الرئيسية » شكاوى وردود » برسم المعنيين بحلب… السرافيس فوضى واساءات بالجملة

برسم المعنيين بحلب… السرافيس فوضى واساءات بالجملة

حلب – معن الغادري

شكاوى كثيرة تصلنا من المواطنين حول معاناتهم المتجددة يومياً مع وسائل النقل وأصحاب السرافيس وعلى كافة المسارات داخل المدينة .

ويشير عدد من المواطنين إلى أن الإنتظار الطويل على مواقف الباصات أو السرافيس لم يعد مهماً، نظراً لكونه أضحى أمراً اعتيادياً، لكن المشكلة تطورت كثيراً لجهة التعامل الفج وغير الأخلاقي من قبل أصحاب السرافيس ومعاونيهم مع الركاب.

ويقول السيد نضال وهو من سكان حي الأعظمية أن معاون أحد السرافيس – وهو محتفظ برقمه – يتقاضى من الركاب وعلى عينك يا تاجر ضعف السعر المحدد، وأحياناً أكثر من الضعف، ويتلفظ بألفاظ نابية، ويتعامل بصورة سوقية، ويوجه الإهانة تلو الإهانة إلى الركاب، ناهيكم عن ذلك لا يلتزم صاحب السرفيس بالمسار بشكل كامل ويختصره إلى النصف، ما يجبر الركاب على الانتظار لفترة زمنية جديدة للحصول على مقعد في سرفيس جديد مع دفع أجرة جديدة، أو إكمال المسافة المتبقية مشياً على الأقدام.

فيما يؤكد السيد /سعيد . ف  أنه تعرض للإهانة من قبل معاون السرفيس على مسار حي الأعظمية لإعتراضه على مضاعفة الأجرة، وقام على الفور بطرده من السرفيس مع ترديد العبارة المعتادة وعلى مسامع الجميع “روح اشتكي وبلط البحر”.

“البعث” حاولت مراراً التواصل مع المعنيين بشؤون النقل والمرور للحصول على إجابات حول ما وردنا من شكاوي دون جدوى، ووحده مدير حماية المستهلك في مديرية التجارة الداخلية برهان كوردي أكد أن أي شكوى ترد المديرية ينظر فيها ويتم معالجتها فوراً، وينظم الضبط اللازم، ويحال مرتكبها إلى القضاء أصولاً، مؤكداً أن مثل هذه الحالات والمخالفات تخضع لعقوبات مشددة نص عليها قانون حماية المستهلك الجديد، داعيًا المواطنين التعاون في هذا المجال والإبلاغ فوراً عن أية مخالفة لمعالجتها واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

أما فيما يتعلق بالجانب الآخر للمشكلة بتمادي أصحاب السرافيس ومعاونيهم على الركاب بكلمات وتصرفات غير أخلاقية فلا بد من معالجة هذا الأمر واتخاذ الإجراءات الأشد بحق مرتكبيها.

يذكر أن مثل هذه المخالفات تصل عقوبتها الى السجن وسحب رخصة السرفيس وحجز المركبة.

بقي أن نشير إلى المبادرة الإيجابية لفرع حلب للحزب بوضع الباصات التابعة لرياض وعددها 15 باصاً وذلك بالتنسيق مع الشركة العامة للنقل الداخلي في خدمة المواطنين مجاناً لتخديم المسارات الاكثر ازدحاماً للتخفيف من أزمة النقل وتسهيل تنقل المواطنين لقضاء حاجاتهم .

(سيرياهوم نيوز-البعث١٨-٤-٢٠٢١)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

زيادة الطلب على «الأوكتان ٩٥» ترفع سعر ليتر بنزين «السوداء» في حلب فوق ٤ آلاف ليرة

| حلب- خالد زنكلو الأحد, 04-07-2021 تجاوز سعر البنزين في السوق السوداء بحلب ٤ آلاف ليرة سورية لليتر الواحد جراء عدم كفاية مخصصات الآليات من ...