرين السوريين

بحث الدكتور فيصل المقداد وزير الخارجية والمغتربين خلال لقائه اليوم فيليبو غراندي المفوض السامي لشؤون اللاجئين والوفد المرافق له مجالات التعاون بين الحكومة السورية ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين.

وشدد الوزير المقداد خلال اللقاء على أهمية استمرار وتعزيز التعاون بين الحكومة السورية والمفوضية السامية للاجئين مستعرضاً الخطوات التي اتخذتها الحكومة السورية لتسهيل عودة المهجرين السوريين إلى مدنهم وقراهم.

وأكد المقداد حرص الحكومة السورية على التعاون مع المفوضية في هذا المجال على أساس الحفاظ على سيادة واستقلال ووحدة سورية أرضاً وشعباً بعيداً عن محاولات بعض الأطراف استخدام هذا الملف لأهداف سياسية تتناقض مع مصلحة السوريين ومع الطابع الإنساني البحت له.

وشرح الوزير المقداد التداعيات الاقتصادية الكبيرة التي تخلفها الإجراءات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري وتأثيرها على عودة المهجرين السوريين ولا سيما أن هذه الإجراءات تحد من قدرة الدولة والمنظمات الإنسانية العاملة في سورية على تأمين المتطلبات الأساسية للراغبين بالعودة.

بدوره أكد غراندي ارتياحه للتعاون القائم بين المفوضية والحكومة السورية مستعرضاً النشاطات والمبادرات التي تقوم بها المفوضية في سبيل المساهمة في تهيئة الظروف لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ومعرباً عن استعداد المفوضية للاستمرار في حشد كل الإمكانيات وتسخيرها من أجل تأمين المتطلبات الأساسية للعودة.‏

وشدد غراندي على التزام المفوضية بالعمل وفق أهدافها الإنسانية فقط وحرصها على الابتعاد عن أي أجندات سياسية.

حضر اللقاء من الجانب السوري الدكتور بشار الجعفري نائب وزير الخارجية والمغتربين والدكتور عبد الله حلاق مدير إدارة المكتب الخاص ورانيا الحاج علي مدير إدارة المنظمات بالنيابة واهاب حامد من مكتب الوزير.

ومن الجانب الأممي عمران رضا المنسق المقيم لأنشطة الأمم المتحدة في سورية وأيمن غرايبة مدير المكتب الإقليمي للمفوضية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

سيرياهوم نيوز 6 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اختتم زيارته لطهران بلقاءات مع ولايتي وشمخاني وقاسمي … المقداد: استمرار الاعتداءات الإسرائيلية مثال عن الإرهاب ويشكل عملاً استفزازياً

اعتبر وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد، أن الإرهاب والعدوان والحصار الظالم والإجراءات القسرية الأحادية الجانب لا يمكنها أن تثني إرادة الشعب السوري عن مواصلة المقاومة ...