الرئيسية » تحت المجهر » بعد سجنه 43 عاماً ظلماً.. محكمة تفرج عن أمريكي من أصل أفريقي

بعد سجنه 43 عاماً ظلماً.. محكمة تفرج عن أمريكي من أصل أفريقي

أفرجت محكمة في ولاية ميسوري الأمريكية عن المتحدر من أصول أفريقية “كيفن ستريكلاند” بعد قضائه 43 عاماً في السجن بجريمة لم يرتكبها.

وذكرت شبكة “سي ان ان” الإخبارية أن المحكمة قررت إلغاء إدانة ستريكلاند البالغ من العمر 62 عاماً والذي قضى 43 عاماً في مركز غرب ميسوري الإصلاحي بعد إدانته بارتكاب جريمة قتل كبرى وتهمتين من جريمة قتل من الدرجة الثانية والحكم عليه بالسجن 50 عاماً دون إمكانية الإفراج المشروط.

ويعتبر حبس ستريكلاند أطول سجن غير مشروع في تاريخ ولاية ميسوري وواحدا من أطول فترات الحبس ظلما في الولايات المتحدة بحسب السجل الأمريكي للتبرئة.

ويشير تقرير صادر عن السجل إلى 129 تبرئة على صعيد الولايات المتحدة عام 2020 وخسارة المتهمين الذين تم تبرئتهم 1737 عاماً خلف القضبان بمتوسط 13 عاماً لكل تبرئة.

سيرياهوم يوز 6 – سانا

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خبير أممي: الأمريكيون من أصول أفريقية يعانون التهميش والكراهية

أكد مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بقضايا الأقليات فرنان دو فارين أن الأمريكيين من أصول أفريقية لا يزالون الأكثر تهميشاً والأكثر عرضة للكراهية في الولايات ...