آخر الأخبار
الرئيسية » الرياضة » تونس x الجزائر: الأخطاء ممنوعة في النهائي الكبير

تونس x الجزائر: الأخطاء ممنوعة في النهائي الكبير

أكّد مدرب المنتخب الجزائري مجيد بوقرة أنه لا يرى “أي سيناريو آخر إلاّ الفوز” أمام نظيره التونسي، الذي أكد مدربه منذر الكبيّر رغبته بتحقيق اللقب، في نهائي كأس العرب لكرة القدم الذي يقام اليوم (الساعة 17:00 بتوقيت بيروت) على استاد البيت في العاصمة القطريّة الدوحة.

وقال بوقرة الذي يقود منتخب الجزائر في كأس العرب بدلاً من المدرب الأساسي جمال بلماضي، خلال مؤتمر صحافي في الدوحة عشية المباراة النهائية: “كان مساراً طويلاً مع مواجهات عالية المستوى، والحمدلله وصلنا ولكن هذه ليست النهاية، علينا الفوز بالمباراة النهائية”. وأضاف “لن تكون مباراة سهلة، فريقان قويان، ومنتخبان مغاربيان يستحقان التواجد في النهائي. وسنركز على الاستراتيجية على غرار المباريات الماضية، ولا أرى أي سيناريو آخر إلاّ الفوز. في رأسي لا يوجد مصطلح الخسارة الآن”. وأوضح بوقرة أن “وقت الراحة قليل، يومان فقط، وبين ربع النهائي ونصف النهائي كان ثلاثة أيام. ولكن في كل الأحوال، ستكون مباراة أشبه بمباراة المغرب (ربع النهائي) ومصر (الجولة الثالثة من دور المجموعات). منتخبان يعرفان بعضهما البعض. ولكن هذه المرة من يفوز هو البطل”.
وإذ أكد الحالة الجيدة لمهاجمه لاعب السد القطري بغداد بونجاح الذي أصيب بشد عضلي خلال مواجهة قطر، تطرق أبو قرة إلى مسألة اللاعب يوسف بلايلي الذي أعلن ناديه قطر القطري فسخ عقده “بالتراضي” بعد يوم من تسجيله هدف الفوز لمنتخب بلاده أمام الدولة المضيفة في نصف النهائي. وقال بوقرة: “لا أرى أي تأثير لهذه المسألة على مردود اللاعب، يوسف متحمس جداً وهو يلعب لبلده، وهذه البطولة ستتيح له التواجد في نادٍ أفضل وفي مكان يستحقه”.
من جهته، قال لاعب المنتخب الجزائري محمد أمين توقاي في المؤتمر الصحافي نفسه إن مواجهة تونس “ستكون مباراة خاصة، ستكون حافزاً إيجابياً إذ إنها مباراة بين جارين ومع لاعبين أعرفهم ويعرفونني”. وأضاف “الأوراق مكشوفة في هذه المباراة، ومن لديه العزيمة والإصرار سيفوز بها”.
في المقابل، قال مدرب المنتخب التونسي منذر الكبيّر إن “اليوم المنتخب موجود في الدور النهائي، بالأرصدة والآليات وبروح المجموعة والتضامن. استرجعنا ثقة الجماهير ولدينا رغبة كبيرة للفوز بهذا اللقب وإهدائه للشعب التونسي وياسين مرياح، الذي تعرض لإصابة الرباط الصليبي ستبعده عن المباراة النهائية.

وأشارت تقارير صحافية تونسية إلى أن الاتحاد التونسي لكرة القدم أتم اتفاقه مع المدرب الفرنسي جان-لوي غاسيه لقيادة “نسور قرطاج” عقب نهاية كأس العرب، وأيا كانت نتيجة تونس فيها.
وأشار الاتحاد التونسي إلى أن الكبير اختار التركيز على الجانب البدني خلال الحصة التدريبية الأخيرة يوم الخميس الفائت، “وعدم رفع نسق التحضيرات، حيث كان العمل موجهاً نحو مساعدة اللاعبين على استعادة الانتعاشة البدنية”.
وفي هذا السياق، قال الكبيّر في حديث لوكالة الصحافة الفرنسية إن “المنتخب التونسي حقق 12 انتصاراً في السنة الأخيرة وهي أعلى نسبة انتصارات له، واليوم ها نحن في الدور النهائي”. وأضاف أن “كثيرين هدفهم إرباك المنتخب والتشويش عليه، ونحن كإطار فني تركيزنا فوق الميدان. المجموعة متضامنة، وإن شاء الله نحقق اللقب لإفراح الشعب التونسي”.(سيرياهوم نيوز-الاخبار)

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ميلان يتعادل مع يوفنتوس في الدوري الإيطالي

تعادل فريق ميلان مع ضيفه يوفنتوس من دون أهداف في المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الـ23 من الدوري الإيطالي لكرة القدم” الكالتشيو”. وبهذا التعادل ...