الرئيسية » إدارة وأبحاث ومبادرات » الناجحون في مسابقتي جامعة تشرين ووزارة السياحة ينشدون تعيينهم قبل انتهاء المدةوزير التعليم العالي :الجامعة أخطأت ويتعذر بعد الآن تعيين اسماء جديدة  من الفائض لعدم وجود شواغرمصدر في السياحة:تم تعيين حاجتنا والمسابقة انتهت مدتها وسقط حق البقية بأي تعيين

الناجحون في مسابقتي جامعة تشرين ووزارة السياحة ينشدون تعيينهم قبل انتهاء المدةوزير التعليم العالي :الجامعة أخطأت ويتعذر بعد الآن تعيين اسماء جديدة  من الفائض لعدم وجود شواغرمصدر في السياحة:تم تعيين حاجتنا والمسابقة انتهت مدتها وسقط حق البقية بأي تعيين

هيثم يحيى محمد 

يستمر الناجحون في مسابقتي جامعة تشرين ووزارة السياحة بطرق كل الأبواب المتاحة أمامهم من اجل مساعدتهم في عملية التعيين قبل انتهاء المدة  وسقوط حقهم في المسابقة ..وضمن هذا الإطار تلقت(الوطن)عشرات الرسائل والشكاوى من الذين لم يتم تعيينهم لتاريخه طالبوا فيها بمساعدتهم والعمل على تعيينهم قبل فوات الأوان حيث تنتهي مدة مسابقة تشرين في السادس من تموز القادم اما مسابقة وزارة السياحة فلا يعرفون ان كانت انتهت مدتها أم لا وأكد الشاكون ان كل التصريحات والوعود التي صدرت عن مسؤولين حكوميين بخصوص تعيين الفائض في المسابقتين ذهبت ادراج الرياح بما في ذلك وعود رئيس مجلس الوزراء السابق على شاشة الفضائية السورية وتحت قبة مجلس الشعب

 ولمعرفة وإجلاء الحقيقة وحسم الامر بشكل نهائي حتى لايبقى هؤلاء في حالة ضياع وانتظار وتحسّر وألم تابعنا الامر مع وزارتي التعليم العالي والسياحة وحصلنا على الردود اللازمة يقول الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي ل(الوطن)رداً على تساؤلاتها المتعلقة بإمكانية تعيين من بقي من الناجحين في مسابقة جامعة تشرين ضمن الجامعة او الجهات التابعة للوزارة أن جامعة تشرين ليس لديها على الملاك سوى ستمائة شاغر وبالتالي لا تستطيع تعيين سوى العدد المحدد.. صحيح أن الناجحون في المسابقة بلغ عددهم السبعة آلاف لكن كان يفترض ترتيب النجاح من الرقم واحد الى الستمائة حسب عدد الملاكات المتوفرة لدى الجامعة ويعلنوها..

لكن خطأ جامعة تشرين أنها اعلنت اسماء الناجحين كلهم بغض النظر عن الشواغر وهذا الحديث منذ سنتين وبالتالي جاءت تعليمات انه لايمكن أن يفعلوا شيئاً الا حسب تعليمات رئاسة مجلس الوزراء لان لا ملاكات وبالتالي لا مكان لهم  وسابقاً قالت بعض الوزارات انها ستعين منهم حسب  شواغر كل منها  لكنها لم تطلب بعد ذلك وبعد مسابقة المسرحين اذا كان هناك ملاك لدى جامعة تشرين سيتم الاعلان من جديد عن مسابقة وبالتالي لايمكننا كوزارة ان نفعل شيء في ضوء ماتقدم علماً ان خطأ جامعة تشرين الذي حصل بإعلانها اسماء السبعة الاف وليس العدد الموجود في الملاك ادى لتغيير  امين جامعة تشرين على خلفية هذه الاخطاء وغيرهاوفيما اذا كانت فكرة توزيع الفائض لوزارات اخرى مازالت قائمة ام توقفت قال الوزير:الوزارات الاخرى لن تعلن حالياً بسبب توقف الاعلان عن مسابقات في جميع الوزارات بعد اعلان مسابقة المسرحين من الخدمة وبالتالي بعد تعيين المسرحين ستنظر هذه الوزارات بما لديها من ملاكات ممكن الاعلان عنها.

*اما بخصوص مسابقة وزارة السياحة فيقول مصدر مسؤول فيها ل(الوطن)رداً على التساؤلات التي أرسلناها للوزارة انه تم تعيين الناجحين وفق تسلسل النتائج وفِي ضوء الملاكات الشاغرة  وكان التنفيذ حسب الشروط المحددة للمسابقة حيث تم أخذ العدد المطلوب والمحدد فيها  مؤكداً ان مدة المسابقة انتهت قانوناً ولم يعد هناك اي امكانية لتعيين من بقي من الناجحين بدون تعيين  ..وعن فكرة فرز البقية لوزارات اخرى سيما وانه سبق وصدر ت موافقة من رئاسة مجلس الوزراء بذلك قال المصدر نعم كانت هناك موافقة لكنها ألغيتاخيراًفي الختام نضع كل المعطيات السابقة بعهدة من يهمهم الامر املين حسم الامر بشكل نهائي سلباً ام ايجاباً والإعلان عن قرارهم بهذا الخصوص عبر (الوطن)ووسائل الاعلام خاصة قبل انتهاء مدة المسابقة فلا يجوز ان يبقى شبابنا الناجحون في حالة من الترقب والخوف والانتظار كما هم الان!

(سيرياهوم نيوز-الوطن18-5-2021)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ماذا تعمل وزارة الكهرباء لتعزيز الأمن الصناعي لعمالها؟

 سكينة محمد يعرف الأمن الصناعي بأنه مجموعة من الإجراءات الاحترازية الهادفة لتوفير الحماية والسلامة المهنية للعاملين في المنشآت الصناعية وبالتالي الحفاظ على استمرارية إنتاجها ويتحقق ...